تكتيك المونديال (7) .. إفلاس سامباولي وثغرة الوسط الواضحة!
تكتيك المونديال (7) .. إفلاس سامباولي وثغرة الوسط الواضحة!

موقع سبورت 360 – شهد مساء أمس الخميس، الكثير من المفاجآت في نهائيات كأس أرجاء العـالم 2018، حيث خسر المنتخب الأرجنتيني ضد نظيره الكرواتي بثلاثة أهداف دون رد، بينما تفوقت فرنسا على بيرو بهدف وحيد، في حين انتهت مواجهة أستراليا والدنمارك بالتعادل الإيجابي هدف في كل شبكة.
واستمراراً لتغطية موقع سبورت 360 عربية الاستثنائية منذ صافرة بداية كأس أرجاء العـالم 2018 .. سنستعرض معكم فقرة خاصة لعشاق التكتيك، بإلقاء الضوء عن أبرز الأفكار الفنية التي طبقها المدربون واللاعبون في هذا العرس العالمي، ونتوقف معكم الصباح عند أبرز المباريات التي احتضنتها الملاعب الروسية، مساء أمس الخميس.
فرنسا وبيرو .. ثمن جيرو تظهر وبوجبا يتألق:
من المُثير للاهتمام مُتابعة الدور الذي لعبه أولفييه جيرو في هذه المباراة، فقد بدا أنه يتحرك خارج منطقة ضربة الجزاء أكثر من أنطوان جريزمان الذي لعب أمامه في أكثر من ملائمة.. ديشامب اعتمد كثيراً على قوة جيرو البدنية من أجل إنزال الكرات العالية والوقوف على الكرة عند الحاجة، بينما أناط جريزمان ومبابي مهمة التحرك قرب منطقة ضربة الجزاء، والحقيقة أن مهاجم تشيلسي لم يُخيّب الآمال، بل أجاد دوره ولم يفتقد سوى لبعض التوفيق عند اعتماد القرار في اللمسة ما قبل الأخيرة.
قدم بول بوجبا مباراة كبيرة جداً بعد أن كان العامل المشترك في جل الهجمات التي شنها الفرنسيون على مرمى منتخب بيرو، كذلك أنه مكّن فريقه من الضغط بشكل رائع على لاعبي خط الوسط للمنتخب اللاتيني، فكان رفقة ماتويدي يتقدمان لإزعاج كل حاملي الكرة في منتصف ملعب الخصم.. أما بعد ذلك، فقد استغل اللاعب المشهور مانشستر يونايتد الشرخ التي يظهر أحياناً بين خط الوسط والدفاع، وساهم بانطلاقاته الجيدة في خلق خطورة كبيرة على مرمى بيرو.. وعلينا أن نؤكد أن كل هذا بفضل وجود (كاسح ألغام) في وسط الميدان اسمه نجولو كانتي الذي كان أحد أبرز نجوم المباراة، حيث قطع الماء والكهرباء على الخصم كذلك أنه منح حرية التطور للأمام لزملائه في خط الوسط ومن بينهم بوجبا.

source: 

http://arabic.sport360.com/article/football/كاس-أرجاء العـالم/666508/تكتيك-المونديال-7-إفلاس-سامباولي-وثغرة-الوسط-الواضحة

المصدر : وكالات