«الشال»: 13.9 مليار دينار جملة إيرادات الموازنة للسنة المالية الحالية
«الشال»: 13.9 مليار دينار جملة إيرادات الموازنة للسنة المالية الحالية

«الشال»: 13.9 مليار دينار جملة إيرادات الموازنة للسنة المالية الحالية مانشيت نقلا عن الشاهد ننشر لكم «الشال»: 13.9 مليار دينار جملة إيرادات الموازنة للسنة المالية الحالية .

مانشيت - أخـبر تقرير شركة الشال الاقتصادي الأسبوعي انه وبانتهاء شهر تُشَرِّيَــنَّ الْأَوَّلُ المــنصرم، انتهى الشهر السابع من السنة المالية الحالية 2017/2018، وبلغ معدل سعر برميل النفط الكويتي، لما مضى من السنة المالية الحالية نحو 49.1 دولاراً، ولشهر تُشَرِّيَــنَّ الْأَوَّلُ، نحو 54.3 دولاراً للبرميل، مرتفعاً بما قيمته 2 دولار للبرميل، أي ما نسبته نحو 3.8% عن معدل شهر أَيْــلُولُ البالغ نحو 52.3 دولاراً للبرميل.
ولمح التقرير انه أعلى بنحو 9.3 دولاراً للبرميل، أي بما نسبته نحو 20.7%، عن السعر الافتراضي الجديد المقدر في الموازنة الحالية والبالغ 45 دولاراً للبرميل. وكانت السنة المالية الفائتة 2016/2017، التي انتهت بنهاية شهر شهر آذَار الفائت، قد حققت، لبرميل النفط الكويتي، معدل سعر، بلغ نحو 44.7 دولاراً، ومعدل سعر البرميل لما مضى من السنة المالية الحالية أعلى بنحو 9.8% عن معدل سعر البرميل للسنة المالية الفائتة، ولكنه أدنى بنحو -21.9 دولاراً للبرميل عن سعر التعادل للموازنة الحالية البالغ 71 دولاراً وفقاً لتقديرات وزارة المالية وبعد اقتطاع الـ 10% لصالح احتياطي الأجيال المقبلة.
وطبقاً للأرقام المنشورة في تقرير المتابعة الشهري للإدارة المالية للدولة -أَيْــلُولُ 2017/2018- الصادر عن وزارة المالية، وصلت الإيرادات النفطية الفعلية، حتى نهاية شهر أَيْــلُولُ الفائت، نحو 6.370 مليارات دينار، وعليه، فقد تبلغ جملة الإيرادات النفطية،لمجمل السنة المالية، نحو 12.6 مليار دينار، وهي ثمن أعلى بنحو 0.9 مليار دينار عن تلك المقدرة في الموازنة والبالغة نحو 11.7 مليار دينار. وتم تحصيل ما قيمته نحو 660.1 مليون دينار، إيرادات غير نفطية، خــلال نفس الفترة، قد تبلغ لمجمـل السنـة الماليـة، نحـو 1.3 مليـار دينـار.
وعليه، قد تبلغ جملة إيرادات الموازنة، للسنة المالية الحالية نحو 13.9 مليار دينار. وبمقارنة هذا الرقم، باعتمادات المصروفات البالغة نحو 19.9 مليار دينار، من المتوقع أن تحقق الموازنة العامة للسنة المالية 2017/2018 عجزاً افتراضياً قيمته نحو 6 مليارات دينار. وإذا افترضنا توفيراً في جملة المصروفات بحدود 6.3% أسوةً بالسنة المالية الفائتة، سوف تنخفض المصروفات الفعلية إلى نحو 18.6 مليار دينار، وهو مجرد تقدير، حينها سوف تحقق الموازنة العامة عجزاً تراوح قيمته ما بين 4.5 و5 مليارات دينار.

برجاء اذا اعجبك خبر «الشال»: 13.9 مليار دينار جملة إيرادات الموازنة للسنة المالية الحالية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الشاهد