محذرا الصيادين.. الشوافي يكشف تفاصيل تأثير المنخفض الهندي على اليمن خلال الاسبوع الجاري
محذرا الصيادين.. الشوافي يكشف تفاصيل تأثير المنخفض الهندي على اليمن خلال الاسبوع الجاري

أوضــح أرجاء العـالم الفلكي عدنان الشوافي في بيان له عن تأثير المنخفض الهندي الموسمي على الطقس في البحر العربي و الجمهورية اليمنية خــلال الإسبوع الجاري (الأسبوع الرابع من تَمُّــوزُ) ، محذرا من إرتفاع متوقع في سرعة الرياح واضطراب الموج الذي يوصف بالشديد في بحر العرب والسواحل اليمنية و العمانية المطلة عليهً ارخبيل سقطرى اليمنية خصوصا في النصف الاخير من الاسبوع الجاري.

وتوقع الشوافي ان تصل سرعة الرياح ما بين 50 الى 90 كيلو متر و إِخْتِلاَل شديد للموج من 3 الى 6 متر وحذر من ركوب البحر والتواجد على الشواطي.

و نوه الصيادون ذوي القوارب و السفن التي لا تحتمل التعامل مع على سبيل المثال هذه الحالات الى توخي الحذر و عدم المغامرة في البحر، ولا يستبعد ان تكون بنفس الحدة على سواحل المهرة و ظفار العمانية لتوقع عوامل مساعدة أخرى، حيث يتزامن ذلك مع منتصف الشهر الهجري والمد العالي للبحر و كذلك خرائط و نماذج الطقس تشير الى توقع ان ينخفض الضغط الجوي الى نحو 994mpa و ارتفاع نسبي في درجات الحرارة لطبقات الجو العليا في بحر العرب ما بين سقطرى اليمنية و صلالة العمانية كمؤشر لتوقع منخفض جوي ثانوي يستدعي المراقبة الحثيثة.

و يشير الشوافي إلى تأثير منخفض الهند الموسمى بارتفاع في درجات الحرارة على الشرق الاوسط و الجزيرة العربية وبلادنا اليمن كجزء منها حيث سوف نشهد ارتفاع ملحوظ في درجة الحرارة العظمى خــلال الاسبوع الاتي و خصوصاً المناطق الساحلية على سبيل المثال الحديدة و لحج و إلى تريم والغيضة حيث يصطحب ذلك ارتفاع شديد للرطوبة في هذة المدن مما يزيد من الإحساس بالحرارة، و ارتفاع الحرارة هو الحالة العامة في عموم البلاد، باستثاء بعض المناطق التي متوقع ان تحضى بفرص نزول المطر و اجواء غيوم اكثر من غيرها على سبيل المثال محافظة تعز وإب، ولم يشير الشوافي الى اي تأثيرات للمنخفض الهندي بامطار غزيرة على اليمن مع توقع هطول الأمطار الموسمية على مناطق متفرقة من البلاد.

الجدير ذكره أن الباحث الشوافي في مطلع تَمُّــوزُ الجاري كان قد دحض حدوث إعصار ثالث على اليمن و عمان في الوقت نفسه حذر من إِخْتِلاَل حالات الطقس خــلال الأسبوع الرابع من هذا الشهر منوها الى العودة بحدة اشد من الاسبوع الأول و دعى الى متابعة حالة الطقس عن كثب، متوقعا إِخْتِلاَل بحر العرب و عواصف و أمطار غزيرة تضرب الهند من بحر العرب غربا وخليج البنجان شرقا، ويقول من المتوقع ان تزداد الماساة الهندية وكوارث العواصف الامطار الغزيرة في الهند وسط تحذيرات الجهات الرسمية الهندية وتصريحات المسئولين الهنود برفع الجاهزية خــلال الايام المــنصرمة خصوصا بعد ما تكبدته الهند منذ بداية الشهر من خسائر في الأرواح و الممتلكات نتيجة الأمطار و العواصف.

وبحسب “الشرق” فإن 70 شخصاً لقو مصرعهم وتضرر أكثر من 500 ألف غيــرهم جراء فيضانات الهند منهم 53 شخصاً لقوا مصرعهم و تدمرت مئات المنازل نتيجة انهيار أرضي ضرب ولاية كيرالا جنوب الهند نتيجة الامطار الغزيرة منذ بداية تَمُّــوزُ الجاري.

وحسب إيرونيوز – عن داكا/جواهاتي (الهند) (رويترز) – مقتل العشرات وتشريد أكثر من مليون بسبب سيول في الهند وبنجلادش حيث فاض نهر براهمابوترا، الذي يتم من جبال الهيمالايا إلى الهند ثم يمر عبر بنجلادش، على ضفتيه ليغمر أكثر من 1500 قرية في ولاية اسام الهندية و تسببت السيول الى مقتل 20 شخص و تشريد اكثر من 800 ألف في الهند و مقتل ما لا يقل عن 12 شخص و تشريد اكثر من 250 ألف في بنجلادش بسبب الانهيارات الارضية و الفيضانات نتيجة الأمطار الغزيرة.=—

المصدر : شهارة نت