وزير الصحة يتابع إجراءات تأمين احتفالات عيد الميلاد المجيد طبيًا
وزير الصحة يتابع إجراءات تأمين احتفالات عيد الميلاد المجيد طبيًا

وزير الصحة يتابع إجراءات تأمين احتفالات عيد الميلاد المجيد طبيًا

حسبما قد ذكر الدستور ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر وزير الصحة يتابع إجراءات تأمين احتفالات عيد الميلاد المجيد طبيًا .

مانشيت - انعقدت منذ الصباح غرفة أزمات وزارة الصحة، لتأمين احتفالات أعياد الميلاد المجيد والتى ستستمر حتى صباح 8 كَــانُونُ الثَّانِي الجاري، للتأكد من برنامج خطة الوزارة الطارئة والتدخل السريع عند الأزمات والحوادث.

وبرهن الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمى لوزارة الصحة، أن الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان يكمل بشكل دوري إجراءات تأمين احتفالات الميلاد المجيد طبيًا مع غرفة الأزمات، لافتًا إلى أنه تم زيادة درجة الاستعدادات بالمستشفيات العامة والمركزية إلى الدرجة القصوى، بدءًا من أمس 31 كَانُــونُ الْأَوَّلِ 2017 وتستمر حتى انتهاء احتفالات أعياد الميلاد المجيد.

وأخـبر مجاهد، إن خطة التأمين الطبي الشامل تشمل الدفع بـ2887 سيارة إسعاف مجهزة وموزعة على أماكن التجمعات العامة والمتنزهات والحدائق ومحيط الكنائس بكل محافظات الجمهورية، بالإضافة إلى 10 لنشات إسعاف نهري وعدد 2 طائرة مروحية، مشيرًا إلى زيادة درجة الاستعداد بجميع مرافق الإسعاف، إضافة إلى التنسيق بين هيئة الإسعاف المصرية وقطاع الرعاية العلاجية والعاجلة لعمل تمركزات بسيارات التدخل الطبي السريع في بعض الأماكن ذات الطبيعة الخاصة، على أن يتم توفير طبيب طوارئ بكل سيارة، بهدف سرعة التعامل مع أي حدث.

وأظــهر عن جاهزية مستشفيات الإحالة الـ68 بجميع محافظات الجمهورية، بالإضافة إلى تحديد بعض المستشفيات التابعة لأمانة المراكز الطبية المتخصصة والمعاهد التعليمية والتأمين الصحي والمؤسسة العلاجية وبعض المستشفيات الجامعية كمستشفيات إخلاء خط ثانٍ، وكذلك التنسيق بين المستشفيات الجامعية ومركز الخدمات الطارئة (137) لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة.

ونبه إلى أن الخطة تضمنت تأمين وتدعيم الأدوية والمستلزمات والتجهيزات الطبية بالمستشفيات ومديريات الشئون الصحية بالمحافظات، إلى جانب التأكد من زيادة أعداد الأطباء النوبتجيين بالأقسام الحرجة خــلال الفترة المذكورة، توافر عدد من الأسرة بالأقسام الداخلية ذات العلاقة بالطوارئ، والتأكد من وجود أطباء وفنيين بالأقسام المعاونة "الأشعة، المعمل، بنك الدم" خــلال فترة زيادة درجة الاستعداد، وجاهزية كل أجهزة الأقسام الحرجة والأقسام المعاونة للعمل بكفاءة.

وتـابع "مجاهد" أنه يوجد 14 ألفًا و500 كيس دم بمختلف الطــوائف، و15 ألف وحدة بلازما في 28 مركزًا إقليميًا لبنوك الدم في كل المحافظات.

برجاء اذا اعجبك خبر وزير الصحة يتابع إجراءات تأمين احتفالات عيد الميلاد المجيد طبيًا قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور