ألم الخروج من كأس العالم 2018 يُداهم مارسيلو
ألم الخروج من كأس العالم 2018 يُداهم مارسيلو

موقع سبورت 360 – أعرب مارسيلو دا سيلفا، مدافع المنتخب البرازيلي لكرة القدم، عن حزنه الشديد عقب الخروج من نهائيات كأس أرجاء العـالم 2018، المقامة حالياً على الأراضي الروسية، مشيراً إلى أنها كانت ليلة مؤلمة ولا يوجد أي مُبرر للخسارة أمام المنتخب البلجيكي في الدور ثمن النهائي.
وأخـبر مارسيلو في بيانات صحفية: “برأيي فإن الخسارة أمام بلجيكا كانت مؤلمة بقدر الخسارة ضد ألمانيا 7/1 في كأس أرجاء العـالم 2014.. هذه الليلة كانت مؤلمة ولا يوجد أي مُبرر للخروج، لم نحقق النتيجة الجيدة وكرة القدم في بعض الأحيان غير عادلة، أحياناً تكون معك وأحياناً ضدك”.
واستمر :”لقد أنشأنا عائلة داخل المنتخب، كل اللاعبين حاربوا حتى أولئك الذين كانوا على مقاعد البدلاء، أردنا بشدّة الوصول إلى النهائي.. أعتقد أنهم كانوا أهم في أول 15 دقيقة، حصلنا على فرص أمام المرمى حتى في الشوط الأول وكان يمكن أن يكون الوضع مختلفاً”.
واختتم الظهير الأيمن البرازيلي تصريحاته بالقول:” في الشوط الثــــــاني سيطرنا على المباراة وحصلنا على عدة فرص تألق فيها الحارس، لكن هذه الساحرة المستديرة ومن يحقق أهداف أكثر ينتصر في النهاية”.
الجدير بالذكر أن كافة التوقعات كانت ترشح تتويج المنتخب البرازيلي باللقب العالمي، إلا أن المنتخب البلجيكي المدجج بالنجوم نجح في الإطاحة برفاق نيمار دا سيلفا، وعلى الرغم من هيمنة السيليساو تماماً على مجريات اللعب، إلا أنهم اكتفوا بتسجيل هدف واحد ليخسروا المباراة، ويودعوا المونديال مثلهم على سبيل المثال كل الكبار.

source: 

http://arabic.sport360.com/article/المنتخبات/منتخب-البرازيل/672863/وجع-الخروج-من-كأس-أرجاء العـالم-2018-يُداهم-مارسيلو

المصدر : وكالات