بيكفورد.. نهاية أسطورة «البؤس» الإنجليزية
بيكفورد.. نهاية أسطورة «البؤس» الإنجليزية

خـلال أسابيع قليلة ، تغلب حارس المرمى الإنجليزي الشاب جوردان بيكفورد على أسطورتين أو "خرافتين" حاصرتا حراس المرمى الإنجليز لفترة طويلة للغاية.وضرب بيكفورد حارس مرمى إيفرتون بعرض الحائط خرافة "عدم قدرة المنتخب الإنجليزي على الربـــح في كأس أرجاء العـالم عبر ركلات الترجيح" كذلك ضرب الخرافة الثانية التي تقول إنه "تحت حكم الملكة إليزابيث الثانية، لا يولد حراس مرمى عظماء".وصاحب الفشل والإخفاق حراس المرمى الإنجليزي في الكثير من البطولات المــنصرمة خاصة في النسخ القليلة المــنصرمة من بطولات كأس أرجاء العـالم.ولكن بيكفورد كسر هذه اللعنة في البطولة الحالية وكان من أبرز عوامل تأهل النـــــــادي إلى مربع النهاية في بطولة كأس أرجاء العـالم 2018 بروسيا والذي يلتقي فيه غدا الأربعاء المنتخب الكرواتي.وفي مباراة النـــــــادي بدور الستة عشر للمونديال الحالي ، تصدى بيكفورد لركلة ترجيح حاسمة سددها كارلوس باكا ليتأهل المنتخب الإنجليزي إلى الدور التالي بعدما كسر بيكفورد لعنة ركلات الترجيح.وخلال المباراة أمام المنتخب السويدي في دور الثمانية، كان بيكفورد بطلا للفريق وتصدى لثلاث كرات في غاية الخطورة يترقب أن تكون من أهم التصديات في بطولة كأس أرجاء العـالم.ومن المؤكد أن بيكفورد فرض نفسه ضمن أبرز الاكتشافات في المونديال الروسي لكنه يستطيع كتابة التاريخ أيضا مع النـــــــادي إذا قاده إلى اجتياز عقبة المنتخب الكرواتي غدا الأربعاء في الدور قبل النهائي للمونديال وبلوغ المباراة النهائية المقررة يوم الأحد المقبل.

source: 

http://www.shorouknews.com/news/view.aspx?cdate=10072018&id=81babba9-03f5-409c-ac5b-5fb52904c4f1

المصدر : وكالات