القعود: استثمار الحكومات في مجال الطيران حق مشروع لكل دولة
القعود: استثمار الحكومات في مجال الطيران حق مشروع لكل دولة

ركــز نائب المدير العام للشؤون الادارية والمالية والقانونية بالادارة العامة للطيران المدني أحمد القعود الصباح الخميس، أن استثمار الحكومات في مجال الطيران حق مشروع لكل دولة.

جاء ذلك في بيان للقعود لوكالة الأخــبار مانشيت لدى ترؤسه وفد دولة الكويت الى ختام أعمال الاجتماع الثالث لرؤساء سلطات الطيران المدني في البــلدان العربية لبحث التعامل مع قانون الاتحاد الأوروبي حول المنافسة في مجال الطيران المدني.

وفسر القعود، أن الاجتماع تحاور المستجدات المتعلقة بمشروع القانون الأوروبي رقم 868 لعام 2004 المقترح تعديله حول المنافسة في مجال الطيران المدني مشيرا الى أن هذه المستجدات "زادت من القيود المفروضة على شركات الطيران".

وأَرْشَدَ الى منح الاجتماع اقتراحات "عادلة ومتوازنة" للتعامل مع هذا القانون منها قيام جامعة البــلدان العربية بمخاطبة المفوضية الأوروبية لابلاغها بالرؤية العربية في هذا الأمر للحد من هذا القانون وتأثيره على شركات الطيران.

وتـابع أن الاجتماع ركــز أهمية أن يقوم الجانب الأوروبي بافادة الجامعة العربية باحدث المستجدات بخصوص هذا المشروع وذلك في مضمـار التشاور والتنسيق المستمرين بين الجانبين.

وأخـبر القعود، ان "دول الاتحاد الأوروبي كانت تساند شركات الطيران لديها لفترة طويلة حتى استطاعت هذه الشركات أن تستقل وتعتمد على ذاتها" مشيرا الى أن "البــلدان العربية تقوم حاليا بفعل على سبيل المثال هذا الأمر".

وأَرْشَدَ في هذا المضـمار الى أن شركات الطيران في الوطن العربي سيكون لديها استقلالية في المستقبل.

وتحدث القعود، أن حكومة دولة الكويت تقوم حاليا بدعم قطاع السياحة من خــلال تأسيس بعض المطارات الحديثة على سبيل المثال مشروع مبنى الركاب المساند (تي.4) مؤكدا أن هذا المشروع سيكون داعما رئيسيا لعملية تطوير السياحة والنقل الجوي في الكويت.

وتـابع أن شركات الطيران أيضا تتوسع حاليا في عمليات الوجهات السياحية والوجهات الى أوروبا والولايات المتحدة وباقي دول أرجاء العـالم اضافة الى شراء طائرات جديدة لدعم أسطولها الجوي.

وأَرْشَدَ القعود الى أن دخول شركة الخطوط الجوية الوطنية مانشيت في الفترة الأخيرة في هذا المجال وتوجهها الى بعض الأقطار العربية "أعانَه حركة السياحة بشكل كبير".

وضم وفد دولة الكويت المشارك في الاجتماع الثالث لرؤساء سلطات الطيران المدني مراقب النقل الجوي للاتفاقيات الدولية بالادارة العامة للطيران المدني عبد الله الراجحي.

في وقت سابق أن الجامعة العربية استضافت اجتماعين من قبل لمناقشة مقترح المفوضية الأوروبية لتعديل القانون الأوروبي رقم 868 لعام 2004 وذلك في ضوء احتجاجات شركات الطيران الأوروبية بدعوى المعاملة التفضيلية التي تقدمها بعض الحكومات الى شركات الطيران الوطنية لديها ما يؤدي الى احداث تأثير سلبي على المنافسة في النقل الجوي. 

المصدر : الكويتية