فيسبوك يكشف عن أدلة لحملة ذات صلة بروسيا تستهدف انتخابات الكونغرس الأمريكي لعام 2018
فيسبوك يكشف عن أدلة لحملة ذات صلة بروسيا تستهدف انتخابات الكونغرس الأمريكي لعام 2018

فيسبوك يكشف عن أدلة لحملة ذات صلة بروسيا تستهدف انتخابات الكونغرس الأمريكي لعام 2018 مانشيت خبر تداوله الصباح العربي حيث نسعى جاهدين نحن فريق عمل صحيفتكم المتميزة والمتألقة دائما بين مواقع التواصل الإجتماعى على أن نوافيكم بجميع الأحداث لحظة بالحظة , كما نهتم بأخر الأخبار "العربية والدولية ",كما نهتم أيضا بأخر القضايا العربية فيسبوك يكشف عن أدلة لحملة ذات صلة بروسيا تستهدف انتخابات الكونغرس الأمريكي لعام 2018، فيسبوك يكشف عن أدلة لحملة ذات صلة بروسيا تستهدف انتخابات الكونغرس الأمريكي لعام 2018 وعلى الصعيد الأخر نتمنى أن نحصل إعجاب الجميع ونتمنى عمل إعجاب لصفحنتا ليصلكم كل جديد ومشاركة الإخبار على مواقع التواصل الإجتماعى ، فيسبوك يكشف عن أدلة لحملة ذات صلة بروسيا تستهدف انتخابات الكونغرس الأمريكي لعام 2018.

مانشيت - كشــفت شركة فيسبوك عن اكتشافها وجود حملة جديدة منسقة للتأثير على السياسة الأمريكية من خــلال منصتها، وتستهدف انتخابات الكونجـــرس الأمريكي التي سيتم إجراؤها في تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي/نُــوفَمبرُ المقبل.

وقد كشــفت الشركة أنها حظرت 32 حسابًا وصفحة بموقعي فيسبوك وإنستاجرام تُشارك في سلوك منسق لتضليل الرأي العام السياسي في الولايات المتحدة”.

حسبًا لما قاله ناثانيل غليشر رئيس الشرطـــة السيبراني بفيسبوك: “إن الشركة قد حددت هذا الحملة لأول مرة منذ أسبوعين، وحتى الآن تشتمل هذه الحملة على 8 صفحات على فيسبوك و17 حسابًا شخصيًا و7 حسابات على موقع إنستاجرام، مشيرًا إلى أن تلك الحسابات أصدرت 9.500 منشور على فيسبوك ومنشور واحد على إنستاجرام.

رفضت شركة فيسبوك أن تتهم وكـــالة أبحاث الإنترنت IRA التي تتخذ من روسيا مقراً لها – وذات الصلة المباشرة بأنشطة الدعاية الروسية عبر منصات التواصل الاجتماعي –، ولكن تم العثور على حساب استمر لها كمسؤول مشارك في أحد الأحداث المزيفة fake events التي تم إطلاقها حديثًا “لمدة سبع دقائق فقط”، وأَرْشَدَت الشركة إن التحقيقات بهذا الأمر لا تزال في مراحلها المبكرة، وأن الأفــــــراد الذين يقفون وراء الحملة كانوا أكثر حرصا على إخفاء آثارهم.

أَرْشَدَت شركة فيسبوك إلى أنها أطلعت الكونجـــرس والجهات الأمريكية المسؤولة على ما تم اكتشافه، مما يوحي بأن تطبيقات التواصل الاجتماعي قد تكون عرضة لحملات التضليل المنسقة التي تستهدف الانتخابات النصفية الأمريكية في تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي الاتي على سبيل المثال ما حدث في انتخابات الرئاسة الأمريكية 2016.

أعـلمت الشركة أن أكثر من 290 ألف حساب كانوا يتبعون واحدة من الصفحات من الصفحات المتورطة وقد تم إنشاء هذه الصفحات المعنية في الفترة ما بين شهر شهر آذَار 2017 وشهر أيَّــارُ 2018.

الصفحات الأكثر شعبية التي تعرض هذا النوع من السلوك هي: “Aztlan Warriors” و “Black Elevation” و “Mindful Being” و “Resisters”. وكانت الصفحات الأخرى تحتوي أقل من 10 متابعين، ولم يكن لحساب إنستاجرام أي متابعين، هذا بغض النظر عن الأنواع الأخرى من التفاعل على سبيل المثال التعليقات والرسائل.

وكما جاء في الإعلانات والصفحات المزيفة المرتبطة بروسيا والتى تم نشرها سابقًا من خــلال الكونجـــرس الأمريكي، فإن المحتوى الجديد يركز بشكل خاص على التوترات الأمريكية حول الأصل العرقي، كذلك يظهر من الأمثلة التي نشرها موقع فيسبوك التي تستهدف في الغالب اليسار السياسي الأمريكي. وتحتوي بعض الأمثلة على محتوى صريح ضد ترامب ولكن معظمها به نداءات تركز على الهوية العنصرية وتستهدف السود والمكسيكيين الأمريكيين من مستخدمي فيسبوك.

وفى نهاية الموضوع نأسف عن أي خطأ فى المحتوى الذى نحن بصدده ومما لا شك فيه أننا لا نحصل على إعجاب جميع الأطراف وأنه هو مجرد محتوى إخبار ي نجمعه لكم من أكبر الصحف الدولية ,على أن نوافيكم بكل الأخبار من جميع أنحاء العالم كما نعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل . ونقل الأحداث فى وقتها من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . ونتمنا أن نحصل على إعجاب من كل زوارنا ودعمكم لنا هو سر نجاحنا ولا تنسوا متبعتنا على مواقع التواصل الإجتماعى ليصلكم كل الأخبار فى وقت الحدث. مع تحيات اسرة موقع مانشيت .

المصدر : الصباح العربي