دعوة إخوانية للحوار مع السيسي ولـ"تنازل مرسي عن الشرعية"
دعوة إخوانية للحوار مع السيسي ولـ"تنازل مرسي عن الشرعية"

أرجاء العـالم - مصر

وتحدث ندا المقيم خارج مصر، ضمن حديث متلفز، أنه من المفروض أن يطلب "الإخوان" من مرسي "التنازل"، وإذا قام بذلك فسوف تبدأ "مرحلة جديدة من الشرعية، وهي انتخابات حرة"، كذلك لم يستبعد أن تصدر الجماعة حوارا مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وفيما يتعلق بشروط هذا الحوار، أظــهر ندا أن "الإخوان لا تملك مطالب خاصة بها "إلا الشرعية وإطلاق سراح من في السجون والمصابين"، واستمر، إنه باعتقاده، وليس في نظر "الإخوان"، إذا كان في مصلحة البلاد أن يتنازل مرسي، فيمكن أن يبنى على تنازله شيء، "ومن غير تنازله فالحق الشرعي والقانوني عنده".

وأقر ندا بأن الإخوان" ارتكبوا أخطاء لأنهم بشر، محذرا من أنه لا يمكن محو تاريخهم واعتبارهم شياطين.

وجاءت هذه التصريحات بعد أيام من إعلان القيادي البارز الآخر، نائب مرشد "الإخوان" إبراهيم منير، عن استعداد الجماعة للتفاوض مع الحكومة شريطة أن يكون الحوار مع شخص "مسؤول وليس سفيرا" ويشمل كل الرافضين للسيسي، زيادة على إطلاق سراح "السجناء السياسيين" وعلى رأسهم مرسي، مسبقا، وذلك بالتزامن مع دعوات القيادي البارز المنشق عن الجماعة كمال هلباوي لتطبيق مصالحة متضمنة في مصر.

5

المصدر : قناة العالم