تأشيرة عبور مغربية قصيرة الصلاحية تتير غضب نشطاء اتحاد الموريتانيين المقيمين في إسبانيا
تأشيرة عبور مغربية قصيرة الصلاحية تتير غضب نشطاء اتحاد الموريتانيين المقيمين في إسبانيا

تأشيرة عبور مغربية قصيرة الصلاحية تتير غضب نشطاء اتحاد الموريتانيين المقيمين في إسبانيا مانشيت نقلا عن الجزائر تايمز ننشر لكم تأشيرة عبور مغربية قصيرة الصلاحية تتير غضب نشطاء اتحاد الموريتانيين المقيمين في إسبانيا .

مانشيت - تسير، هذه الأيام، رياح العلاقات الموريتانية المغربية المتوترة منذ أمد، بما لا تشتهي سفن الموريتانيين المقيمين في إسبانيا والذين اعتادوا على رحلة شتاء وصيف إلى موريتانيا عبر الأراضي المغربية، بتأشيرة ثلاثة أيام يعتبرونها قصيرة لا تمكنهم من عبور ميسور لثلاثة آلاف ميل.
ويحتج الموريتانيون المقيمون في إسبانيا على فرض السلطات القنصلية المغربية عليهم انتظار ثلاثة أسابيع على الحدود عند معبر الجزيرة الخضراء للحصول على تأشيرة عبور لثلاثة أيام فقط.
ويواصل نشطاء اتحاد الموريتانيين المقيمين في إسبانيا منذ أيام احتجاجاتهم أمام القنصلية المغربية في إسبانيا، وضغوطهم على الحكومة الموريتانية في نواكشوط لإيجاد حل لمشكلتهم المتعلقة بقصر صلاحية تأشيرة العبور التي يريدونها أكثر من ثلاثة أيام.
واستنكر الاتحاد خــلال وقفات احتجاجية نظمها نشطاؤه مقابل القصر الرئاسي ووزارة الخارجية في نواكشوط «تعامل السلطات القنصلية المغربية معهم».
واستنكر مله ولد بتاح رئيس مكتب النظام والتنظيم في الاتحاد «تمسك السلطات القنصلية المغربية لهم تأشيرة عبور صالحة لثلاثة أيام فقط لعبور أراضيها نحو موريتانيا، وهو ما اعتبره ولد بتاح «مجحفا في حق المسافرين العابرين حيث يصعب عليهم اجتياز الأراضي المغربية في هذا الظرف الوجيز ما يدفع الكثير منهم للسرعة الزائدة في السير من أجل الوصول السريع للحدود قبل انتهاء التأشيرة وهو ما يسبب نكبات سير مؤلمة أدت قبل فترة لوفاة ثلاثة مسافرين في في أثناء العبور»، حسب تعبيره.
وطالب مله ولد بتاح «السلطات الموريتانية بفرض المعاملة بالمثل على السلطات المغربية»، مؤكدا «أن وضع أفراد الجالية الموريتانية في إسبانيا أصبح مأساويا كونهم معرضين للخطر خــلال رحلات العبور المستمرة».
وأخـبر «إنما تقوم به السلطات المغربية في تعاملها معنا مخالف للمواثيق الدولية وللروابط الدبلوماسية بين البلدين».
وبرهن ولد بتاح «أن القنصلية المغربية تفرض على الموريتانيين الحاملين جوازات سفر موريتانية الإتيان بإفادة من السفارة الموريتانية في مدريد تثبت جنسيتهم الموريتانية»، وهو ما اعتبره بتاح «أمرا غريبا يوحي بعدم اعتراف القنصلية المغربية بجواز السفر الرسمي الذي يحمله الموريتانيون المقيمون في إسبانيا».
وتضطر السلطات المغربية، حسب تأكيدات لمصادر مقربة منها، للتدقيق في جوازات الموريتانيين بسبب اختلاطهم بالصحراويين المعارضين لضم المغرب للصحراء، خوفا من تسرب نشطاء البوليساريو للأراضي المغربية باستخدام جوازات سفر موريتانية رسمية أو مزورة.
وتتزامن هذه القضية مع توتر لا يزال يطبع العلاقات المغربية الموريتانية برغم أن الحكومة الموريتانية وافقت مؤخرا على اعتماد حميد شبار سفيرا للمغرب في نواكشوط، كذلك أن الرئيس الموريتاني ركــز أمس في برقية تهنئة للملك محمد السادس حرصه على «مواصلة العمل من أجل تعزيز وتطوير علاقات الأخوة والتعاون الممتازة التي تربط موريتانيا والمغرب بما يحقق المصالح المشتركة لشعبينا الشقيقين».

برجاء اذا اعجبك خبر تأشيرة عبور مغربية قصيرة الصلاحية تتير غضب نشطاء اتحاد الموريتانيين المقيمين في إسبانيا قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الجزائر تايمز