رغم التحذيرات.. الذبح العشوائي يشوه الطرق العامة
رغم التحذيرات.. الذبح العشوائي يشوه الطرق العامة

رغم التحذيرات.. الذبح العشوائي يشوه الطرق العامة حسبما قد ذكر صحيفة اليوم ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر رغم التحذيرات.. الذبح العشوائي يشوه الطرق العامة .

مانشيت - رغم تحذيرات أمانة المنطقة الشرقية من الذبح العشوائي للأضاحي ومخاطرها على الصحة والسلامة العامة وكذلك على البيئة، انتشر بمدخل سوق المواشي في الدمام، وغيرها من المناطق حالات من الذبح العشوائي للأضاحي، حيث لجأ مواطنون ومقيمون إلى السوق حيث تواجد كثير من الوافدين الذين يستغلون عيد الأضحى المبارك في القيام بذبح الماشية غير عابئين بما يخلفونه من مضار وتلويث للبيئة، ناهيك عن ظروف الذبح البدائية والتي تفتقر لأدنى متطلبات الصحة والسلامة حيث لجأ «الجزارون» إلى نحر وسلخ الذبائح على جوانب سيارات شاحنة وأسلاك شائكة وجدران وأعمدة ضغط عال وغيرها.

وكانت مسالخ المنطقة الشرقية قد استقبلت صباح أمس، المواطنين والمقيمين الراغبين في ذبح الأضاحي في أول أيام عيد الأضحى المبارك، حسب خطة العمل التي وضعتها أمانة المنطقة، والتي شملت 14 مسلخاً، تقع ضمن اطـار بلديات حاضرة الدمام والبلديات التابعة والمرتبطة بها. وهدفت الخطة إلى تسهيل الاجراءات على المضحين، وتقديم أهم الخدمات لهم في أوقات قياسية، مع الحد من الذبح العشوائي، بالتنسيق مع الجهات الأمنية والرقابية والصحية، وإيقاع العقوبات بحق المخالفين.

ووفقاً لمدير سـنــــة صحة البيئة في الأمانة، د. عبد الرحمن الشهيل، فقد تميز العمل في مسالخ الدمام والخبر بالسلاسة والانسابية، وأخـبر: استقبل مسلخ الدمام نحو 2300 رأس من الأغنام، ومسلخ الخبر 2004 رؤوس، عقب صلاة العيد مباشرة.

وتـابع: خطة عمل الأمانة، نجحت في كافة مسالخها، مشيرا إلى أن «الاستعداد المبكر، والتنسيق مع بقية الجهات الأخرى، أسفر عن انسيابية العمل في المسالخ الجاهزة من الناحيتين الفنية والصحية المعتمدة حفاظًا على صحة الإنسان وخدمة المجتمع على سبيل المثال الكشف البيطري قبل وبعد الذبح، ووجود جزارين مؤهلين شرعًا وقانونًا، إضافة إلى ضمان آلية الذبح حسب الشرع، مع وجود البيئة النظيفة والآمنة للذبح.

وبرهن، نجاح التنسيق بين الأمانة وشرطة المنطقة، للحد من الذبح العشوائي، وأخـبر: تم ضبط بعض حالات الذبح العشوائي في أماكن متفرقة في المنطقة الشرقية، وتحديدا في غرب الدمام، وحظائر في الخبر وقد باشرتها البلدية، وأوقعت العقوبات النظامية بحق المخالفين.

وحذر الشهيل من ظاهرة الذبح العشوائي، لما فيه من أضرار صحية، إذ لا يمكن ضمان سلامة الذبيحة خــلال الذبح العشوائي في المنازل أو الطرقات، بدون الكشف البيطري الذي يغفل عنه كثير من الناس، لجهلهم بالأمراض المعدية والمنتشرة في اللحوم والتي تنتقل إلى الإنسان، إضافة إلى تعرض الذبائح بالملوثات الخارجية على سبيل المثال ارتفاع درجة الحرارة والغبار والأتربة وعوادم السيارات، وعدم ضمان صحة الجزار ومدى خلوه من الأمراض المعدية، إضافة إلى تكاثر الذباب والحشرات في مواقع الذبح العشوائي بسبب غياب النظافة وطرق التخلص الآمنة لمخلفات الذبائح من أحشاء وعظام وغيرها.

من جانبهم، ركــز مواطنون ومقيمون تواجدوا في مسالخ الدمام والخبر صباح أمس، رضاهم عن آلية العمل في المسالخ، مشيرين إلى التزامها بالمواعيد التي حددتها لهم للحصول على أضاحيهم مذبوحة ومجهزة حسب المطالب التي حددوها مسبقا.

image 0

ذبح أضاح عشوائي (تصوير: مرتضى بوخمسين)

image 0

مضحون يتابعون ذبح اضاحيهم في العراء

image 0

جزار يقوم بسلخ ذبيحة داخل مسلخ

image 0

وافد يقوم بسلخ ذبيحة على سور شائك

image 0

مواطنون ينتظرون دورهم في المسلخ

image 0

بروشور توعوي عن الذبح السليم

image 0

أوضــح بيطري آمن على الذبائح

image 0

ذبح يفتقر لاشتراطات السلامة

برجاء اذا اعجبك خبر رغم التحذيرات.. الذبح العشوائي يشوه الطرق العامة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة اليوم