بومبيو يجدد من عمان إدانة إيران
بومبيو يجدد من عمان إدانة إيران

بومبيو يجدد من عمان إدانة إيران حسبما قد ذكر جريدة المدينة ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر بومبيو يجدد من عمان إدانة إيران .

مانشيت - جدد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أمس، إدانته لإيران، مؤكدًا أنها تشكل تهديدًا لأمن المنطقة، مشيرًا إلى أهداف رئيسة لواشنطن في سوريا.

وجاء بيان بومبيو خــلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني، أيمن الصفدي، في العاصمة الأردنية، عمان، التي وصل إليها الوزير الأمريكي، مساء الأحد، قادمًا من إسرائيل. واستمر بومبيو: «كلًا يعرف التهديد الذي تشكله إيران للمنطقة. ناقشنا السبل التي تسمح لنا بمواجهة تأثير إيران في المنطقة وناقشنا الاتفاق النووي الإيراني».

هدفنا هزيمة داعش

وفي الملف السوري، أخـبر الوزير الأمريكي إن بلاده ملتزمة بوقف إطلاق النار جنوب شرقي سوريا، معبِّرًا عن دعمه لجهود الأمم المتحدة في جنيف لإيجاد حل سلمي. وأخـبر إن لبلاده أهدافًا أساسية في سوريا هي: «هزيمة داعش وتقديم المساعدات الإنسانية وتخفيف حدة أعمال العنف هناك إلى جانب منع استخدام الأسلحة الكيماوية ودعم تسوية سياسية في سوريا».

ندعم حل الدولتين

وفي الملف الفلسطيني، أخـبر وزير الخارجية الأمريكي إن بلاده تساند حل الدولتين في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي «في حال اتفق الطرفان على ذلك»، داعيًا الطرف الفلسطيني إلى العودة إلى طاولة المفاوضات. وردًا على سؤال بخصوص المواجهات بين القوات الإسرائيلي ومتظاهرين فلسطينيين في غزة خــلال الأسابيع الأخيرة، أخـبر بومبيو إن بلاده «تساند حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها».

وأخـبر إنه عندما اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل وأمره بنقل السفارة إليها، ركــز دعمه لحل الدولتين، على أن يحدد الطرفان بالمفاوضات مصير المدينة المقدسة. وتـابع أن الولايات المتحدة تساند الوضع الراهن في الحرم القدسي الشريف، معربًا عن تقديره للدور الأردني في رعاية المقدسات. وفي ملف العلاقات الثنائية، أخـبر بومبيو إنه جرى التوقيع على مذكرة تفاهم لتقديم مساعدات إلى الأردن على مدار السنوات الخمس المقبلة، مشيرًا إلى هذه المساعدات تأتي في ظل الأزمة السورية التي تشكل تهديدًا للأمن والاستقرار في الأردن.

القضية الفلسطينية مفتاح السلام

بدوره، أخـبر وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي إن الصراع الفلسطيني الإسرائيلي هو السبب الرئيس لعدم الاستقرار الإقليمي للمنطقة، وحلها هو مفتاح السلام الشامل الذي نسعى إليه كلًا، مشيرًا إلى أن حل الدولتين يواجه تحديات عدة. وبرهن الصفدي أن منطقة التصعيد في الجنوب السوري ساهمت في إراقة دماء المدنيين وحالت دون المزيد من الفوضى، مجددًا المطالبة بالتوصل لحل سياسي في سوريا يقبله الشعب السوري. واكـــــد على أن الأردن يلعب الحرب على الإرهاب حرب جنبًا إلى جنب مع الولايات المتحدة.


برجاء اذا اعجبك خبر بومبيو يجدد من عمان إدانة إيران قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : جريدة المدينة