إيران تستبعد اثنين من لاعبيها لمشاركتهما ضد مكابي تل أبيب
إيران تستبعد اثنين من لاعبيها لمشاركتهما ضد مكابي تل أبيب

استبعدت وزارة الرياضة الإيرانية لاعبين من المنتخب الإيراني عقابا لهما على اللعب ضد نادي إسرائيلي مع ناديهما اليوناني.

ولعب مسعود شجاعي وإحسان حاجي صفي مع بانيونيوس ضد مكابي تل أبيب في الـ3 من أغسطس/آب ضمن الدور الثالث للدوري الأوروبي.

وأدان الاتحاد الإيراني لكرة القدم بشدة مشاركتهما الأسبوع المــنصرم.

وأخـبر محمد رضا دفارزاني، نائب وزير الرياضة الإيراني، لا يوجد لحاجي صفي وشجاعي مكان في منتخب إيران لكرة القدم بعد الآن.

وأخـبرت وزارة الرياضة إن اللاعبين شاركا مع بانيونيوس في المباراة التي أقيمت بملعبه، لكنهما رفضا اللعب في لقاء الإياب في إسرائيل رغم أنهما واجها ضغطا وعقوبات مالية من ناديهما.

وأبدى لاعبون كبار والعديد من المشجعين الإيرانيين مساندتهما للاعبين على وسائل التواصل الاجتماعي، وقالوا إن لم يكن أمامهما أي خيار سوى خوض المباراة.

لكن مسؤولي الاتحاد الإيراني لكرة القدم قالوا إنهما لم يكن من المفترض أن يلعبا حتى إذا تم فسخ عقديهما مع الفــــــريق اليوناني.

المصدر : وكالات