"تنمية الرياض" و"شؤون الأسرة" يوقعان مذكرة تفاهم لمساعدة أسر المنطقة
"تنمية الرياض" و"شؤون الأسرة" يوقعان مذكرة تفاهم لمساعدة أسر المنطقة
تهدف لإعداد التقارير وإجراء الدراسات والأبحاث والإحصائيات والاستطلاعات

وقعت اللجنة النسائية للتنمية المجتمعية بمنطقة الرياض ومجلس شؤون الأسرة الصباح (الأحد) بمقر المجلس في الرياض، مذكرة تفاهم تهدف إلى تعظيم المنفعة لدى أُسر منطقة الرياض، عبر إعداد التقارير وإجراء الدراسات والأبحاث والإحصائيات والاستطلاعات المجتمعية وتقديم برامج تنموية لخدمة الأسر في منطقة الرياض والمحافظات التابعة لها بالشراكة مع المجتمع المحلي.

ووقع المذكرة رئيسة اللجنة النسائية للتنمية المجتمعية بمنطقة الرياض سمو الأميرة نورة بنت محمد بن سعود آل سعود والأمين العام لمجلس شؤون الأسرة الدكتورة هلا بنت مزيد التويجري.

وبموجب المذكرة، ستعمل اللجنة النسائية للتنمية المجتمعية بمنطقة الرياض على إعداد البحوث والاستشارات التي تساعد وتساهم في تطوير الأسرة في منطقة الرياض، وعمل الاستطلاعات والمسوح الميدانية على مستوى المنطقة في عدد من المجالات، وتشخيص هموم وتطلعات الأسرة واحتياجاتها في المنطقة، وصولاً إلى تحقيق برامج تنموية تسهم في تحسين نمط الحياة الأسرية.

كذلك ستقوم اللجنة النسائية للتنمية المجتمعية بدراسة ومناقشة عــقبات أفراد الأسرة في مجال التوظيف والتنمية البشرية، والمساهمة في تبني البرامج الهادفة في المنطقة، وكذلك البرامج الثقافية والترفيهية والرياضية التي تستهدف الأسرة لبناء أسرة صحية سليمة وحيوية، بالإضافة لبرامج توعوية للمجتمع على مستوى المنطقة تبرز أهمية قضايا الأسرة، وسبل معالجتها، وكذلك دراسة برامج الرعاية الصحية والخدمات الصحية التي تنفرد بأفراد الأسرة في المنطقة.

وبحسب المذكرة، ستعمل اللجنة على دراسة وتشخيص القضايا الاجتماعية والتحديات التي تواجه المرأة في حياتها اليومية والشؤون الأسرية، وأهم القضايا التي قد تنشأ في المجتمع كحالات الطلاق، والعنف الأسري ومسبباته، وكذلك اقتراح توفير الوسائل الفعالة التي تمكن من التعرف على المشاكل والمعوقات التي تواجه الشؤون الأسرية في المنطقة.

كذلك سيعمل مجلس شؤون الأسرة على تزويد اللجنة النسائية للتنمية المجتمعية، بالدراسات والأبحاث الداعمة وتقديم الاستشارات بينما يساعد تطوير وتنمية واقع أسر منطقة الرياض، والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لتطوير وتنمية المنطقة وتعظيم المنافع، وكذلك توفير المساندة للجنة النسائية لتحقيق وتعزيز أهداف المذكرة.

وتؤسس المذكرة لتعاون الجهتين في إقامة المنتديات والملتقيات وورش العمل المتخصصة في قضايا أفراد الأسرة في المنقطة، واستحداث جوائز وطنية في مجالات تنموية لأفراد الأسرة في المنطقة، وإقامة برامج ومشاركات مجتمعية ومبادرات تواصلية موجهة للأسر في المنطقة.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية