وجهاء وأعيان بوادي حضرموت يحملون الحكومة والتحالف مسؤولية التدهور الأمني
وجهاء وأعيان بوادي حضرموت يحملون الحكومة والتحالف مسؤولية التدهور الأمني

وجهاء وأعيان بوادي حضرموت يحملون الحكومة والتحالف مسؤولية التدهور الأمني

مانشيت نقلا عن حضارم نت ننشر لكم وجهاء وأعيان بوادي حضرموت يحملون الحكومة والتحالف مسؤولية التدهور الأمني .

مانشيت - حمل وجهاء وأعيان بوادي حضرموت الحكومة والتحالف العربي مسؤولية الانفلات بالوادي، وطالبوا ين بتوفير الإمكانيات البشرية والمادية لمنع التدهور الأمني.

وطالب المجتمعون في اللقاء الذي دعا له حلف قبائل حضرموت الوادي والصحراء أمس السبت، وضم شخصيات اجتماعية ونخب إعلامية من عموم مديريات الوادي والصحراء بإيجاد نخبة أمنية حضرمية أسوة بالساحل.

ودعا المجتمعون إلى تفعيل غرفة العمليات الأمنية في الإدارة العامة للأمن ومراكز أمن المديريات.

كماطالب المجتمعون بتنفيذ خطة محافظ حضرموت الأمني والمتضمنة تعزيز الأجهزة الأمنية بمديريات الوادي، إلى جانب تفعيل دور النيابات والمحاكم.

وفي اللقاء الذي افتتحه رئيس المرجعية الشيخ عبدالله صالح الكثيري، مرحبا بجميع الحاضرين لتلبيتهم الدعوة وداعيا إياهم في مستهل كلمته الوقوف دقيقة حداد وقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الواجب من قوات النخبة الحضرمية والتي كان آخرها ما حصل للجنود البواسل في مديرية حجر من اعتداء "غاشم" مؤكدا أن حضرموت غنية برجالها الشرفاء، وأن المرجعية الصباح أبت إلا أن تضع كل أطياف ومكونات المجتمع الحضرمي في موضع صنع القرار لتدارس الوضع الأمني المتدهور في وادي حضرموت.

من طرفه عبر العميد سعيد علي العامري، رئيس سـنــــة الشرطـــة بوادي وصحراء حضرموت، عن سعادته بهذا اللقاء الذي دعت له المرجعية، موضحا أن هناك خلل واضح في منظومة الأجهزة الأمنية عائد إلى شحة وقلة الإمكانيات، وانعدام الثقة بين الأجهزة الأمنية وتداخل المهام، مشيرا إلى أنهم على استعداد تام لحفظ الشرطـــة ما إذا توافرت الإمكانيات اللازمة.

كذلك اصدر الشيخ عوض بن منيف الجابري، عضو رئاسة المرجعية، صرخة مستغيث للحفاظ على أمن الوادي والذي لن يتم إلا بتكاتف الجميع ونبذ الخلاف، منوها أن أبناء حضرموت هم رجال أمن ونظام وقانون.

عقب ذلك فتح باب النقاش والمداخلات وإبداء الرأي والتي وجهت جميعها نحو لملمة البيت الحضرمي لتثبيت أمنه واستقراره، وتوحيد الرؤى والأهداف بين المرجعية والمجتمع.

وأقر الحاضرون تشكيل لجنة متابعة من الحاضرين تشمل عدد 2 ممثلين عن كل مديرية من مديريات الوادي والصحراء ورئاسة المرجعية لمتابعة الملف الأمني مع الجهات ذات الاختصاص والعلاقة ووضعه على الطاولة بقوة.

برجاء اذا اعجبك خبر وجهاء وأعيان بوادي حضرموت يحملون الحكومة والتحالف مسؤولية التدهور الأمني قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : حضارم نت