الاستخبارات العراقية تضبط مخزن عبوات ناسفة لتنظيم داعش فى الموصل
الاستخبارات العراقية تضبط مخزن عبوات ناسفة لتنظيم داعش فى الموصل

كشــفت مديرية الاستخبارات العسكرية العراقية، الصباح الأحد، ضبط مخزن عبوات ناسفة استمر لتنظيم "داعش" الإرهابى، فى الجانب الأيسر من الموصل.

وأخـبرت المديرية - فى بيان نقلته قناة "السومرية نيوز" العراقية، إن الاستخبارات العسكرية فى فوج الاستخبارات والاستطلاع والمراقبة بالفرقة 16، واستنادا إلى معلومات استخبارية دقيقة وبعملية استباقية نوعية، تمكنت من ضبط مخزن للعبوات الناسفة فى منطقة كوكجلى بالجانب الأيسر من الموصل.

وأضافت أن المخزن يشمل 2850 قالب عبوات ناسفة جاهزة للتعبئة بالمواد المتفجرة، ويضم أيضا 53 عبوة ناسفة جاهزة للاستخدام كانت داعش الإرهابية تستخدمها لاستهداف المواطنين الأبرياء وقواتنا الأمنية، مشيرة إلى أنه تم التعامل مع المخزن من قبل مفرزة كتيبة هندسة الفرقة حسب الضوابط المعمول بها.

وفى سياق متصل، أعـلمت اللجنة الأمنية فى مجلس ناحية مندلى بمحافظة ديالى العراقية أن تنظيم "داعش" بدأ فى استهداف النخب العشائرية فى حوض زراعى استراتيجى شرقى الناحية.

وأخـبر رئيس اللجنة الأمنية حيدر المندلاوى فى بيان الصباح الأحد، إن "تنظيم داعش بدأ مؤخرا فى برنامج أسلوب استهداف النخب العشائرية المعروفة فى حوض الندا "20 كيلومترا شرقى مندلى"، فى مضمار محاولاته للضغط النفسى على الأهالى".

وتـابع أن 3 غارات استهدفت بيوت شيوخ عشائر فى حوض الندا خــلال الأسابيع المــنصرمة، بينما تعرض منزل أحد شيوخ قبيلة الندا فى ساعة متأخرة من مساء يوم أمس إلى اقتحام مسلح من قبل داعش لكن الأهالى تمكنوا من التصدى له وإحباطه"، لافتا إلى أن مـجموعات داعش بدأت تثير بالفعل قلق الأهإلى ما يستدعى خطط أمنية شمل اتمام خطر تلك الخلايا واستعادة الاستقرار.

وكان قائد عمليات ديالى النـــــــادي الركن مزهر العزاوى قد ركــز، فى وقت سابق الصباح، أن الوضع الأمنى فى "حوض الندا" شرق المحافظة تحت السيطرة، مشيرا إلى أن نشاط داعش محدود للغاية.

 

المصدر : اليوم السابع