انطلاق الصباح الثاني من احتفالية اليوبيل الذهبي لتجلي العذراء بالزيتون
انطلاق الصباح الثاني من احتفالية اليوبيل الذهبي لتجلي العذراء بالزيتون
بدأت، فجر الصباح، قداسات الصباح الثاني من احتفالية اليوبيل الذهبي لتجلي السيدة العذراء بكنيستها بالزيتون.

ومن المقرر أن يقام قداسان بالكنيسة القديمة التي شهدت حدث التجلي وقداسان آخران بالكاتدرائية التي بنيت عقب معجزة التجلي في الجهة المقابلة للكنيسة القديمة.

تولى مساعدة قداسات الصباح الثاني من أحبار الكنيسة أصحاب النيافة الأنبا أثناسيوس مطران فرنسا والأنبا يوأنس أسقف أسيوط والأنبا إرميا الأسقف العام والأنبا مينا أسقف مسيساجا وفانكوفر وغرب كندا والأنبا ماركوس الأسقف العام لكنائس حدائق القبة والوايلي والعباسية.وشارك في حضور القداسات الأنبا موسى أسقف الشباب

وانطلقت اعتبارًا من أمس وحتى صباح الأحد، احتفالية كنيسة السيدة العذراء بالزيتون بذكرى مرور خمسين سنة على تجلي العذراء والدة الإله بالكنيسة ذاتها، والذي بدأ يوم ٢ أبريل من سـنــــة ١٩٦٨ واستمر وقتها لفترة كبيرة.

وتتضمن الاحتفالات الكثير من الفقرات من كلمات لأحبار الكنيسة والآباء الكهنة إلى جانب فقرات تسجيلية تؤرخ لحدث التجلي.

المصدر : صدى البلد