تعليق مفاجئ لمحمود عباس حول موقف السعودية من القضية الفلسطينية!
تعليق مفاجئ لمحمود عباس حول موقف السعودية من القضية الفلسطينية!

أرجاء العـالم - السعودية

وأخـبر عباس إن كل ما يشاع عن مواقف سعودية سلبية حول القضية الفلسطينية "غير صحيح"، حسب وكـــالة الأخــبار الفلسطيني، وتـابع عباس خــلال كلمته في افتتاح أعمال الدورة الـ23 للمجلس الوطنى الفلسطينى الاثنين 30 أبريل/ نَيْسَــانَ، أن قمة الظهران كانت قمة القدس، على حد تعبيره.

وبثت القناة العاشرة الإسرائيلية، مساء أمس الأحد، تقريرا يكشف عن حدوث لقاء سري جمع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان مع بعض المنظمات اليهودية الرائدة في الولايات المتحدة، في 27 من شهر آذَار/ مَــارَسَ المــنصرم، هاجم فيه، القيادة الفلسطينية، وعلى رأسها محمود عباس. 

ونقل تقرير، القناة العاشرة الإسرائيلية، عن بن سلمان قوله: "منذ 40 عاما، والقيادة الفلسطينية تفوّت الفرص، حيث رفضت كل المقترحات التي قدمت لها. لقد حان الوقت كي يقبل الفلسطينيون الاقتراحات والعروض، وعليهم العودة إلى طاولة المفاوضات، أو فليصمتوا ويتوقفوا عن التذمر."

ونقلت كذلك أن ولي العهد السعودي أخـبر للقادة اليهود إن "القضية الفلسطينية ليست الأولوية القصوى لحكومة المملكة ولا للرأي العام، وهناك قضايا أكثر أهمية، وأكثر إلحاحا للتعامل معها على سبيل المثال إيران" وفقا لما  ذكره تقرير القناة، واستمر قائلا: "على الرغم من ذلك، يجب أن يكون هناك تقدم حقيقي نحو اتفاق مع الفلسطينيين قبل أن يصبح بالمستطاع تعزيز التطبيع بين المملكة العربية السعودية وبقية أرجاء العـالم العربي مع إسرائيل."

وكان ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، ركــز في حوار مع مجلة "ذي اتلانتيك" الأمريكية، أن بلاده تتقاسم المصالح مع "إسرائيل"، لافتا إلى أنه حال التوصل إلى سلام في المنطقة، فإنه سيكون "الكثير من المصالح بين إسرائيل ودول مجلس التعاون الخليجي"، على حد تعبيره.

وأخـبر إن "إسرائيل تملك اقتصادا كبيرا مقارنة بحجمها، وهذا الاقتصاد متنام، وبالطبع هناك الكثير من المصالح التي نتقاسمها مع إسرائيل"

وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس عبر وقتها عن تقديره وامتنانه للملك سلمان على مواقفه الدائمة والثابتة الداعمة للشعب الفلسطيني ولقضية القدس ومقدساتها، منوها بمواقف المملكة الثابتة تجاه القضية الفلسطينية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في قيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس، وذلك وفقا لوكالة الأخــبار السعودية "واس".

وأشاد عباس بمواقف السعودية المتواصلة، والتي تؤكد عمق العلاقات الأخوية التي تربط الشعبين والقيادتين، والدعم السياسي والمالي الدائم للشعب الفلسطيني، على حد تعبيره.

Z15-11

المصدر : قناة العالم