بالفيديو: هدف وحيد يمنح أغويرو لقب أسطورة مانشستر سيتي
بالفيديو: هدف وحيد يمنح أغويرو لقب أسطورة مانشستر سيتي

بات المهاجم الأرجنتيني، سيرخيو اغويرو، أهم هداف في تاريخ مانشستر سيتي الانجليزي بتسجيله الهدف الثالث في المباراة ضد نابولي الايطالي، أمس الأربعاء ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة السادسة من دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.

وسجل أغويرو الهدف في الدقيقة 69 رافعًا رصيده الى 178 هدفًا في 264 مباراة بفارق هدف واحد امام أريك بروك.
ووصف الإسباني بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، لاعبه الأرجنتيني سيرجيو أجويور، بالأسطورة، بعدما أعاد اللاعب كتابة التاريخ في الفــــــريق.

واستطاع أجويرو أن يحقق هدفَا في المباراة التي انتصر بها فريقه على نابولي (4-2) أمس الأربعاء، في الجولة الرابعة من المجموعة السادسة بدوري أبطال أوروبا.

وأخـبر جوارديولا: «عندما يحقق شخصًا واحدًا ما حققه أجويرو إذًا أهنئه تهنئة كبيرة. إنَّه رقم قياسي كبير له. إنه أسطورة للنادي وتاريخه. يتعين عليه الاستمتاع به، ويجب على الجميع أن يفتخر به».

كان الهدف الذي أحرزه أغويرو في الدقيقة (69) حاسمًا خاصة وأنَّه كسر حاجز التعادل (2-2)، ودفع بمانشستر سيتي للتأهل للأدوار الإقصائية للموسم الخامس على التوالي.

وأخـبر أجويرو للموقع الرسمي للنادي على الإنترنت: «سعيد للغاية بهذه اللحظة. لكنني أكثر سعادة بتحقيق الربـــح والتأهل. أفكر كل مباراة أن أبذل أقصى ما في وسعي. عندما أفشل في تسجيل الأهداف أتقبل الأمر لأن المهم هو تحقيق الربـــح».

واحتاج أجويرو، إلى 264 مباراة لتحطيم الرقم الذي حققه بروك في 494 مباراة خــلال الفترة من 1928 حتى 1940.

وانضم أجويرو، 29 سـنــــةًا، لصفوف مانشستر سيتي قادمًا من أتلتيكو مدريد في 2011، وأثر في النـــــــادي بشدة في مباراته الأولى حيث حقق هدفين.

واستطاع ان يحقق 30 هدفًا في هذا الموسم، وكان آخر هدف في هذا الموسم، هو الأشهر حيث جاء في الدقيقة (90+4) أمام كوينز بارك رينجرز في الجولة الأخيرة من الــــدوري وهو الهدف الذي اهدى مانشستر سيتي لقب الــــدوري بعد غياب دام 44 سـنــــةًا.

وبعد معدل أكثر من 30 هدفًا في أول 6 مواسم له مع مانشستر سيتي، واصل أجويرو أداءه الجيد هذا الموسم مسجلاً 9 أهداف في 11 مباراة.

وأخـبر آلان شيرير، هداف الــــدوري الإنجليزي الممتاز التاريخي برصيد 260 هدفًا، لهيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي»: «إنه مهاجم من طراز فريد، لكن جزء مما يجعله مميزًا هو تماسكه، إنه يحقق بمعدل مذهل لمانشستر سيتي لأكثر من 6 مواسم حتى الآن، ليس فقط في موسمين أو ثلاثة».

وتـابع: «لا يوجد شك في أن أجويرو واحد من أهم المهاجمين بالدوري الإنجليزي الممتاز منذ نشأته، إحصائية تسجيله للأهداف (129 هدفًا في 188 مباراة) تخبرك كم هو ممتاز».

وحطَّم أجويرو، الرقم القياسي في ملعب سان باولو، وهو نفس الملعب الذي شهد تتويج دييجو مارادونا، والد زوجته السابقة، بلقبين للدوري الإيطالي مع نابولي.

وبعد ذلك، أخـبر المهاجم الأرجنتيني، إن لديه هدية لنجله بنجامين، 8 سنوات للاحتفال بهذه اللحظة التاريخية.

وأخـبر أجويرو: «هذا القميص لنجلي. لقد كتب لي وأخـبر: عندما تحقق وجـه إلى القميص.. سأعود بالقميص له اتصلت بي عائلتي من الأرجنتين.. كانوا يشاهدونني».

المصدر : بوابة الوسط