وفاة المصاب الثاني في حادث تفحيط  "ملهم الرياض"
وفاة المصاب الثاني في حادث تفحيط  "ملهم الرياض"
الذين ارتطمت مركبتهم بمؤخرة "دينا" في واقعة مروّعة

وفاة المصاب الثاني في حادث تفحيط  

تُوفي أمس أحد الشباب الخمسة الذين كانوا يمارسون التفحيط بمركبتهم بمحافظة ملهم - شمالي مدينة الرياض، التي اصطدمت في "دينا" من الخلف؛ ما أدّى إلى سقوط أحدهم من السيارة نتيجة قوة الارتطام ونُقل ثلاثة منهم للمستشفى بعد إصابتهم البليغة، بينما لم يُصب الاثنان الآخران بأذى؛ حيث تناقلت وسائل التواصل مقطع الحادث بكثرة خــلال الأيام المــنصرمة.

وكان الشاب الذي تُوفي من بين المصابين الـ ٣ الذين نُقلوا للمستشفى، بينما قد تُوفي سابقاً أحدهم دماغياً.

وأظــهر "المرور" وقتها ضبط السائق، وأخـبر: "مرور الرياض قبض على سائق السيارة التي كان يمارس عليها التفحيط في شمال مدينة الرياض بالقرب من (ملهم)، وسيتم استكمال إجراءات إحالته إلى النيابة العامة".

وتسجل نكبات التفحيط والسرعة أرقاماً مخيفة في السعودية رغم الجهود المبذولة للحد منها حتى فاقت أرقام ضحايا نكبات التفحيط الأمراض المزمنة والفتاكة، ودائماً ما يلجأ المفحطون إلى التوجه للشوارع البعيدة عن النطاق العمراني لممارسة لعبة الموت بعيداً عن قبضة الرقيب من "المرور" و"أمن الطرق"، وتقوم المعجبيـن بتوجيه بعضهم عبر تطبيقات المحاميل الذكية.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية