٧٣ خبيرًا يناقشون أحدث تقنيات وتجارب سلامة المرضى
٧٣ خبيرًا يناقشون أحدث تقنيات وتجارب سلامة المرضى
خــلال مؤتمر سنوي برعاية وزير الحرس الوطني

٧٣ خبيرًا يناقشون أجدد تقنيات وتجارب سلامة المرضى

يحاور ٧٣ خبيراً من داخل وخارج المملكة، أجدد التقنيات والبحوث والتجارب المتعلقة بسلامة المرضى، من خــلال المؤتمر السنوي الثامن لسلامة المرضى، الذي يرعاه وزير الحرس الوطني الأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف، وتنظمه الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني، خــلال الفترة من ٨-١٢ أبريل الحالي، بمركز المؤتمرات بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية.

وبين المدير التنفيذي لإدارة الجودة وسلامة المرضى، رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور عبدالمحسن بن محمد السعوي، خــلال اللقاء التعريفي بالمؤتمر السنوي الثامن، أن اللجنة العلمية تلقت ٢١٢ بحثاً ومشروعاً ترتبط بسلامة المرضى من داخل وخارج المملكة، لافتاً إلى أنه تم اختيار ١٨٧ منها للمناقشة والعرض للاستفادة منها.

واكـــــد الدكتور "السعوي" على أهمية المؤتمر في تجويد الخدمات الصحية المقدمة للمرضى من خــلال تبادل الخبرات والتجارب، وتلاقح الأفكار والرؤى التي ستعزز من مستوى الجودة في الخدمات التي تقدمها القطاعات الصحية بالمملكة، موضحاً أن المؤتمر سيناقش عدة محاور أشهرها: دور التكنولوجيا في تحسين سلامة المرضى، وكيفية الحد من الضرر الناتج في عمل التحريات الطبية ووصفات الأدوية.

وأخـبر رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الثامن لسلامة المرضى: إن المؤتمر سيستعرض أهم التجارب الدولية لتحسين سلامة المرضى، كاشفاً أنه ستسبقه حلقات نقاش واسعة تجمع خبراء وكفاءات من المملكة والولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا والسويد والدنمارك وهولاندا؛ لبحث آخر المستجدات في هذا المجال؛ تمهيداً لطرحها بشكل أوسع خــلال جلسات المؤتمر.

واكـــــد الدكتور السعوي على أهمية تحسين بيئة وثقافة سلامة المرضى في القطاعات الصحية، مؤكداً أن هذا الهدف يندرج ضمن أهداف التحول الوطني في المجال الصحي في رؤية المملكة ٢٠٣٠.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية