"العواد": برنامج جودة الحياة 2020 يوفر بيئة مثالية لتحسين نمط حياة الفرد ورفاهية العيش
"العواد": برنامج جودة الحياة 2020 يوفر بيئة مثالية لتحسين نمط حياة الفرد ورفاهية العيش
استغلال كافة الأدوات والإمكانات وتوحيد الجهود التي تسهم في زيادة مستوى الجودة

أخـبر وزير الثقافة والإعلام، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للثقافة الدكتور عواد بن صالح العواد في بيان صحفي الصباح عقِب إطلاق برنامج جودة الحياة 2020: إننا في المملكة ننعم باهتمام بالغ من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ونلمس حرصهما الشديد على زيادة مستوى جودة حياة الفرد والمجتمع وذلك بتهيئة البيئة المناسبة، وتوفير كافة السبل الممكنة لإطلاق برنامج جودة الحياة 2020.

وفسر أن برنامج جودة الحياة 2020 يتيـح بيئة مثالية تؤدي إلى تحسين نمط حياة الفرد والمجتمع، من خــلال استغلال كافة الأدوات والإمكانات وتوحيد الجهود التي تسهم في زيادة مستوى جودة الحياة ورفاهية العيش للمواطن والمقيم.

وبين أن الهيئة العامة للثقافة تقدم من خــلال برنامج جودة الحياة 2020 عددا من المبادرات التي تهدف إلى تطوير أداء المجتمع في الثقافة والفنون وحركة الفكر والإبداع، واستغلال كافة القدرات والخبرات التي تزخر بها المملكة، كذلك ترمي إلى تعزيز البعد الثقافي والفني وتعميقه بالإسهام بشكل مباشر في زيادة مستوى جودة حياة الفرد، وتمازج الأطياف الاجتماعية بشكل سـنــــة، لتحقيق الأهداف السامية بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030.

وأَرْشَدَ الدكتور العواد إلى أن الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع تسهم بعدد من المبادرات في برنامج جودة الحياة 2020 منها إعادة افتتاح دور السينما التي ستوفر خيارات ترفيهية جديدة أمام الأفراد والعوائل، وكذلك تنظيم عمل دور السينما عبر التصديق على بنود لائحة الترخيص لدور العرض السينمائي بالمملكة، بعد استكمال كل الشروط والاعتبارات النظامية بالتنسيق والتعاون مع مختلف الجهات والهيئات الحكومية المعنية، ومراعاة أهم الممارسات الدولية للوائح والتشريعات المنظمة لدور العرض السينمائي في عدد من الأسواق العالمية.

وقد حددت اللائحة ثلاثة أنواع من التراخيص هي: إنشاء دار السينما، ورخصة مزاولة نشاط تشغيل دور السينما، ورخصة تشغيل دار السينما بنوعيها الثابتة والمؤقتة.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية