واشنطن تعد قائمة جديدة لسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار تمهيدا لفرض رسوم جمركية عليها
واشنطن تعد قائمة جديدة لسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار تمهيدا لفرض رسوم جمركية عليها

واشنطن تعد قائمة جديدة لسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار تمهيدا لفرض رسوم جمركية عليها مانشيت نقلا عن فرانس 24 ننشر لكم واشنطن تعد قائمة جديدة لسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار تمهيدا لفرض رسوم جمركية عليها .

مانشيت - نددت الصين الأربعاء بتهديدات الولايات المتحدة بأنها ستفرض مزيدا من الرسوم الجمركية عليها، مؤكدة أنها ستتخد "التدابير المضادة المناسبة" ردا على ذلك. وكانت واشنطن قد كشــفت الثلاثاء أنها أعدت قائمة بسلع صينية قيمتها 200 مليار دولار سنويا، وذلك تمهيدا لفرض رسوم جمركية عليها بنسبة 10% بدءا من أَيْــلُولُ/سِبْتمــبَرُ الاتي. ويأتي هذا التراشق بالتهديدات بين بكين وواشنطن، في وقت يحذر فيه خبراء من أضرار اندلاع حرب تجارية بين البلدين بصورة تؤثر سلبا على الاقتصاد العالمي.

حذرت الصين الأربعاء من أنها ستتخذ "التدابير المضادة المناسبة"، وذلك ردا على إعلان واشنطن عن إعداد قائمة بضائع صينية تنوي فرض رسوم جمركية إضافية جديدة عليها بما قيمته 200 مليار دولار سنويا.

ووصفت وزارة التجارة الصينية في بيان التهديدات الأمريكية الجديدة بأنها "غير مقبولة إطلاقا" معتبرة أن تصرف الولايات المتحدة "غير العقلاني" يضر "بالصين وبالعالم وبهم أنفسهم".

وأخـبر نائب وزير التجارة الصيني لي شينغانغ خــلال منتدى في بكين إن "زيادة الرسوم الجمركية بصورة متبادلة وعلى اطـار واسع بين الصين والولايات المتحدة ستؤدي حتما إلى اتلاف التجارة الصينية-الأمريكية".

وتـابع أن "هذه الممارسات تؤثر سلبا على العولمة الاقتصادية وتضر بالنظام الاقتصادي العالمي".

ووصف المسؤول الصيني التراشق الضريبي الدائر حاليا بين بلاده والولايات المتحدة بأنه "وقت فوضوي في التجارة الدولية"، وبرهن في الوقت نفسه أن "الشركات في كلا البلدين ستتكبد خسائر. ما من منتصر في حرب تجارية. التعاون هو الخيار الوحيد الصائب بين الصين والولايات المتحدة".

وتـابع أن "الولايات المتحدة تزداد على ما يظهر من وتيرة هذه المناوشات التجارية"، محذرا من أن "الأثر السلبي للمناوشات التجارية بدأ يظهر فعلا".

واشنطن تعتبر قائمة بسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار

وأتت التصريحات الصينية بعيد إعلان الإدارة الأمريكية أنها أعدت قائمة بسلع صينية تستورد منها الولايات المتحدة ما قيمته 200 مليار دولار سنويا، وذلك بهدف فرض رسوم جمركية عليها بنسبة 10% اعتبارا من سِبْتمــبَرُ/أَيْــلُولُ المقبل.

ومساء الثلاثاء أخـبر ممثل التجارة الأمريكية روبرت لايتزر إن ثمن السلع الواردة في القائمة الأولى تبلغ 50 مليون دولار سنويا وليس 34 مليونا كذلك أظــهر سابقا، مشيرا إلى أن الصادرات الصينية المستهدفة بهذه الرسوم هي منتجات تستفيد من "نقل قهري للتكنولوجيا" وهو المصطلح الذي تطلقه واشنطن على السياسة التي تتبعها الصين في تعاملها مع شركات التكنولوجيا الأمريكية.

وتـابع لايتزر في بيان إن قرار إعداد قائمة ثانية اتخذ ردا على الإجراء الانتقامي الذي لجأت إليه الصين بفرضها رسوما جمركية على صادرات أمريكية، مشيرا إلى أن القائمة الثانية تشمل سلعا صينية تستورد منها الولايات المتحدة سنويا ما قيمته 200 مليار دولار، أي أربعة أضعاف ثمن السلع الواردة في القائمة الاولى.

وفسر لايتزر في بيانه أنه "نتيجة للإجراءات الانتقامية التي لجأت اليها الصين وعدم قدرتها على تغيير ممارساتها فقد أمر الرئيس مكتب ممثل التجارة الأمريكية بالبدء في آلية ترمي إلى فرض رسوم جمركية بنسبة 10% على واردات اضافية بقيمة 200 مليار دولار".

وحسب مسؤول في الإدارة فإن الأمر سيستغرق نحو شهرين لوضع اللمسات النهائية على القائمة التي ما إن تصبح جاهزة حتى تحال إلى ترامب الذي سيقرر عندها ما إذا كان سيعتمدها أم لا.

ويتهم مسؤولون أمريكيون الصين ببناء هيمنتها الصناعية عبر سرقة إلكترونية للدراية التكنولوجية الأمريكية بفرضها نقل الملكية الفكرية والاستحواذ عليها من قبل شركات تابعة للدولة.

ويحذر الخبراء منذ أشهر من أضرار محتملة لحرب تجارية بين واشنطن وبكين ليس فقط على صعيد الاقتصاد الأمريكي بل أيضا على الاقتصاد العالمي، الأمر الذي يهدد بوقف النمو الاقتصادي المستمر منذ سنوات.

فرانس 24/ أ ف ب

برجاء اذا اعجبك خبر واشنطن تعد قائمة جديدة لسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار تمهيدا لفرض رسوم جمركية عليها قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : فرانس 24