الدعاة يواجهون #ارهاب_الطرفيه_بريده بدعوات خذلان التطرف والشكر لرجال الشرطـــة
الدعاة يواجهون #ارهاب_الطرفيه_بريده بدعوات خذلان التطرف والشكر لرجال الشرطـــة

اخر اخبار المملكة العربية السعودية اليوم : أشاد مواطنون ومقيمون بالدور الكبير الذي تقوم به قوات الشرطـــة في الحفاظ على أمن المملكة ليل نهار، وتضحياتها المبذولة في سبيل الدفاع عن ترابها في وجه الإرهاب.

وعقب إعلان وزارة الداخلية عن تفاصيل الحادث الإرهابي في بريدة الذي أسفر عن استشهاد رجل أمن ومقيم، بدأ مغردون على “تويتر” عددًا من الوسوم تنديدًا بالإرهاب وتوعدًا بجز أصوله من المملكة قريبًا.

ودعا المغردون بدوام نعمة الشرطـــة في المملكة في ظل القيادة الحكيمة وتفاني رجال الشرطـــة في تأدية واجباتهم وبطولاتهم.

واستنكر المشايخ والدعاة العملية الإرهابية الخسيسة، حيث أدان الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر حادثة إطلاق النار الآثمة تجاه نقطة الضبط الأمني بمنطقة القصيم، منوهًا برجال الشرطـــة الذين تصدوا للإرهابيين، ومترحمًا على رجل الشرطـــة والمقيم، داعيًا بالخذلان والبوار للإرهابيين المعتدين.

وعلقت هيئة كبار العلماء على حادثة إرهاب الطريفة في بريدة بقولها: “نسأل الله تعالى أن يقطع دابر هؤلاء الإرهابيين، وأن يجزي خيرًا رجال الشرطـــة ليقظتهم وحراستهم، كذلك نسأله سبحانه أن يتغمد الفقيد سليمان العبداللطيف، والمقيم، بواسع رحمته وأن يسكنهما فسيح جناته”.

وكتب الداعية عائض القرني: “شكرًا لرجال أمننا البواسل حفظهم الله وتولاهم، اللهم احفظ وطننا من كيد الكائدين ومكر الماكرين، اللهم من أراد بلادنا بسوء فأشغله في نفسه ورد كيده في نحره، اللهم أحفظ علينا أمننا وسلامتنا”.

كذلك أعرب الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس عن استنكاره للهجوم الجبان والأعمال الإجرامية الأثيمة الشنيعة التي حدثت في بريدة وأدت إلى استشهاد الرقيب أول سليمان العبد اللطيف منوهًا بخطورة استهداف حماة الوطن من رجال أمننا البواسل فهم سبب حفظ أمننا واستقرارنا، وهم العين الساهرة المتربصة بالأعداء ليلًا ونهارًا.

وأشاد بنجاح القوة الأمنية في إحباط هذا الهجوم وغيره من الأعمال الشنيعة الإرهابية التخريبية التي تسعى لزعزعة أمن هذه البلاد ونشر الذعر بين المواطنين والمقيمين ولكنها لن تزيد الوطن إلا قوة، ومتانة وستتهاوى بإذن الله سهام الإرهاب أمام صخرة وعينا ونبذنا للإرهاب وتماسكنا قيادةً وشعبًا.

ودعا شباب الإسلام إلى الامتثال بالكتاب والسنة حسب فهم سلف الأمة والبعد عن تيارات الغلو وسبل التطرف والرد للعلماء الربانيين الراسخين وعدم الاجترار خلف شبهات المبطلين ودعوات المضلين، وأن يكونوا صفاً مع ولاة أمرهم وعلمائهم ورجال أمنهم.

وفي ختام تصريحه دعا الرئيس العام للشهيد بالرحمة والمغفرة والرضوان ولولاة الأمر ولأهل الشهيد بحسن العزاء وجبر المصاب وإلهام الصبر والاحتساب وعظم الأجر والمثوبة وأن يحفظ الله بلادنا من عدوان المعتدين وإرهاب الحاقدين المتربصين وأن يديم علينا وعلى بلادنا وبلاد المسلمين الشرطـــة والأمان والاستقرار والاطمئنان إنه سميع مجيب.

ومن جانبه، ركــز خالد الخشلان، أستاذ الفقه في كلية الشريعة في الرياض، أن بدعة الخروج على الولاة واستحلال الدماء المعصومة ما ابتلي بها امرؤ إلا أوردته المهالك اللهم احفظ بلادنا من كيد المجرمين واهدِ مَن ضلَّ من شبابنا إلى صراطك المستقيم.

مختارات بتوجيه نائب أمير مكة .. ساكب الشاي الساخن على عامل كورنيش جدة في قبضة الشرطـــة كيفية احتساب الدخل في حساب المواطن في حالة القروض
‎إلغاء الرد

ونتمنى ان نوافيكم باخر اخبار المملكة العربية السعودية لحظه بلحظة

المصدر : صحيفة المواطن