سخرية وغضب على العلم الموريتاني الجديد
سخرية وغضب على العلم الموريتاني الجديد

سخرية وغضب على العلم الموريتاني الجديد مانشيت نقلا عن الجزائر تايمز ننشر لكم سخرية وغضب على العلم الموريتاني الجديد .

مانشيت - أصدرت اللجنة الإعلامية لمنتدى المعارضة الموريتانية بيانا بمناسبة ذكرى احتفال بلادها بالذكرى السابعة والخمسين لعيد الإستقلال الوطني 28 نفمبر والتى تمر هذا العام فى ظروف استثنائية غير مسبوقة فى تاريخ البلاد !.

وجاء فى البيان الذى حصلت ‘‘مانشيت‘‘ على نسخة منه:

لقد شكل يوم الثامن والعشرين تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي منذ استقلال البلاد ملائمة سعيدة تلتقي فيها قلوب كل الموريتانيين، مهما اختلفت مواقفهم ومشاربهم، ويتقاسمون فيها الفرحة والإحساس بالعزة والكرامة، في ظل علم يوحدهم ويرمز لانتمائهم الوطني، تربت أجيال من ضباط وجنود قواتنا المسلحة وقوات أمننا على تحيته وتكريمه وسقط الكثير من خيرتهم دفاعا عنه، وعلى أنغام نشيد أصبح جزء من ذاكرة ووجدان هذا الشعب.

لقد كان العلم والنشيد الوطنيين محل إجماع واعتزاز من لدن كل الموريتانيين، ورمزا لوحدة هذا الشعب وتجسيدا لإرادته في العيش المشترك على هذه الأرض. وقد برهن الشعب الموريتاني، سواء من خــلال ممثليه في البرلمان، أو من خــلال مقاطعته لمهزلة الاستفتاء، على تمسكه بهذا العلم وهذا النشيد وتعلقه بهما.

إن “العلم” الذي سترفعه السلطة الصباح، هو في الحقيقة وليد اغتصاب واضح للدستور وتزوير فاضح لإرادة الشعب، وتدنيس لهذا الصباح المجيد، وإهانة لأجيال متلاحقة من الموريتانيين والضباط والجنود تربوا في ظله، وخنجر مغروس في صدر الوحدة الوطنية. و”النشيد” الذي ستعزفه السلطة الصباح هو في الحقيقة سينفونية تأبين للأخلاق والقيم والديمقراطية في هذا البلد.

إن هذا “العلم” وهذا “النشيد” غريبان على هذا البلد، غريبان على شعبه وعلى تاريخه وعلى تراثه. إنهما “علم” و “نشيد” موريتانيا “الجديدة”، موريتانيا النهب والتجويع واغتصاب السلطة والتهميش والإقصاء. إن الأكثرية الساحقة من الشعب الموريتاني لم ولن تتقبلهما علما ونشيدا.

 

اللجنة الاعلامية

برجاء اذا اعجبك خبر سخرية وغضب على العلم الموريتاني الجديد قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الجزائر تايمز