تحقيق جول - أزمة الأهلي مع بيراميدز وكيفية عودة الحلم الإفريقي مع كارتيرون
تحقيق جول - أزمة الأهلي مع بيراميدز وكيفية عودة الحلم الإفريقي مع كارتيرون

محمد جبر - زهيرة عادلحلم عاشه جماهير الأهلي بعد فوز محمود الخطيب برئاسة الفــــــريق وأفاقوا منه على واقع لم يتماشى مع التوقعات ومستقبل غير مطمئن من أجل استعادة حلم الأميرة الإفريقية.
ذهب حسام البدري ليتولى مكانه باتريس كارتيرون المهمة بعد فترة من انعدام التوازن داخل القلعة الحمراء بسبب خلافات مع تركي آل شيخ الذي كان رئيسًا شرفياً للنادي قبل أن تبدأ الحرب بينه وبين مجلس الإدارة.
رئيس هيئة الرياضة السعودية اشترى نادي الأسيوطي ليحوله لبيراميدز ويبدأ في التعاقد مع أقوى الأسماء المتاحة من أجل المنافسة على لقب الــــدوري مع تدعيمات أخرى لنادي الزمالك المنافس الأول للنادي الأهلي.
الخطيب خرج عن صمته لأول مرة منذ أشهر، وظهر أمس الخميس، لإلقاء بيان عبر قناة الأهلي التليفزيونية، في محاولة لتهدئة المعجبين والرد على التجاوزات التي طالته هو مجلسه في الفترة الأخيرة من قبل تركي آل شيخ، وأيضا لتوجيه رسائل خاصة للاعبين والجمهور، حيث أخـبر: "الكل يتسائل أين نحن من الإساءات التي نتعرض لها كمجلس إدارة، لكن هذه هي طريقة الأهلي، نرد في الوقت المناسب بالرد المناسب، وليس في أي وقت قد يضر بمصلحة الأهلي".
"مسئولياتنا ليس تجاه الأهلي فقط، بل الأهم هي مصلحة مصر، كنا نلتزم بضبط النفس خــلال الفترة المــنصرمة، حفاظا على العلاقات بين جماهير الوطن العربي".
جول GOAL بحث في الأزمة السابقة وما يترقب المارد الأحمر ومجلس إدارته في المرحلة المقبلة وهل سيستطيع التغلب على ما ينتظره من عقبات؟
بعد موسم  لم يحقق فيه الأهلي إلا الــــدوري، حيث خسر البطــولة إفريقيا، على يد الوداد المغربي، وخرج من الكـــــأس على يد الأسيوطي، الذي أصبح حديثًا "براميدز"، كان لازمًا على الإدارة أن تستقدم بعض الصفقات القوية، لتحقيق بطولة إفريقيا الغائبة منذ سنوات.
من الواضح معاناة الأهلي من عــقبات دفاعية كثيرة بسبب تقدم محمد نجيب في العمر والإصابات المتكررة لرامي ربيعة وتذبذب مستوى سعد سمير وهو ما دفع إدارة الأهلي للتحرك. 
الأهلي تعاقد مع ساليف كوليبالي، من نادي مازيمبي، وذلك كانت بعد طلب من كارتيرون، المدير الفني للأحمر، حيث كان مدربًا للاعب المالي إلى جانب أحمد علاء مدافع الداخلية لمدة ست سنوات.
كانت هناك انتقادات عديدة من جانب المعجبيـن والإعلام، لأن المدافع، لديه 30 سـنــــةًا، وفضل البعض التعاقد مع مدافع مصري وأصغر سنًا.

وحول هذا أخـبر سمير كمونة، نجم نادي الأهلي السابق: "الأهلي يحتاج حاليا لمدافع فقط، اللاعب المشهور دولي ويمتلك الخبرة، وأرجح أن يكون اللاعب المشهور من شمال أفريقيا، هذه فقط الصفقة التي يحتاجها النـــــــادي، الأهلي به لاعبين جيدين وخطوط متناسقة، والمسئولون أكدوا من قبل عدم حاجة النـــــــادي لصفقات كثيرة".
وأتفق  الناقد الرياضي فتحي سند قائلًا "الأهلي يحتاج مدافع، قد تم التعاقد مع كوليبالي، لكن الأهلي يحتاج في الدفاع، في أربع مراكز خط الظهر، محمد هاني قد يكون بديل لأحمد فتحي، الذي يجب أن يتم إراحته، لكن يحتاج إلى بديل، في القلب الأهلي يحتاج لمدافع إلى جانب كوليبالي، في الناحية اليسرى صبري مغادرة قد لا يكون المناسب، وعلى معلول، لا أثق في الحفاظ على مستواه، خط الوسط الأهلي لديه لاعبين كثيرون، في الهجوم يمكن أن يشترى مهاجم بدلًا من أزارو، إذا غادر، وإذا لم يشترى صلاح محسن قادر على سد هذه المهاجم".
واختتم سند حديثه حول الانتقالات وأخـبر "الزمالك مهيمن بشكل أكبر في سوق الانتقالات، الأهلي حينما احتاج لمدافع أتجه إلى الخارج، السوق المحلي الزمالك يمتلك هيمنة، في السوق المحلي يحتاج لمدافع ومهاجم".
إلى جانب يوسف الجبالي، الذي تم التعاقد معه من نادي الشمس، هذه الصفقة، لم يهتم بها الكثيرين، واختلف مع ذلك وعلق على ذلك ربيع ياسين، مدرب منتخب مصر للشباب السابق، قائلًا "الأهلي لا يحتاج لإبرام صفقات، لديه مجموعة متميزة".

ولا ننسى أنه منذ مغادرة عبد الله السعيد، لم يعتبر في الأهلي من يشغل مركزه، وحتى الآن لم يتم تغيير الخطة أو التعاقد مع اللاعب المشهور في مركزه، قد يعطي المدرب الفرنسي الفرصة إلى أحمد حمدي أو العائد من الإعارة ناصر ماهر، وأخـبر طه إسماعيل "لو تمت تغيير طريقة اللعب، يجب أن يكون هناك صانع ألعاب على سبيل المثال ناصر ماهر وأحمد حمدي، والذي كان يلعب ممتازًا في ماترن يول وجاريدو، إلى جانب صالح جمعة الذي يمتلك ملكة الاستحواذ على الكرة وما زال في قائمة الأهلي
الأهلي يستعد لتاونشيب البوتسواني بـ10 لاعبين
وأخـبر سمير كمونة: "وجود عبد الله السعيد كان أهم للأهلي من الناحية الفنية وإن كان وجوده سيسبب أزمة للجماهير ومجلس الإدارة لتوقيعه للزمالك، الإدارة اعتمدت قرارها وفقا لمبادئ الأهلي التي اعتاد عليها الجميع، هذا حال الساحرة المستديرة، لا بد من وجود جيل جديد، نجوم كثيرون اعتزالوا وظهر غيرهم، الإحلال والتجديد مطلوب، خاصة وأن قرار".
الأهلي المصري يخبر ثنائي النـــــــادي بالرحيل".
اتحاد الكرة قرر تقليص القائمة إلى 25 اللاعب المشهورًا بدايةً من الموسم المقبل وهو ما يعني قلة في الاختيارات بل والحاجة للتخلي عن بعض اللاعبين أيضًأ.
ويقول الناقد الرياضي علاء عزت عن ذلك: "القائمة 25 اللاعب المشهورًا، فهو لا يحتاج إلى صفقات، بل بالعكس الأهلي لديه تخمة في القائمة، ويحتاج إلى التجديد إلى اللاعبين المعارين، عاد إليه ناصر ماهر ومؤمن زكريا وأحمد الشيخ، إلى جانب التعاقد في الموسم المــنصرم مع صلاح محسن وبقاء وليد أزارو، تعاقد مع كوليبالي ومحمد أشرف، الاهلي هو الأقل احتياجًا للصفقات بين الأندية المصرية".
كذلك أخـبر طه إسماعيل، المدير الفني للأهلي السابق والمحلل الرياضي: "موضوع الصفقات خاص بالإدارة، مؤكدًا قائمة الـ 25 اللاعب المشهورًا مشكلة كبيرة، ولاننسى أن الأهلي لديه لاعبين معاريين، وشباب ففريق 1997، به عدد من النجوم، على سبيل المثال أحمد حمدي وأكرم توفيق وناصرماهر وبيكهام وصلاح محسن تحت السن.
بين حاجة جمهور الأهلي لتجديد دماء النـــــــادي وبين ما يراه قدامى النـــــــادي والنقاد حول الحاجة لمدافع واحد فقط أو ربما دخول المعترك الإفريقي بدون أي صفقات، أيام قليلة تفصلنا عن مباراة مصيرية للأهلي أمام تاونشيب في البطــولة إفريقيا.
خمس سنوات ابتعد فيها الأهلي عن الربـــح بدوري أبطال إفريقيا ليبدأ دور المجموعات من النسخة الحالية بنقطة وحيدة من مباراتين وتتقلص الآمال بخصوص الحلم الإفريقي.الأهلي الأكثر حصولًا على البطولة الإفريقية، برصيد 8 ألقاب، لكن كان أخر لقب كان في 2013، أي من 5 سنوات، إذا سألت أيًا من جماهير الأهلي، عن حلمه، لن يقول الربـــح بالدوري بل التتويج بدوري الأبطال.
في البطولة المــنصرمة، الأهلي كان قريبًا من الحصول على البطولة، لكن خسر من الوداد في النهائي بنتيجة 2-1، بمجموع مباراتي الذهاب والإياب، والأمر الذي كان محبطًا جدًا للجماهير.
وليد سيلمان يُدافع عن سعد سمير ويكشف حقيقة رحيله عن الأهلي
الخطيب وجه، في بيانه التليفزيوني، رسالة خاصة للاعبين قبل مواجهة تاون شيب البوتسواني في الجولة الثالثة: "رسالتي لكم، أمامكم مهمة صعبة، لكنكم تستطيعوا تحقيقها، سعيا لإسعاد المصريين، هذا قدركم وقدر الأهلي".
كذلك لم ينسى بيبو أن يخاطب المعجبيـن: "على المعجبين أن يترك كل شيء خلفه خــلال مواجهة تاون شيب، فقط يشجع النـــــــادي دون الإساءة لأحد، المعجبين يفتقد الأهلي والأهلي يفتقد جمهوره، وتحديدا يوم الثلاثاء أكثر من أي يوم مضى، الأهلي يحتاج جمهوره، جمهوره ده حماه".

المهمة تعقدت على المارد الأحمر، حيث يحتاج إلى الربـــح في المباريات القادمة، لضمان الصعود برفقة الترجي الاقرب للتأهل، وأخـبر ربيع ياسين "الأهلي قادر على العودة لمساره الصحيح في البطولة الأفريقية والخروج من عنق الزجاجة، القلعة الحمراء منظومة كبيرة، يمتلك مجلس إدارة ممتاز ومدرب ولاعبين جيدين وجمهور عظيم، يمكنوه من تخطي أي تحدي يوضع به".
هناك بارقة أمل في أن كارتيرون يمتلك خبرات عديدة حسب ما يرى علاء عزت الذي أخـبر: "الأهلي لديه خبرات كبيرة وهو ما يعزز إنعاش الحلم إلى جانب وجود كارتيرون،  يوجد في الأهلي عدد من اللاعبين من حصلوا على البطولة أو وصلوا إلى نهائي الموسم المــنصرم، هناك دوافع كبيرة، والاهلي قادر على عودة من البعيد في البطولات على سبيل المثال 2013".
الخطيب: المبادئ قبل البطولات وقبل الصفقات وقبل المساندة المادي
ووافقه سمير كمونة وأخـبر: "كارتيرون مدرب ممتاز، تجاربه السابقة تؤهله لقيادة الأهلي سواء مع وادي دجلة أو مازيمبي الكونغولي، الذي قاده للتتويج بطلا لدوري أبطال أفريقيا، أتمنى أن يكون على قدر المسئولية ويتمكن من إعادة البطولة الأفريقية على وجه التحديد للأهلي".
فترة صعبة يعاني منها الأهلي بعد نهاية الموسم ثم مشاركة بعض اللاعبين في كأس أرجاء العـالم والعودة دون راحة للمشاركة في البطــولة إفريقيا وهو ما سيؤثر بالطبع على قدراتهم البدنية خــلال المباريات.

وأخـبر ربيع ياسين "الأهلي قادر على العودة لمساره الصحيح في البطولة الأفريقية والخروج من عنق الزجاجة، القلعة الحمراء منظومة كبيرة، يمتلك مجلس إدارة ممتاز ومدرب ولاعبين جيدين وجمهور عظيم، يمكنوه من تخطي أي تحدي يوضع به".
وأما فتحي سند، فقال"الفترة الحالية صعبة جدًا، في الموسم المــنصرم، بعد الــــدوري اللاعبين كانوا مرهقين، ولم يستطع الحصول على الــــدوري، الأهلي قادر على الحصول على البطولة القادمة، الأهلي لديه مجموعة رائعة من اللاعبين".
حلم سيناريو 2013 يراود الجميع بعودة جديدة للنادي الأهلي ومخاوف من الاستفاقة على كابوس جديد بضياع البطــولة إفريقيا وكلا الاحتمالين في يد كارتيرون المدرب الجديد وكيفية قيادته للفريق في الفترة الصعبة.
 أظــهر الأهلي منذ أسابيع قليلة التعاقد مع  باتريك كارتيرون، ليتولي منصب المدير الفني عقب حسام البدري، الذي تمت إقالته بعد الإخفاق في الكـــــأس والخروج على يد نادي الأسيوطي.
ما بين مؤيد لفكره وخبرته الكبيرة في الملاعب الإفريقية وبين معارض بسبب عدم الثقة في قدرته على لم شمل النـــــــادي في هذه الفترة الصعبة، يبدأ كارتيرون أولى اختباراته مع الأهلي أمام تاونشيب في البطــولة إفريقيا.
أخـبر طه إسماعيل عن كارتيرون: "لا أعرفه بشكل دقيق ولكن الإعلام يتحدث عنه بشكل ممتاز، استمرت له بعض المباريات مع وادي دجلة وكان ممتازًا، المدير الفني اختيار مجلس الإدارة، وعندما يبدأ في مهامه رسميا ستظهر لمسته مع النـــــــادي. لا فرق هل كان مصرياً أم أجنبياً".
ربيع ياسين أخـبر عن كارتيرون: " مدرب لا خلاف عليه، بالتأكيد يناسب الأهلي، وننتظر نجاح تجربته مع الأهلي مثلما نجح في مصر من قبل مع دجلة".
المدرب  الفرنسي يعتبر الأول الذي يدرب الأهلي في تاريخه، وقد كان مدربًا لمازيمبي الكونغولي، كذلك كانت له تجربة في مصر حيث درب وادي دجلة.
بداية المدرب الفرنسي قد درب نادي ديجون وقاده إلى الــــدوري الأول  في 2012/2013 ، بالإضافة إلى أنه قاد المنتخب مالي، وحقق المركز الثالث في بطولة الأمم الإفريقية.
ويقول سمير كمونة عن مدرب الأهلي: "كارتيرون مدرب ممتاز، تجاربه السابقة تؤهله لقيادة الأهلي سواء مع وادي دجلة أو مازيمبي الكونغولي، الذي قاده للتتويج بطلا لدوري أبطال أفريقيا، أتمنى أن يكون على قدر المسئولية ويتمكن من إعادة البطولة الأفريقية على وجه التحديد للأهلي".
كارتيرون تولى تدريب مازيمبي والذي حقق معه بطولة البطــولة إفريقيا في 2015، والسوبر القاري، وصعد إلى كأس أرجاء العـالم، ثم درب النصر السعودي وقبله قاد وادي دجلة.

وعن اختياره فقال فتحي سند: "كارتيرون، مدرب مناسب للأهلي، مشيرًا إلى أن كل نجاحات الأهلي نشأت من الأستقرار الإداري والفني، مكملًا "جوزيه كان فاشلًا قبل أن يأتي إلى الأهلي وبعد ذلك، وفي أول مرة أتى إلى الأهلي كان فاشلًا ولم ينجح إلى بالاستقرار والصلاحيات التي حصل عليها".
وأردف "اعتقد أن المدرب الفرنسي سيحصل على كافة الصلاحيات لأن إدارة الأهلي تتعرض لهزة شديدة من الأزمة بسبب تركي آل الشيخ وخروج عبد الله السعيد، وهناك هزة داخل الأهلي، الإدارة ستدعمه الإدارة أكثر من أي مدرب أخر، لأن أي إخفاق سيعود إلى الإدارة، أرى أنه المدرب المناسب خاصة أنه كان مدربًا في مصر".
لأهلي: 10 ألاف مشجع للقاء تاونشيب والتذاكر سيتم طرحها إلكترونيًا
وأتفق معه علاء عزت فقال: "اختيارات كارتيون هو أهم اختيار الأهلي منذ سنوات، بغض النظر عن السيرة الذاتية، فهو أهم من جاء مدربًا للأهلي بعد مانويل جوزيه، يمكن أن يتخطى مانويل جوزيه، حيث أنه درب في مصر وإفريقيا، حيث كان يدرب مازيمبي، ويعلم صعوبة الملاعب في إفريقيا والتحكيم وبطولة إفريقيا، وقد حقق نجاحات كبيرة مع مازيمبي، وقد انتصر بدوري أبطال إفريقيا وشارك في كأس أرجاء العـالم، بالإضافة إلى أنه درب في مصر بوادي دجلة ولديه معلومات ممتازة عن الكرة المصرية".
آمال كبيرة يعقدها الجميع على المدرب الفرنسي من أجل إعادة الأهلي إلى منصة التتويج الإفريقية بعد غياب خمس سنوات والحفاظ على لقب الــــدوري الذي سيجد فيه منافسة شديدة مع الزمالك والوافد الجديد بيراميدز.
في تجربة جديدة كليا على الكرة المصرية، في ظاهرها إرادة لمحاكاة تجربة القطري ناصر الخليفي مالك نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، والإماراتي منصور بن زايد آل نهيان مالك نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، لكن ربما في باطنها ما هو أكثر من ذلك..
نادي بيراميدز، الذي تم الإعلان رسميا عنه في 28 من تَمُّــوزُ المــنصرم رسميا، بعدما قام أحد المستثمرين السعوديين بشراء نادي الكرة بنادي الأسيوطي سبورت السابق من مالكه محمود الأسيوطي مقابل 5 مليون دولار أي ما يعادل 90 مليون جنيه مصري تقريبا، وتغيير اسمه إلى بيراميدز مع تسريح كافة لاعبيه باستثناء اللاعب المشهور وحيد هو مهند لاشين، الذي كان يتصارع قطبي الكرة المصرية؛ الأهلي والزمالك، على شرائه.
خــلال أيام أبرم الفــــــريق الجديد الكثير من الصفقات القوية، يأتي على رأسها الرباعي البرازيلي ماركوس دا سيلفا "كينو"، الصفقة الأغلى في تاريخ الكرة المصرية، حيث قُدرت قيمتها بـ8.5 مليون يورو، ولوكاس ريبامار وآرتور كايكي وكارلوس إدواردو، بالإضافة إلى السوري عمر الميداني، و11  صفقة من الدور المصري، كان آخرها ثنائي الزمالك علي جبر وأحمد توفيق والمهدي سليمان حارس مرمى سموحة السكندري.
حتى الآن لم يتم الإعلان بشكل رسمي عن المستثمر السعودي، الذي قام بشراء الفــــــريق، للاستثمار في الكرة المصرية، لكن وفقا لتصريحات محمود الأسيوطي؛ مالك الفــــــريق السابق، فإن راكان الحارثي؛ مالك شركة صلة السعودية، هو من عرض شراء الفــــــريق، لكن ربما لا يخفى على الكثيرين أن الصفقة يتخفى ورائها تركي آل شيخ؛ الرئيس الشرفي السابق للأهلي المصري ورئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، ومن هنا نعود إلى الأهداف الخفية من وراء التجربة..
الرئيس الشرفي السابق للقلعة الحمراء اعتذر عن عدم الاستكمال في المنصب الشرفي الذي منحه إياه محمود الخطيب؛ رئيس الفــــــريق، له عقب فوزه في الانتخابات بديسمبر المــنصرم بعدما حال الخلاف في وجهات النظر دون تكلل التجربة بالنجاح.
بيبو اكتفى بالرد على كل التجاوزات في حقه بقوله في البيان التليفزيوني: "الأهلي مبادئه تأتي قبل بطولاته وصفقاته وأي شيء، كبرياء الأهلي أهم من كل ذلك، لذلك أقولها نرحب بكل مستثمر سيحتفظ بتقاليدنا، لكن هناك من لم يفهم ذلك حتى الآن، نريد أن نعيش شعار الأهلي فوق الجميع، من يحب مصلحة الأهلي يبديها على كل شيء، احتملت كثيرا شخصيا لكن الأهلي فوق محمود الخطيب، هذا أسلوب اعتماد قرار، الرد في الوقت المناسب وفي التوقيت المناسب".
واحدة من التحديات الكبيرة التي تواجه مجلس الخطيب، الذي حاوطته المشكلات والانتقادات ربما من الصباح الأول له على مقعد الرئاسة، هل ستؤثر التجربة بشكل كبير على إبرام الأهلي صفقات جديدة؟ وهل عاد تركي آل شيخ لينتقم ويحقق نجاحات فشل في تحقيقها مع المارد الأحمر أم أنه الهدف فقط الاستثمار والنهوض بالكرة المصرية؟

23.5 مليون دولار وأكثر من 250 مليون جنيه مصري، هذا ما تكلفته خزينة المستثمر السعودي حتى الآن في 16 صفقة تم إبرامها حتى الآن، بواقع أربعة برازيليين ولاعب سوري و11 لاعبا مصريا،  لتدخل الكرة المصرية في مسار جديد كليا عليها ويبدأ سوق الانتقالات بها في أخذ منحنى آخر يفوق كافة الانتقادات التي طالت مجلس الخطيب بعد التعاقد مع صلاح محسن من إنبي بـ40 مليون جنيه مصري.
الأهلي حتى الآن لم يبرم سوى صفقتين فقط خــلال الميركاتو الصيفي الجاري، المدافع أحمد علاء قادما من الداخلية، والمدافع المالي ساليف كوليبالي قادما من مازيمبي الكونغولي، وبشكل سـنــــة ملف الصفقات منذ كَــانُونُ الثَّانِي المــنصرم، كان أول الملفات التي نال عليها مجلس الخطيب الكثير من الانتقادات، بعد الفشل في التعاقد مع قلب دفاع يعوض كثرة إصابة اللاعبين ورحيل أحمد حجازي إلى وست بروميتش ألبيون الإنجليزي، ليضطر أيمن أشرف ظهير أيسر النـــــــادي، للعب في مركز قلب الدفاع طوال الموسم المــنصرم، بالإضافة إلى عدم إبرام صفقات قوية بالنظر لما تعاقد معه الغريم التقليدي للأهلي، الزمالك، وإن كانت صفقات الأبيض القوية حتى لم يكتب لمعظها النجاح.
الناقد الرياضي فتحي سند عاب بشكل كبير الارتفاع غير المسبوق في الأسعار، مؤكدا أنها ستؤثر على الأهلي: "الأسعار زادت بشكل جنوني، الأهلي يدفع ثمن الارتفاع المذهل في أسعار اللاعبين، حينما نرى أن نادي على سبيل المثال بيراميدز يشتري لاعبين الأحمر غير قادر على ضمهم، المسألة أصبحت فتونة في سوق الانتقالات المصري، اتحاد الكرة والأهلي والزمالك فقدوا توازنهم وجميعهم مسئولون عن بورصة اللاعبين".
سند وجه اللوم أيضا على اتحاد الكرة وهاجم اللاعبين الذين ظهروا بصورة مخزية مع منتخب مصر خــلال كأس أرجاء العـالم روسيا 2018 ومع ذلك يطلبون مبالغ لا تلائم ما يقدمونه: "اللاعبون الفاشلون العائدون من كأس أرجاء العـالم بعد الأداء المخيب يتعالون على أنديتهم، والأسعار أصبحت جنونية، اتحاد الكرة صامت والأهلي والزمالك "هيتكلوا"، الآن لدينا أزمة كبيرة في الــــدوري المصري، الــــدوري بدون جمهور ومنتخب فاشل والأسعار تزيد بهذه الطريقة، اتحاد الكرة مسئول عن هذه الفوضى الموجودة، لأنه يغمض عينيه عن أشياء".

أما الناقد الرياضي علاء عزت فله وجهة نظر مختلفة عما سبق ويرى أن تجربة بيراميدز في صالح الكرة المصرية: "بالتأكيد خريطة المنافسة على الصفقات ستتغير، المال يفرق في أرجاء العـالم بأكمله وليس في مصر فقط، حينما جاء تشيلسي بالأموال، هبوط مانشستر يونايتد وأرسنال، وفي فرنسا كان ليون مسيطر، لكن باريس سان جيرمان بأموال ناصر الخليفي سيطر الآن على الــــدوري الفرنسي، ويحاول الحصول على دوري الأبطال، هذا التغيير لصالح الكرة المصرية، أتمنى أن يكون بيراميدز المنافس الحقيقي الذي سيجعل الأهلي أكثر قدرة على المنافسة وأكثر تركيزًا".
تبقى ثقة أبناء القلعة الحمراء القدامى موجودة في قدرة ناديهم على الحفاظ على استقراره وثباته، وهذا ما ركــز عليه سمير كمونة: "تجربة بيراميدز لن تؤثر على الأهلي، القضية عرض وطلب فمثلا أزارو تلقى عرضا مغريا للغاية من الصيني تخطى 8 مليون يورو ومع ذلك مجلس الإدارة رفض، الأهلي لن يتأثر، الأهلي يعرف جيدا خطواته ويعرف لاعبيه سواء بيراميدز أو غيره لن يفرط في لاعبيه بسهولة ويعرف كيف يتعامل مع على سبيل المثال هذه المواقف.
"الأهلي سيسيطر على لاعبيه بالعقود التي تربط بينهم، بجانب أن لاعبي القلعة الحمراء يحبون الفــــــريق والرحيل عنه ليس سهل مهما كانت المغريات".
وهو ما اتفق عليه ربيع ياسين، حيث رد بقوة: "لم ولن يؤثر أحد على الأهلي، أقولها من الآن المارد الأحمر هو بطل الــــدوري والكأس وأفريقيا، ولن يؤثر أي نادي عليه، الأهلي مدرسة كبيرة جدا من التنظيم والاحترام والاستقرار والإداريات والفنيات".
تركي آل شيخ يوجه رسائل نارية للخطيب ومجلس الأهلي

الخلافات تطورت في يومين الماضيين بعدما ألمح محمد فضل؛ رئيس التعاقدات بالأهلي، إلى أنه هبوط عن انهاء صفقة انتقال المغربي وليد أزارو إلى هيبي فورتشن الصيني، لدخول الصفقة في منطقة مظلمة وقد يكون الفــــــريق صيني محطة لانتقال اللاعب بينما بعد لبيراميدز سبورت، ليرد آل شيخ ردا قويا بتأكيده أن المجلس يبحث عن "شماعة" لفشله، ثم وصفه لهم بالعصابة، ليعلنوا إتخاذهم الإجراءات القانونية ضده، ويرد هو "أهنتم الكيان وأصبحتم عار".
المناوشات والشد والجذب بين الطرفين، لم يتوقفوا  أبدا، كل يوم في جديد، في ظاهرة جديدة على مجلس إدارة الأهلي على مدار تاريخه، المتعارف عليه الاستقرار الإداري، لكن ربما قدم  مجلس الخطيب الاستقرار على طبق من ذهب إلى آل شيخ في الصباح الأول الذي منحه فيه الرئاسة الشرفية، حتى وإن كان محافظا على استقراره الداخلي فلم يعتد جمهور القلعة الحمراء عن كثرة الحديث عن ناديهم بصورة سلبية في وسائل الإعلام.
الأيام وحدها كفيلة للحكم على التجربة وبيان مدى تأثيرها على الأهلي ومجلس الخطيب، وإن كانت المؤشرات الأولية للحرب ليست في صالح المارد الأحمر إلا أن الأهلي مواقفه تتحدث عنه ويثبت في كل موقف صعب يتعرض له أنه فوق الجميع ويمرض ولا يموت ثم يعود مجددا لتعليم الجميع مبادئ الاستقرار والنجاح.

كل الحقوق محفوظة © 2018 Goal.com:. المعلومات الواردة في Goal.com يجب أن لا تنشر, تبث, تعاد كتابتها أو توزيعها من دون اذن مسبق من Goal.com

source: 

http://www.goal.com/ar/أخبار/تحقيق-جول-أزمة-الأهلي-مع-بيراميدز-وكيفية-عودة-الحلم-الإفريقي/ih9xftuu74k111r0jaa6v8k2n

المصدر : وكالات