وزير التموين: المخزون الاستراتيجي للسلع يكفى لشهر رمضان
وزير التموين: المخزون الاستراتيجي للسلع يكفى لشهر رمضان

وزير التموين: المخزون الاستراتيجي للسلع يكفى لشهر رمضان

حسبما قد ذكر الدستور ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر وزير التموين: المخزون الاستراتيجي للسلع يكفى لشهر رمضان .

مانشيت - أخـبر الدكتور، علي المصيلحي، أن المخزون الاستراتيجي من السلع التموينية كافي تمامًا حتى شهر رمضان 2018، وأن مصر تمتلك احتياطيا استراتيجيا من السلع الأساسية يكفي لـ 3.7 شهر.

وتـابع، أن المواطنين يستهلكون حالي 800 ألف طن شهريا ووزارة التموين تمتلك حوالي 3 ملايين طن سلع أساسية، لافتا إلى أن مخزون الزيت يكفى حتى شهر أيَّــارُ الاتي، كذلك تعاقدت الوزارة على شراء 56 ألف طن زيت بكميات كبيرة، بالإضافة إلى توفير كميات سكر كبيرة تكفى لأكثر من 3 أشهر فى مصر تستهلك حوالي 3.1 مليون طن من السكر

وبرهن، أن وزارة التموين استوردت العام المــنصرم 900 ألف طن سكر مطمنا المواطنين بتوفير احتياطي استراتيجي من السكر يقدر ب3.5 كذلك ركــز أن لدينا احتياطي استراتيجي 3ملايين طن من القمح وجار العمل علي إنشاء 60 صومعة لتخزين القمح،

وتـابع، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، كلف بإعادة بناء المخزون الاستراتيجي من السلع الأساسية، وتم تخصيص 1.8 مليار دولار، لبناء المخزون من السنة الأساسية

و أبان، على اهتمام الحكومة على إنجاح موسم القمح، مشيرًا إلى انتظام كميات التوريد وتفعيل التنسيق القائم بين الوزارات المعنية لتذليل كافة العقبات أمام المزارعين وقد ركــز الرئيس أمس أيضا، في هذا المضمار أهمية مواصلة التيسير على المزارعين لإنجاح موسم توريد القمح واستلام أكبر قدر من القمح المحلى،
كذلك وجه الرئيس، بسرعة الانتهاء من اجراء مشروع الصوامع والشون الحديثة، لضمان التخزين الجيد لما يتم توريده من القمح، وبما يساهم في تقليل نسبة الفاقد.

وبالنسبة للسكر تمكنت الإجراءات الاستيرادية في خفض سعر طن السكر بنسبة 57%، فقد وصل سعر طن السكر سـنــــة 2016، إلى 14 ألف جنيه، انخفض إلى 8 آلاف جنيه، سـنــــة 2017، وشهــــــدت الواردات من السكر خــلال سـنــــة 2017 زيادة بنسبة 135%، ففي سـنــــة 2016 تم استيراد 468،736 طن وصلت إلى 1.102 مليون طن في 2017 وكان اهتمام وزارة التموين باحتواء أزمة السكر وراء السيطرة عليها وما نفذته شركة السكر والصناعات التكاملية والهيئة العامة للسلع التموينية

حيث قفزت وارداتهم من السكر مقارنة بالعام المــنصرم بنسبة 83%، فقد قاموا باستيراد نحو 760 ألف طن خــلال سـنــــة 2017 مقارنة بعام 2016، حيث تم استيراد 416 ألف طن. وأيضا تم إنتاج ما يقرب من 2.42 مليون طن هذا العام بزيادة 7% مقارنة بعام 2016، وهذا أدى بدوره إلى انخفاض أسعار السكر هذا العام.

وبالنسبة للزيت فقد شهد سوق زيت الصويا تقدما كبيرا مقارنة بالأعوام المــنصرمة، حيث وصل إنتاج زيت الصويا ما يقرب من 560 ألف طن خــلال سـنــــة 2017 بزيادة قدرها 40 % مما أنعكس على انخفاض الكميات المستوردة بشكل ملحوظ بنحو 68 % مقارنة بالعام المــنصرم وقد أدى هذا أيضًا إلى خروج شركات استيراد زيت الصويا بشكل كامل من سوق الاستيراد بسبب ارتفاع تكلفة الاستيراد مقارنة بأسعار الزيت المتداولة محليًا.

واستحوذت الهيئة العامة للسلع التموينية على عملية استيراد الزيت في 2017، وبلغت الكمية 227 ألف طن مقارنة بعام 2016 حيث تم استيراد ما يقرب من 720 ألف طن من خــلال الحكومة والقطاع الخاص وهذا أدى بدوره إلى انخفاض سعر زيت الصويا المكرر من 16000 جنيه للطن في سـنــــة 2016 إلى 14600 جنيه للطن بنهاية سـنــــة 2017.

وشهــــــدت واردات زيت عباد الشمس سـنــــة 2017 زيادة بنحو 37% مقارنة بعام 2016 ويرجع فضل هذه الزيادة إلى الهيئة العامة للسلع التموينية والشركة القابضة للصناعات الغذائية التي قفزت وارداتها بنسبة 49 % مقارنة بالعام المــنصرم فقامت باستيراد 231 ألف طن خــلال سـنــــة 2016 في حين قامت باستيراد نحو 343 ألف طن مقارنة خــلال سـنــــة 2017.

أما بالنسبة لسوق الأرز فالوضع كان مختلفًا عن سوق السلع الأخرى حيث لا يوجد ارتباط قوى بين سعر الأرز العالمي بالبورصة وسعره بالسوق المحلى ويرجع ذلك إلى الكميات الكبيرة التي تقوم مصر بإنتاجها والتي تقدر بنحو 4.3 مليون طن والتي تكفى الاستهلاك المحلى وقدره 4.25 مليون طن.

برجاء اذا اعجبك خبر وزير التموين: المخزون الاستراتيجي للسلع يكفى لشهر رمضان قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور