وزيرة المرأة والأسرة والطفولة تؤكد دور المرأة التونسية الفاعل في المسار الديمقراطي
وزيرة المرأة والأسرة والطفولة تؤكد دور المرأة التونسية الفاعل في المسار الديمقراطي

لدى مشاركتها في أشغال مؤتمر "نساء الفرنكوفونية" المنعقد يومي 1 و2 تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي 2017 في العاصمة الرومانيّة بوخارست، وفي كلمة ألقتها في مضمار اجتماع تشاوري برئاسة السيدTeodor Malescanu، وزير الشؤون الخارجية الروماني، أكّدت السيدة نزيهة العبيدي، وزيرة المراة والأسرة والطفولة، أهمية الدور الذي تلعبه المرأة التونسية في المسار الديمقراطي الذي تعيشه بلادنا، مبيّنة الخطوات الهامة التي تم تحقيقها في مضمار تحقيق المساواة بين المرأة والرجل وضمان فرص متساوية.

كذلك أَرْشَدَت، في ذات السياق، أنّ عددا من التحديات يتم العمل على تجاوزها بعدة برامج على المستوى الوطني تهم المرأة والأسرة التونسية، مؤكّدة أهمية تفعيل برامج التعاون الدولية على غرار البرامج المعتمدة في المنظمة الدولية للفرونكفونية.

ومن جهة أخرى، شاركت السيدة الوزيرة في ورشة عمل حول "السياسات العامة للتوقي من التمييز والعنف ضد المرأة في العمل" والتي اندرجت ضمن المحور الأول من أشغال المؤتمر حول "حقوق المرأة وتواجدها في سوق الشغل"، وتطرقت في هذا السياق إلى الآليات التي كرستها تونس في سبيل ارساء منظومة قانونية تحمي المرأة من ذلك المصادقة  على القانون الأساسي للقضاء على العنف ضد المرأة.

وعلى هامش مشاركتها في أشغال هذا المؤتمر، كان للسيدة نزيهة العبيدي، لقاء بالسيد Teodor Melescanu، وزير الشؤون الخارجية الروماني. وتطرّق الطرفان إلى سبل التعاون بين البلدين خاصة على ضوء الدورة الخامسة عشر للجنة المشتركة التونسية الرومانية والتي من المرتقب أن تنتظم بمناسبة زيارة السيد  Teodor Melescanu إلى تونس يوم 19 كَانُــونُ الْأَوَّلِ الاتي.

وعبّرت الوزيرة خــلال هذا اللقاء، على انفتاح تونس على التجربة الرومانية في مختلف المجالات، مؤكدة على أهمية تبادل التجارب والخبرات بين البلدين خاصة في مجال تمكين المرأة وتعزيز دورها الاقتصادي.

كذلك كان للسيدة الوزيرة لقاء مع السيدة Lia Olguta Vasilescu، وزيرة العمل والعدالة الاجتماعية مكلّفة بالمرأة. التي أكّدت تعلم بلادها إلى توقيع اتفاقية بين البلدين حول الضمان الاجتماعي الذي ستنعقد الدورة الثانية لمناقشته في تونس خــلال شهر تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي الجاري. ومن جانبها، تطرقت الوزيرة إلى البرامج التي اعتمدتها بلادنا للإحاطة بالمرأة والطفولة، مبيّنة أهمية تبادل التجارب في المجالات ذات العلاقة.

لدى مشاركتها في أشغال مؤتمر "نساء الفرنكوفونية" المنعقد يومي 1 و2 تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي 2017 في العاصمة الرومانيّة بوخارست، وفي كلمة ألقتها في مضمار اجتماع تشاوري برئاسة السيدTeodor Malescanu، وزير الشؤون الخارجية الروماني، أكّدت السيدة نزيهة العبيدي، وزيرة المراة والأسرة والطفولة، أهمية الدور الذي تلعبه المرأة التونسية في المسار الديمقراطي الذي تعيشه بلادنا، مبيّنة الخطوات الهامة التي تم تحقيقها في مضمار تحقيق المساواة بين المرأة والرجل وضمان فرص متساوية.

كذلك أَرْشَدَت، في ذات السياق، أنّ عددا من التحديات يتم العمل على تجاوزها بعدة برامج على المستوى الوطني تهم المرأة والأسرة التونسية، مؤكّدة أهمية تفعيل برامج التعاون الدولية على غرار البرامج المعتمدة في المنظمة الدولية للفرونكفونية.

ومن جهة أخرى، شاركت السيدة الوزيرة في ورشة عمل حول "السياسات العامة للتوقي من التمييز والعنف ضد المرأة في العمل" والتي اندرجت ضمن المحور الأول من أشغال المؤتمر حول "حقوق المرأة وتواجدها في سوق الشغل"، وتطرقت في هذا السياق إلى الآليات التي كرستها تونس في سبيل ارساء منظومة قانونية تحمي المرأة من ذلك المصادقة  على القانون الأساسي للقضاء على العنف ضد المرأة.

وعلى هامش مشاركتها في أشغال هذا المؤتمر، كان للسيدة نزيهة العبيدي، لقاء بالسيد Teodor Melescanu، وزير الشؤون الخارجية الروماني. وتطرّق الطرفان إلى سبل التعاون بين البلدين خاصة على ضوء الدورة الخامسة عشر للجنة المشتركة التونسية الرومانية والتي من المرتقب أن تنتظم بمناسبة زيارة السيد  Teodor Melescanu إلى تونس يوم 19 كَانُــونُ الْأَوَّلِ الاتي.

وعبّرت الوزيرة خــلال هذا اللقاء، على انفتاح تونس على التجربة الرومانية في مختلف المجالات، مؤكدة على أهمية تبادل التجارب والخبرات بين البلدين خاصة في مجال تمكين المرأة وتعزيز دورها الاقتصادي.

كذلك كان للسيدة الوزيرة لقاء مع السيدة Lia Olguta Vasilescu، وزيرة العمل والعدالة الاجتماعية مكلّفة بالمرأة. التي أكّدت تعلم بلادها إلى توقيع اتفاقية بين البلدين حول الضمان الاجتماعي الذي ستنعقد الدورة الثانية لمناقشته في تونس خــلال شهر تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي الجاري. ومن جانبها، تطرقت الوزيرة إلى البرامج التي اعتمدتها بلادنا للإحاطة بالمرأة والطفولة، مبيّنة أهمية تبادل التجارب في المجالات ذات العلاقة.

المصدر : الشروق تونس