البحوث الجنائية: القانون لا يتبنى حماية الملكية الفكرية فى مصر
البحوث الجنائية: القانون لا يتبنى حماية الملكية الفكرية فى مصر

البحوث الجنائية: القانون لا يتبنى حماية الملكية الفكرية فى مصر

حسبما قد ذكر الدستور ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر البحوث الجنائية: القانون لا يتبنى حماية الملكية الفكرية فى مصر .

مانشيت - أظهرت نتائج البرنامج التدريبى الذى يعقده المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية حول الكشف عن الجريمة بالوسائل العلمية الحديثة في جرائم الملكية الفكرية، أن الجهات التنفيذية في مصر تعجز عن تحقيق المنع المؤثر للاعتداء على حقوق الملكية الفكرية، وذلك بدعوى انتشار الفقر والجهل وشيوع الاعتداءات.

وفسر البرنامج أن ضعف المهارات الفنية لدى المتخصصين من أصحاب الضبطية القضائية فى التخصصات المختلفة، ما يجعله غير قادر على ضبط المخالفات مع الاستعانة فى بعض الأحيان بالخبراء، وهو ما يؤثر بالسلب علي إجراءات الضبط، كذلك أن انتشار المراكز التعليمية غير المرخصة واستخدام مناهج وزارة التربية والتعليم يرسخ لدى الأطفال ثقافة ارتكاب جريمة الاعتداء علي حقوق الملكية الفكرية.

وتبيّن أن هناك غياب الوازع الديني لدى مرتكبي جرائم الملكية الفكرية، كذلك أن القانون المصري لا يحمي مجرد الفكرة، ولكن يحمي الموضوع المادي الناتج عن الفكرة، وهو ما يُشكل عقبة في الاعتداء علي مجرد الفكرة التي تشكل أساسًا كبيرًا في المنتج النهائي على سبيل المثال أفكار البرامج التليفزيونية.

كذلك توصل إلى أن هناك هبوط وإحجام كثير من المؤسسات والشركات العالمية عن العمل في مصر، بسبب ضعف الحماية لحقوقها، ومنها شركة ديزني، بالإضافة إلي أن ارتفاع أسعار المنتجات الإلكترونية سبب رئيسى لنسخها غير المشروع بشكل سريع وشامل، وأن انتشار الاعتداءات على حقوق الملكية في دوائر الدولة التنفيذية يعكس موافقة ضمنية من الدولة على الاعتداء عليها على سبيل المثال انتشار أجهزة فك الشفرة المخصصة للاستخدام المنزلي، واستخدام البرامج الإلكترونية المسروقة بشكل غير شرعي.

برجاء اذا اعجبك خبر البحوث الجنائية: القانون لا يتبنى حماية الملكية الفكرية فى مصر قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور