الفيحاء.. قصة مغايرة في تاريخ الكرة السعودية
الفيحاء.. قصة مغايرة في تاريخ الكرة السعودية

الفيحاء.. قصة مغايرة في تاريخ الكرة السعودية حسبما قد ذكر صحيفة اليوم ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر الفيحاء.. قصة مغايرة في تاريخ الكرة السعودية .

مانشيت - أعتقد الجميع أن حكاية النـــــــادي الأول لكرة القدم بنادي الفيحاء، لن تختلف أبدا في فصولها، عن حكاية أي نادي صاعد للتو لدوري الدرجة الممتازة.

وعلى الرغم من الهدوء، الذي كان يحيط بتحركات القائمين عليه، إلا أن الأحاديث كانت قد كثرت عن مدى مقدرة النـــــــادي على البقاء في دوري عبداللطيـف السعــودي من عدمها، خاصة عقب ما صاحب فرحة الصعود من احتفالات اسطورية، كانت حديث الشارع الرياضي.

تسابق بعض الرياضيين والصحفيين على وضع السيناريو المتوقع لمشوار الفيحاء في موسمه الأول بدوري جميل، فكان متشابها في فحواه، وناصا على أن النـــــــادي سيعاني منذ الجولة الأولى، وحتى الاخيرة، وسيكون مصيره معلقا بالفرق المقاربة له في المستوى والطموح، ولربما سيحتاج لخوض لقاء الملحق في حال كتب له المنافسة على البقاء.

وفي خضم كل تلك الأحاديث، واصل أبناء الفيحاء العمل بصمت كبير، حتى قدموا المفاجأة تلو الأخرى، من خــلال الصفقات المدوية التي تم استقطابها لتمثيل النـــــــادي خــلال الموسم الأول له تاريخيا في الــــدوري الممتاز، وذلك على مستوى اللاعبين المحليين والأجانب.

البداية كانت عبر الحصول على مساعدات نجمي نادي الخليج اللاعب مسـلم آل فريج السعودي وطلال مجرشي، حيث بدت الأمور منطقية حينها في ظل هبوط الدانة لدوري الدرجة الأولى، ليعقبها صفقتا التعاقد مع اللاعب المشهور الفتح توفيق بو حيمد، ولاعب التعاون عبدالله كنو، قبل أن يصدم الشارع الرياضي السعودي بالتعاقد مع نجم المنتخب السعودي ونادي الهلال عبدالمجيد الرويلي لمدة عامين، ليبدأ الاعلام في تسليط أضوائه على هذا النـــــــادي، الذي بدأ في تغيير كل السيناريوهات المتوقعة. واصل الفيحاء صفقاته المتتالية، فضم مدافع الوحدة حاتم بلال، ونجح في خطف نجم الاتحاد الشاب معتز تمبكتي، وتحصل على مساعدات اللاعب المشهور القادسية حسن جعفري، اضافة لعدد من اللاعبين المتميزين سواء على سبيل الاعارة أو الانتقال الكامل، قبل أن يفجر مفاجأة من العيار الثقيل بتعاقده مع نجم المنتخب السعودي ونادي الشباب حسن معاذ لمدة موسمين، عقب أن كانت الكثير من أندية المقدمة ترغب في الحصول على خدماته.

أما على مستوى اللاعبين الأجانب، فكانت الاختيارات مميزة هي الاخرى، حيث أشاد الكثير من الخبراء الملمين بشؤون اللاعبين بتلك الصفقات، فقد ضم الفيحاء كلا من: المهاجم التشيلي روني فرنانديز، ومدافع منتخب الرأس الأخضر ادملسون باروس، إضافة إلى الدولي الهندوراسي إميليو إيزاجوري (أهم اللاعب المشهور في أسكتلندا «2011»م)، ومهاجم العين الاماراتي المميز الكولومبي دانيلو أسبريلا، وكذلك الدولي اليوناني ألكساندروس تريوليس.

وعقب كل تلك التحركات الممتازة، التي وصفت من قبل البعض بالأكبر في تاريخ الساحرة المستديرة السعودية، يترقب عشاق الفيحاء ومحبوه، النتائج الحقيقية للتعاقدات وللمعسكر الخارجي، الذي استمر لما يقارب الـ (25) يوما بالنمسا تحت قيادة المدرب الروماني جالكا، وذلك حينما يبدأ المشوار في دوري عبداللطيـف السعــودي بلقاء يجمعه مساء الصباح الخميس بحامل اللقب وزعيم الكرة السعودية نادي الهلال.

برجاء اذا اعجبك خبر الفيحاء.. قصة مغايرة في تاريخ الكرة السعودية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة اليوم