4 قرارات جريئة من ديشان صعدت بمنتخب فرنسا إلى نهائي كأس العالم
4 قرارات جريئة من ديشان صعدت بمنتخب فرنسا إلى نهائي كأس العالم

تعرض مدرب منتخب فرنسا ديدييه ديشان إلى عديد الانتقادات والضغوط قبل كأس أرجاء العـالم بروسيا التي سيكون الديوك طرفا في النهائي فيها ضد منتخب كرواتيا في المباراة التي ستجمعهما يوم الأحد الاتي. اختيارات ديشان كانت موضع انتقاد دائم من طرف وسائل الإعلام، والنقاد، والمحللين، داخل وخارج فرنسا.
ضغوط وانتقادات لم يرضخ لها الفني الفرنسي وتمسك بها ودافع عنها بقوة، وبرهن صحتها مباراة بعد آخرى، وأسكت أفواه، وجعل آخرى تغير نبرتها، وتقف في صفه.
كان القرار الشجاع الأبرز هو الاعتماد على الشاب بنيامين بافارد. في شتوتجارت بافارد يلعب كقلب دفاع. وفي أكاديمية ليل بدأ كلاعب خط وسط. ومع ذلك، رأى ديشان في عروضه كظهير أيمن مع منتخب فرنسا تحت 21 عاما ما يكفي بأن الشاب قادر على شغل هذا الدور مع منتخب فرنسا الأول ، واستدعاه لهذا في تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي 2017.
في مرحلة الإعداد للنهائيات، تعرض ديشان لضغوط لاختيار بديل أكثر خبرة. أدت الإصابة التي تعرض لها جبريل سيديبي في أبريل، إلى مطالبة بوضع الثقة في ماثيو ديبوتشي. الظهير الأيمن السابق لفريق آرسنال صاحب 27 مباراة دولية ، كان مثيرًا للإعجاب في إعارته في سانت إيتيان خــلال النصف الثاني من موسم (2017ـ18)، حيث انتصر بجائزة أهم اللاعب المشهور في الليج 1 في شهر شُبَـــاطُ. إلا أن ديشان واصل تمسكه بافارد، وأقحمه في المباراة الافتتاحية ضد أستراليا. في ذلك الوقت ، كان بافارد قد بدأ مباراتين فقط لفرنسا ، لكنه إيمان ديشان به أكسب الثقة اللازمة وأتبعها بسلسلة من العروض المدهشة، منها هدفه الرائع و الهام ضد منتخب الأرجنتين.
اختيار شجاع آخر من ديشان هو وضع ثقته في لوكاس هيرنانديز على الجهة اليسرى. ظهر كل من لوكاس ديني اللاعب المشهور نادي برشلونة، وكورزاوا نجم باريس سان جيرمان بمستوى ممتاز في الموسمين بعد يورو 2016 ، لكن ديشان تغاضى عنهما وقرر المقامرة على نجم أتلتيكو مدريد.

source: 

http://arabic.sport360.com/article/تقارير-ومقالات-خاصة/675722/4-قرارات-جريئة-من-ديشان-صعدت-بمنتخب-فرنسا-إلى-نهائي-كأس-أرجاء العـالم

المصدر : وكالات