رسالة مفتوحة لدولة قطر لكسر الجمود السياسي
رسالة مفتوحة لدولة قطر لكسر الجمود السياسي

رسالة مفتوحة لدولة قطر لكسر الجمود السياسي مانشيت نقلا عن ساسة بوست ننشر لكم رسالة مفتوحة لدولة قطر لكسر الجمود السياسي .

مانشيت - الشيخ تميم بن حمد المحترم، في رسالتي هذه لن أكتب إلا حسبًا لمصلحتنا بوصفنا عربًا، ووفق أجندتنا بوصفنا عربًا، نحن إما أن نكون عربًا باعتبارنا قوة اقتصادية قادمة تحتوي مصالح بلدان أرجاء العـالم، وإما أن نتصارع حسبًا لمسرح لا قومي أنتم من رسم معالمه، لكن تبقى مصلحتنا العربية هي الأساس والعمود الفقري لأي سياسات.

الشيخ تميم بن حمد المحترم، سأتحدث عن أن قطر باتت الصباح بين قوسين أو أدنى؛ لتهدم كل ما بنته خــلال سنوات، قطر أصبحت تتخبط يمينًا وشمالًا في عناد غير منطقي، بل تفقد رصيدها التنموي وتستنزف استراتيجيًّا، ولن يتكشف هذا الأمر إلا بعد فوات الأوان.

الشيخ تميم بن حمد المحترم، مجرد التفكير بطريقة تخالف الإجماع العربي في الوقت الحالي خطأ استراتيجي؛ لأن دول الخليج ومصر هي عمقكم الاستراتيجي، وأي شلل في هذه الاستراتيجية يعني تعرضكم لعزلة، تهدد بنسف كل ما بنيتموه خــلال سنوات.

الشيخ تميم بن حمد المحترم، أنا أؤيد بأنكم قطعتم شوطًا كبيرًا في مجال القوة الناعمة؛ لكن هناك متغيرات استراتيجية، توجب عليكم تقليص دائرة الأعداء، وتوسيع دائرة الصداقة؛ نظرًا لأنكم مقبلون على خطة اقتصادية عملاقة، عبر استضافة مونديال 2022 لكرة القدم.

الشيخ تميم بن حمد المحترم، يجب أن تعرفوا أن مصلحة الشعوب العربية في استقرار الكيان الخليجي العربي ككل، وعدم ارتكاب أخطاء تعزز من التشظي بين شعوبنا العربية.

الشيخ تميم بن حمد المحترم، يجب أن تفهموا كيف أن الأيديولوجيا الدينية الجاهلة وصلت بنا إلى ما وصلنا إليه، وخصوصًا بأنكم تريدون رسم سياسات تظهر أنها في صالح الشعوب، لكن عدم تطويعها للمتغيرات وإدارتها حسب الوضع الراهن يعتبر خطأ جسيمًا.

الشيخ تميم بن حمد المحترم، في منطقتنا العربية يوجد الملائكة ويوجد الشياطين، ويوجد من يريد حكم الشعوب بالقوة العسكرية والاستبداد، مستخدمًا كل وسائل الأيديولوجيا والسياسة؛ وتلك تقود لمزيد من الاحتراب الداخلي، خصوصًا إذا وجدت من يسوّق لهذه الأجندة ويرعاها.

الشيخ تميم بن حمد المحترم، أرجاء العـالم ينمو اقتصاديًّا من حولنا، وإذا فتشنا ذات اليمين واليسار؛ فأبرز بلدان التنمية الصناعية هي الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية بالتحديد، وإذا بحثنا عن عقول إدارية فلن نجد أهم من لبنان ومصر والأردن، أما إذا فتشنا عن مجال التسويق فلن نجد من هو بمهارة المغرب؛ ولذلك لا نريد تشظيًا بل إصلاح اليمن، والقرن الأفريقي، والعراق، والشام؛ وذلك يهدف إلى خلق كيان اقتصادي عملاق عربي، وليس عيبًا التراجع عن إصرارنا عن التفكير بطريقة لما تعتبر عنوانًا للمرحلة، خصوصًا بعد انقضاء حقبة الحزب الديمقراطي الأمريكي.

الشيخ تميم بن حمد المحترم، حول اليمن يجب أن تقرأ التالي: الشعب اليمني وخصوصًا من فروا من الحكم المركزي إلى مشروع اليمن الاتحادي، لا يقبلون بأن يظلوا يدارون بشكل سياسي صرف، ولا بموجب سياسات إقليمية، ولا حتى أجندة مراكز القوى والدولة العميقة في اليمن، الأصل أن تدار من بوابة التنمية الصناعية والاستراتيجية؛ لنطوع المجالات الأمنية، والعسكرية، والسياسية بموجبها. يتضح لك بأن الشعب اليمني مصلحته في وضع خطط وأجندة استثمارية؛ ليتم رسم المسار السياسي والعسكري بموجبها، وعليه يتم إظهار العمل المذيـــــع بهذا التوجه، إن ما نحتاجه هو التنمية البشرية وتنمية الموارد فقط.

لذلك انصاعوا للعرب ككل، وركزوا في الحفاظ على كل ما كسبتموه، واهتموا بأن مستقبلكم في تجمع الطاقات لصالح تطوير قطر وليس زعزعتها.

أخيرًا، عندما نتوجه لكم بهذا الخطاب فنحن نريد أن نحجز مقعدًا لنا في مقدمة حاضري مونديال قطر 2022، وليس مقعدًا في مقدمة صراع عسكري أو دبلوماسيّ أو سياسيّ، لا يحمد عقباه على المدى الطويل.

والله من وراء القصد.

برجاء اذا اعجبك خبر رسالة مفتوحة لدولة قطر لكسر الجمود السياسي قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : ساسة بوست