نيازي: القانون لم يلزم النقابات العامة بتوفيق أوضاعها
نيازي: القانون لم يلزم النقابات العامة بتوفيق أوضاعها

نيازي: القانون لم يلزم النقابات العامة بتوفيق أوضاعها

حسبما قد ذكر الدستور ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر نيازي: القانون لم يلزم النقابات العامة بتوفيق أوضاعها .

مانشيت - عقدت النقابة العامة، للعاملين بصناعات البناء والأخشاب، برئاسة عبد المنعم الجمل، بمقر مركز التدريب المهني المتطور التابع للنقابة، دورة تدريبية تثقيفية، حول قانون المنظمات النقابية الجديد، وكيفية الترشح للانتخابات العمالية، وتقديم الأوراق المستوفاة.

وناقشت الدورة التدريبية التي حاضر بها الخبير في الأمر العمالي، الدكتور نيازي مصطفي، أبرز النقاط الخلافية في اللائحة التنفيذية للقانون، وشروط الترشح، وكيفية تلافي العقبات التي ترفض طريق المرشحين، وتحولت الدورة التدريبية إلى حلقة نقاشية، قدمت شرح واف، ومفسر للقانون الجديد، وما شابه من عوار، وما شاب اللائحة التنفيذية من قصور.

وبرهن عبد المنعم الجمل، رئيس النقابة العامة للعاملين بصناعات البناء والأخشاب، على أهمية هذه النوعية من التثقيف والتدريب، حتى يعرف المرشحين، والناخبين ما لهم وما عليهم، من خــلال شرح لمواد القانون، واللائحة التنفيذية لتدارك الوقوع في الخطأ، لافتا إلى أهمية قيام كل القيادات بتدريب أعضائها حتى لا نقع في أزمة بطلان الإجراءات أو الطعن على المرشحين أو النتائج نتيجة عدم الوعي والدراية بمواد القانون الجديد.

وتـابع الجمل، أن الدورة التدريبية أعدت لعضوات أمانة المرأة بالنقابة، إيمانا بأهمية مشاركة العاملات في الانتخابات العمالية، وزيادة عضويتهم النقابية، وأن هذا استكمالا لدور النقابة الداعم خــلال السنوات المــنصرمة.

وبرهن الدكتور نيازي مصطفى، أن القانون الجديد للمنظمات النقابية، خلا من وجود نص إلزامي بتوفيق الأوضاع في اللجان والنقابات العامة، وهو ما يفتح الباب للطعن على اللائحة التنفيذية، لكنه استبعد إيقاف العملية الانتخابية نتيجة هذا الطعن، وأرجع ذلك إلى التوقيت القليل المتبقي لإجراء الانتخابات.

وأخـبر نيازي، إن فكرة الهرم النقابي انتهت في القانون الجديد، ولم يعتبر الأمر إلزاميا لانضمام اللجنة النقابية إلى نقابة عامة، ولكنه في الوقت نفسه حذر من تبعات ذلك عند إبرام اتفاقيات العمل الجماعية والتي ينص قانون العمل على ضرورة انضمام اللجنة إلى نقابة عامة، قائلا، "لابد من الإسراع في تعديل قانون العمل ليتماشى مع القانون الجديد للمنظمات النقابية".

وخلال شرح مواد اللائحة التنفيذية قدم نيازي، الطريقة المثلى لإدارة الغــارة الانتخابية، وكيفية الإقناع وحشد الأصوات، بداية من دراسة عدد العاملين بالمنشأة وتركيبة الأفــــــراد وتوزيع الأصوات، وصولا إلى مفاتيح كل شخصية لكيفية الحشد.

وأجاب خــلال المناقشة على كيفية تلافي العقبات التي تواجه العاملين بشركات قطاع الأعمال عند التعنت معها، سواء في الحصول على برنت التأمينات، أو خطاب صاحب العمل، مستنكرا ترك العامل للمتاجرة به سواء عند الحصول على شهادة السموم، والتي تبالغ المستشفيات في رسومها استغلالا للموقف، أو حصول مكاتب التأمينات على 5 جنيهات عن كل عامل بالجمعية العمومية للجنة عند الحصول على اعتماد التأمينات الاجتماعية.

وانتهت الحلقة النقاشية التي تفاعلت معها عضوات أمانة المرأة، بكلمة وفاء بلطية أمينة المرأة بالنقابة العامة للعاملين بصناعات البناء والأخشاب، والتي ركـــزت فيها أن المرأة العاملة قوة لا يستهان بها، وأنها ستخوض الانتخابات العمالية عن وعي وقناعة بأهمية دورها.

وأخـبرت وفاء بلطية، إنها تتمنى أن تحصد السيدات ثلث المقاعد، لتؤدي دورها، وتحدث تغييرا حقيقيا في الحركة النقابية.

برجاء اذا اعجبك خبر نيازي: القانون لم يلزم النقابات العامة بتوفيق أوضاعها قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور