اليابان تصعب مهمة الأخضر.. وفارق التوقيت يخدم الصقور
اليابان تصعب مهمة الأخضر.. وفارق التوقيت يخدم الصقور

اليابان تصعب مهمة الأخضر.. وفارق التوقيت يخدم الصقور حسبما قد ذكر صحيفة اليوم ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر اليابان تصعب مهمة الأخضر.. وفارق التوقيت يخدم الصقور .

مانشيت - صعب مكسب المنتخب الياباني على نظيره الاسترالي بهدفين نظيفين في الجولة التاسعة من التصفيات النهائية الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس أرجاء العـالم (2018) بروسيا، من مهمة المنتخب السعودي في التأهل المباشر للمحفل العالمي.

ويلزم المنتخب السعودي للتأهل بشكل مباشر إلى نهائيات كأس أرجاء العـالم (2018) بروسيا، الربـــح على المنتخب الياباني في مباراة الجولة الاخيرة، والتي تقام على ملعب «الجوهرة المشعة» في جدة، وتعثر المنتخب الاسترالي بالتعادل أو الخسارة أمام المنتخب التايلاندي، في المباراة التي تقام على ملعب ميلبورن المستطيل باستراليا.

أما في حالة مكسب المنتخب الاسترالي في الجولة الاخيرة، فسوف يلعب فارق الأهداف دوره في تحديد صاحب البطاقة الثانية من المجموعة الثانية، عقب أن حجز المنتخب الياباني البطاقة الأولى بوصوله إلى (20) نقطة في رصيده، وبفارق (4) نقاط عن كل من السعودية واستراليا، حيث يمتلك المنتخب السعودي فارق (6) أهداف في رصيده، بينما يمتلك المنتخب الاسترالي فارق (4) أهداف فقط.

تعادل المنتخب السعودي في مواجهة اليابان، سيضمن له خوض لقاء الملحق الآسيوي على أقل تقدير، وذلك في حال مكسب المنتخب الاسترالي، حيث يواجه صاحب المركز الثالث في المجموعة الأولى، قبل أن يواجه صاحب المركز الرابع من مجموعة تصفيات الكونكاكاف.

بينما ستهدد خسارة الأخضر في مواجهة المنتخب الياباني، فرصه حتى في بلوغ الملحق الآسيوي، خاصة في حال التعرض لخسارة ثقيلة، وفوز المنتخب الاماراتي على نظيره العراقي بنتيجة كبيرة.

ويبقى المميز في الأمر، هو أن فارق التوقيت سيخدم المنتخب السعودي، حيث سيخوض الأخضر اللقاء وهو على علم تام بالنتيجة التي تؤهله لنهائيات كأس أرجاء العـالم (2018) بروسيا، بشكل مباشر، خاصة وأن المنتخب الاسترالي يلعب لقاءه ضد تايلند عند الساعة الواحدة ظهرا، بينما يلتقى المنتخب السعودي نظيره الياباني عند الساعة الـ (8:30) مساء.

برجاء اذا اعجبك خبر اليابان تصعب مهمة الأخضر.. وفارق التوقيت يخدم الصقور قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة اليوم