الصباح الوطني الإماراتي الـ 46 علاقات سعودية - إماراتية متينة
الصباح الوطني الإماراتي الـ 46 علاقات سعودية - إماراتية متينة

الصباح الوطني الإماراتي الـ 46 علاقات سعودية - إماراتية متينة

مانشيت نقلا عن صحيفة عكاظ ننشر لكم الصباح الوطني الإماراتي الـ 46 علاقات سعودية - إماراتية متينة .

مانشيت - «بمزيد من المحبة والاعتزاز.. نطلق مسمى «مدينة الرياض» على المشروع الإسكاني الأضخم في أبوظبي.. السعودية والإمارات علاقات راسخة ترتكز على الأخوة والتعاون والمصير المشترك».. كلمات غرد بها ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد على حسابه الرسمي بموقع «تويتر»، بعد أن وجه في الـ27 من تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي العام الحالي، بإطلاق مسمى «مدينة الرياض» على المشروع الإسكاني الأحدث والأضخم في العاصمة الإماراتية، لتكون ضمن سلسلة من الشواهد المتتالية لمتانة علاقة وأخوة السعودية والإمارات التي تجلت عبر المواقف التاريخية التي مرت بها البلدين.

على الصعيد العسكري والسياسي والدبلوماسي، يمتد التعاون بين البلدين ضارباً بجذوره في التاريخ على سبيل المثال التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب بالعاصمة السعودية الرياض، والتحالف لإعادة الشرعية اليمنية، والتعاون مع البــلدان الداعية لمكافحة الإرهاب، والمقاطعة لقطر، وتعتبر العلاقات السعودية الإماراتية متميزة، فالسعودية لديها سفارة في مدينة أبوظبي، وقنصلية في دبي، بينما الإمارات لديها سفارة في مدينة الرياض وقنصلية في جدة، وفي الـ21 شُبَـــاطُ هذا العام انطلقت أعمال الخلوة المشتركة بين المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة تحت اسم «خلوة العزم» الثلاثاء في أبوظبي، وبمشاركة أكثر من 150 مسؤولاً حكومياً وعدد من الخبراء في مختلف القطاعات الحكومية والخاصة في الدولتين. وتلعب السياحة بين البلدين دوراً مهماً وحيوياً في تعزيز الروابط التجارية والاقتصادية بينهما، فقد قطعت دولة الإمارات العربية المتحدة شوطا كبيرا في إرساء دعائم العلاقات الإستراتيجية بينها وبين المملكة في كافة المجالات والميادين، على أسس ثابتة وراسخة ومستقرة، وتطمحان -كأكبر قوتين اقتصاديتين في المنطقة- في الوصول إلى الشراكة الاقتصادية بينهما من أجل مساعدة شعبي البلدين الشقيقين والمنطقة. في أيَّــارُ من العام 2014، وبتوجيهات سامية من رئيس دولة الامارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد أمر بإطلاق اسم الملك عبدالله على أحد الشوارع الرئيسية في العاصمة أبوظبي، تكريماً وتقديراً لإنجازات المغفور له.والعلاقات الودية لا تقتصر على مستوى الحكومتين فحسب، بل تشمل الشعبين ومشاركاتهما لاحتفالات السنوات المــنصرمة، إذ كانت أكبر دليل على مدى عمق هذه العلاقات. فقد اصدر مغردون إماراتيون وسما عنوانه «معاً أبداً» اكتسح مواقع التواصل، ومن ضمن مظاهر الاحتفالات كان تزيين شعار المملكة على برج المراقبة في مطار أبوظبي الدولي وعلى برج خليفة في دبي، كذلك أن المبادرات والبرامج التلفزيونية كان لها نصيب من المشاركة بهذا الاحتفال. وتستعد المملكة لمشاركة الإمارات العربية المتحدة احتفالاتها باليوم الوطني الـ46 وذلك بداية مع إعلان رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ تنظيم اتحاد جـــــدة للرياضات اللا سلكية والتحكم عن بعد فعاليات الصباح الوطني الإماراتي التي ستقام في مدينة الرياض يوم السبت 2 كَانُــونُ الْأَوَّلِ. كذلك شارك نادي الغوص السعودي «صدى الأعماق» في احتفالات الصباح الوطني الإماراتي، من خــلال الغوص داخل أعماق البحر الأحمر بالزي الإماراتي، والاحتفال على الطريقة التراثية الإماراتية. ليثبت للجميع الشعار السعودي الإمارتي «عزكم عزنا» الذي يشكل علاقة وطيدة بين وطنين وشعبين متلاحمين، ضد أي تهديدات أو مخاطر قد تمس هذين البلدين.


برجاء اذا اعجبك خبر الصباح الوطني الإماراتي الـ 46 علاقات سعودية - إماراتية متينة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة عكاظ