هل يعيد ناينجولان إنتر للتنافس المحلى والأوروبي؟
هل يعيد ناينجولان إنتر للتنافس المحلى والأوروبي؟

هيثم محمد    فيسبوك      تويتر "أريد أن أشكر إنتر على إصرارهم على ضمي، كانو النـــــــادي الوحيد الذي أظهر اهتماما بهذا الشكل للتعاقد معي"، هكذا كانت أولى كلمات رادجا ناينجولان بعدما تمت الصفقة التي ينتقل بمقتضاها إلى صفوف إنتر مقابل 25 مليون يورو ولاعبين.
ولم يكذب البلجيكي في حديثه عن إصرار إنتر، فمنذ كان لاعبا في صفوف كالياري وهو هدف ثابت للنيراتزوري، والعام المــنصرم مع وصول لوشيانو سباليتي، مدربه السابق بروما، حاول النـــــــادي أيضا ضمه.

وجاء وصول ناينجولا على حساب رافينيا، اللاعب المشهور برشلونة، والذي فضل إنتر عدم تحويل إعارته إلى انتقال نهائي رغم تقديمه ستة أشهر مميزة ساعدت النـــــــادي على بلوغ دوري الأبطال، ولكن مطالبة برشلونة بمبلغ 38 مليون يورو لبيعه ورفضه تجديد الإعارة جعل النيراتزوري يفضلون التعاقد مع ناينجولان لفارق الخبرات والمكاسب التي تحدثنا عنها من الصفقة.
ويتوقع أن يلعب ناينجولان في نفس مركز رافينيا، أي خلف رأس الحربة، وهو الدور الذي برع فيها مع سباليتي في ولايته الثانية مع روما وجعلته يتحول من اللاعب المشهور خط وسط تقليدي إلى صانع ألعاب ويضفي جانب هجومي على أسلوب لعبه جعلته من هدافي النـــــــادي والأكثر صناعة للأهداف في الموسمين الماضيين مع ذئاب العاصمة.

ولكن يبقى السؤال هل يكون ناينجولا كافيا بمفرده حتى يعيد إنتر إلى التنافس على الألقاب الغائبة منذ 2011، وبالأخص لقب السكوديتو الذي يحتكره يوفنتوس لسبع سنوات متتالية وفشل كلا من سباليتي وناينجولان في كسر هيمنته في أكثر من محاولة.
وقام إنتر حتى الآن بميركاتو مميز رغم الالتزامات المالية بسبب قوانين اللعب النظيف، فتعاقد مع ستيفان دي فراي، مدافع لاتسيو، وكوادو أسامواه، ظهير أيسر يوفنتوس، مجانا بعد انتهاء عقودهم، ووقع مع لوتارو مارتينيز، هداف الــــدوري الأرجنتيني وراسينج، وتأتي صفقة ناينجولان لتكمل ميركاتو مميز يعاب عليه فقط التفريط في الثنائي رافينيا وجواو كانسيلو وعدم تجديد إعارتهم.

وصول ناينجولان بما يملك من خبرة كبيرة على الصعيدين الإيطالي والأوروبي ستعطي النـــــــادي دفعة فنية ومعنوية كبيرة ليصبح منافسا بارزا ليوفنتوس ونابولي على اللقب المحلي، كذلك أن البلجيكي يضفي على إنتر ثقلا في دوري الأبطال الذي يعود له النـــــــادي بعد غياب ويأمل أن يظهر بشكل مشرف كذلك تعود جمهوره وأن لا تكون مشاركة بغرض التواجد وجمع الأموال لا أكثر.
ولا تزال بعض المراكز بإنتر بحاجة للدعم إذا أراد النـــــــادي أن يكون رقما صعبا في إيطاليا هذا العام، النـــــــادي يحتاج ترميم الجبهة اليمنى بالكامل، والحديث عن ضم مالكولم من بوردو والبحث عن ظهير أيمن يؤكد وعي مسؤولي النـــــــادي بتلك النقطة، كذلك أن خط الوسط المدافع يحتاج اللاعب المشهور يشكل إضافة ونقلة نوعية على المستوى الفني عن المتواجدين حاليا ولذا يفاوض النـــــــادي موسى ديمبيلي، اللاعب المشهور توتنهام.

يظهر أن إدارة إنتر تخت قيادة مجموعة "سونينج" عاقدة العزم على إعادة بناء النيراتزوري والتعاقد مع ناينجولان خطوة مهمة تثبت صدق نوايا الصينيين، يتبقى فقط أن يحسن لوشيانو سباليتي الآن توظيف تلك المجموعة والتخلص من عقدة المركز الثاني والأداء الباهت لفرقه على الصعيد الأوروبي حتى يعيد إنتر منافسا قويا على الساحتين الإيطالية والأوروبية.

source: 

http://www.goal.com/ar/أخبار/هل-يعيد-ناينجولان-إنتر-تنافس-المحلى-الأوروبي/1tukhnc34uk9e1owvx8m968mtc

المصدر : وكالات