المغامسي: المتنافسون في هاكاثون الحج ليس لمجد شخصي.. وإنما لخدمة الملايين
المغامسي: المتنافسون في هاكاثون الحج ليس لمجد شخصي.. وإنما لخدمة الملايين

المغامسي: المتنافسون في هاكاثون الحج ليس لمجد شخصي.. وإنما لخدمة الملايين مانشيت خبر تداوله الوئام حيث نسعى جاهدين نحن فريق عمل صحيفتكم المتميزة والمتألقة دائما بين مواقع التواصل الإجتماعى على أن نوافيكم بجميع الأحداث لحظة بالحظة , كما نهتم بأخر الأخبار "العربية والدولية ",كما نهتم أيضا بأخر القضايا العربية المغامسي: المتنافسون في هاكاثون الحج ليس لمجد شخصي.. وإنما لخدمة الملايين، المغامسي: المتنافسون في هاكاثون الحج ليس لمجد شخصي.. وإنما لخدمة الملايين وعلى الصعيد الأخر نتمنى أن نحصل إعجاب الجميع ونتمنى عمل إعجاب لصفحنتا ليصلكم كل جديد ومشاركة الإخبار على مواقع التواصل الإجتماعى ، المغامسي: المتنافسون في هاكاثون الحج ليس لمجد شخصي.. وإنما لخدمة الملايين.

مانشيت - مانشيت-متابعات

أشاد الشيخ صالح المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء، بهاكاثون الحج ،الصباح،و شد من أزر المشاركين في “هاكاثون جدة” الذين يتأهبون لخوض غمار المنافسات في لقاء احتضنه مقر الفعاليات في مدينة جدة.

وبرهن المغامسي أن الناس باتت تتفق على أن هذا الزمن هو زمن التقنية وزمن البرمجة والمعلومات والتطوير، وأخـبر مخاطباً المشاركين: “جيء بكم حتى تقدم أهم الخدمات وأجلّ العطايا لحجاج بيت الله الحرام، وهذا الأمر يفخر به المسلم”.

وبين المغامسي أن رب فكرة واحدة قد تنجح وتساهم في جعل الدولة تزيد عدد الحجاج إلى الضعف أو 3 أضعاف، أو تقدم مزيدا من الخدمة لضيوف الرحمن، فيكون أجرها عظيما، على حد وصفه.

ونبه في سياق حديثه إلى أن عبادة الحج يوجد بها من تعب الأبدان ما لا يوجد في سواها من العبادات.

وأخـبر إن هذه العقول التي تجتمع الصباح زكّيت وعرفت لغة العصر، وقدمت من مختلف دول أرجاء العـالم حتى تعين الحجاج وتخدمهم، موضحاً أن لكل زمان لغته العصرية، وأن المتنافسين لا يتنافسون من أجل مجد شخصي أو إنجاز فردي بل لخدمة الملايين.

وتمنى أن تقر عيون المسلمين جميعاً بثمرات “هاكاثون جدة” وما يقدمه من رؤى وأفكار وبرامج.

كذلك أشاد المغامسي بجهود اتحاد جـــــدة للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز في إقامة هذا الملتقى بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، الذين وفروا لضيوف الرحمن كل ما ييسر عليهم أداء مناسكهم.

وفى نهاية الموضوع نأسف عن أي خطأ فى المحتوى الذى نحن بصدده ومما لا شك فيه أننا لا نحصل على إعجاب جميع الأطراف وأنه هو مجرد محتوى إخبار ي نجمعه لكم من أكبر الصحف الدولية ,على أن نوافيكم بكل الأخبار من جميع أنحاء العالم كما نعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل . ونقل الأحداث فى وقتها من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . ونتمنا أن نحصل على إعجاب من كل زوارنا ودعمكم لنا هو سر نجاحنا ولا تنسوا متبعتنا على مواقع التواصل الإجتماعى ليصلكم كل الأخبار فى وقت الحدث. مع تحيات اسرة موقع مانشيت .

المصدر : الوئام