السبسي يدشن مدرسة الاستخبارات والأمن العسكري
السبسي يدشن مدرسة الاستخبارات والأمن العسكري

في الذكرى 61 لانبعاث القوات الوطني، دشّن رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، صباح يوم الجمعة 30 جوان 2017 بالعوينة، مدرسة الاستخبارات والأمن العسكري والتي كان رئيس الدولة أظــهر عن قرار إحداثها في 24 جوان 2016. وتُشرف المدرسة بالأساس على تكوين أفراد القوات المسلحة في مجال الاستخبارات والأمن من خــلال تنظيم دورات تكوينية ودورات خصوصية وتدريبات ميدانية في مضمار التكوين المستمر لفائدة وكـــالة الاستخبارات والأمن للدفاع، إضافة إلى تأهيل أفراد القوات المسلحة المعينين في مهام بالخارج، مع الانفتاح على بقية الأجهزة الوطنية المعنية بمجال الاستخبارات قصد الاضطلاع بدور تكويني مشترك في المجال على المستوى الوطني والانفتاح إقليميا ودوليا في مضمار التكوين والتعاون مع البــلدان الشقيقة والصديقة. وقام رئيس الجمهورية، الذي كان مرفوقا بوزير الدفاع، بجولة داخل أقسام المدرسة .

وإطلّع على مختلف مكوّنات وتجهيزات المبنى من قاعات تدريس عصريّة ومكتبة رقمية وقاعة محاضرات، أشرفت على إنجازها الادارة العامة للهندسة العسكرية لوزارة الدفاع الوطني. 

في الذكرى 61 لانبعاث القوات الوطني، دشّن رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، صباح يوم الجمعة 30 جوان 2017 بالعوينة، مدرسة الاستخبارات والأمن العسكري والتي كان رئيس الدولة أظــهر عن قرار إحداثها في 24 جوان 2016. وتُشرف المدرسة بالأساس على تكوين أفراد القوات المسلحة في مجال الاستخبارات والأمن من خــلال تنظيم دورات تكوينية ودورات خصوصية وتدريبات ميدانية في مضمار التكوين المستمر لفائدة وكـــالة الاستخبارات والأمن للدفاع، إضافة إلى تأهيل أفراد القوات المسلحة المعينين في مهام بالخارج، مع الانفتاح على بقية الأجهزة الوطنية المعنية بمجال الاستخبارات قصد الاضطلاع بدور تكويني مشترك في المجال على المستوى الوطني والانفتاح إقليميا ودوليا في مضمار التكوين والتعاون مع البــلدان الشقيقة والصديقة. وقام رئيس الجمهورية، الذي كان مرفوقا بوزير الدفاع، بجولة داخل أقسام المدرسة .

وإطلّع على مختلف مكوّنات وتجهيزات المبنى من قاعات تدريس عصريّة ومكتبة رقمية وقاعة محاضرات، أشرفت على إنجازها الادارة العامة للهندسة العسكرية لوزارة الدفاع الوطني. 

المصدر : الشروق تونس