آل الشيخ: السعودية خير سند لاستقرار دول العالم الإسلامي
آل الشيخ: السعودية خير سند لاستقرار دول العالم الإسلامي

نادي التحرير

 ركــز وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، على ضرورة تحذير العلماء المسلمين من الفرقة فكرًا وشعورًا وانتماءً، مشيرًا إلى أن الشريعة الإسلامية ركـــزت على أهمية الوحدة ونبذ الاختلاف.

وأخـبر آل الشيخ، خــلال فعاليات المؤتمر الدولي للعلماء المسلمين حول السلم والاستقرار في أفغانستان، الصباح الثلاثاء: إن استضافة جدة للمؤتمر تعبير عملي مفاده أن السعودية كانت ومازالت وستظل خير سند لإخوانها في أرجاء العـالم الإسلامي.

وتـابع أنَّ طاعة ولي الأمر واجبة في الكتاب والسنة والخروج عليه من أكبر الكبائر، في إشارة إلى واحد من المفاهيم التي يتوجب ترسيخها بالمجتمع الأفغاني لنشر السلم والاستقرار فيه.

يشار إلى أنَّ المؤتمر يزخر بمشاركة 105 علماء من أبرز علماء المسلمين من أفغانستان، السعودية، باكستان، إندونيسيا، مصر، السودان، والمغرب، وغيرها من البــلدان.

المصدر : وكالات