أشياء غريبة ينفق “ليوناردو دي كابريو” ثروته عليها.. بينها تحف نادرة وسيارات لصديقاته !
أشياء غريبة ينفق “ليوناردو دي كابريو” ثروته عليها.. بينها تحف نادرة وسيارات لصديقاته !

أشياء غريبة ينفق “ليوناردو دي كابريو” ثروته عليها.. بينها تحف نادرة وسيارات لصديقاته ! مانشيت نقلا عن فوشيا ننشر لكم أشياء غريبة ينفق “ليوناردو دي كابريو” ثروته عليها.. بينها تحف نادرة وسيارات لصديقاته ! .

مانشيت - منذ ظهوره السينمائي الأول في مرحلة الطفولة، وهو يحظى بحضور خاص، وواصل مشوار تألقه ونجوميته عندما كبر، فحجز لنفسه مكانة مميزة في هوليوود

فالنجم ليوناردو دي كابريو، يمتلك مهارات خاصة في عالم التمثيل، ويتمتع بنمط حياة مترف، كونه من أكثر النجوم الذين فازوا بجوائز وتم تكريمهم في منافسات عدة، وتلك النجاحات تقترن غالبا بالثراء، ليصبح من أغنى الممثلين في أرجاء العـالم

:وإليك قائمة بأكثر الأشياء التي ينفق عليها ليوناردو أمواله الخاصة، من منطلق حبه لها واهتمامه بنفسه

لديه مجموعة دمى خاصة بالشخصيات الخارقة

اشترى البيانو الكلاسيكي الذي ظهر في فيلم Casablanca، وكان من بين أسباب ولعه بدنيا التمثيل

يمتلك تشكيلة كبيرة من الأعمال الفنية

لديه شغف بشراء تذاكر مباريات البيسبول طوال الموسم

يفضل استئجار اليخوت التي يقضي عليها إجازاته

يخطط لبناء الكثير من المنتجعات البيئية

اشترى الجيتار الخاص بالموسيقي والمغني الأيرلندي الشهير، بونو

مستعد لدفع كثير من الأموال في سبيل المشاركة برحلات إلى الفضاء الخارجي

يشتري سيارات ويقدمها هدايا لصديقاته

يفضل السفر لرحلاته خارج أمريكا عبر طائرات خاصة

اشترى بمبلغ كبير ذلك الشبشب الشهير المرصع بالياقوت الذي ظهر في فيلم  “وايزرد أوف أوز”

يحب اقتناء نوعية سيارات فيسكر كارما الهجينة

يستحم بمياه مزودة بفيتامين سي، وهي مياه غنية بكافة أنواع الفوائد الصحية

يحب اقتناء نوعية ساعات اليد الفاخرة

يحب اقتناء الكثير من نظارات الشمس المميزة

يمتلك الكثير من العقارات

يشتري دوما هدايا لوالدته

يحب امتلاك الكثير من الحيوانات الأليفة الغريبة من أشهرها السلاحف

يحب التبرع لأعمال الخير

يحب شراء حقوق الأفلام الجديدة

برجاء اذا اعجبك خبر أشياء غريبة ينفق “ليوناردو دي كابريو” ثروته عليها.. بينها تحف نادرة وسيارات لصديقاته ! قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : فوشيا