أمير قطر يغادر الكويت بعد زيارة لساعات
أمير قطر يغادر الكويت بعد زيارة لساعات

غادر أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، والوفد المرافق له، دولة الكويت، الأربعاء، بعد زيارة استغرقت ساعات، التقى خلالها أمير البلاد، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

 

وبحسب وكـــالة الأخــبار الكويتية الرسمية، فإن الشيخ تميم قدم خــلال الزيارة التهاني لأمير الكويت بمناسبة شهر رمضان المبارك.

 

ووفق المصدر ذاته، فقد استقبل أمير الكويت، في وقت سابق من يوم الاربعاء، الشيخ تميم والوفد المرافق، بقصر دسمان بالعاصمة الكويت، بحضور ولي العهد الكويتي، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، ورئيس مجلس الأمة (البرلمان)، مرزوق الغانم، وكبار المسؤولين.

 

وتبادل الجانبان، بحسب الوكالة نفسها، "الأحاديث الودية التي عكست عمق العلاقات الراسخة بين البلدين والشعبين وسبل تعزيزها في المجالات كافة، بما يساعد مصالحهما المشتركة، ودعم العمل الخليجي المشترك، وآخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية".

 

وأقام أمير الكويت مأدبة إفطار على شرف أمير قطر والوفد المرافق له.

 

وتقدّم مودّعي الشيخ تميم في مطار الكويت، حسب الوكالة، أمير البلاد، وولي العهد، ورئيس مجلس الأمة.

 

ويوم الجمعة المــنصرم، زار النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي، الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، قطر، حيث التقى أميرها في قصر البحر.

 

وقبيل الزيارة تصدَّر وسم "#تنور_الكويت_ياتميم" موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وبات الأكثر انتشاراً في الكويت وقطر والسعودية، حيث تفاعل المغرّدون الخليجيون، وخاصة الكويتيين، مع أخــبار الزيارة.

 

وعبَّر المغرّدون، منذ الاثنين المــنصرم، عن ترحيبهم بأمير قطر، مشيرين إلى العلاقات الأخوية العميقة والتاريخية بين البلدين والشعبين، وأن أمير قطر "يحلّ في بلده الثاني"، وقالوا إن من أمر الزيارة "تعزيز أواصر التلاحم الأخوي بين دول مجلس التعاون الخليجي".

 

المصدر : المصدر اونلاين