أرقام المونديال: مراوغات تاريخية لهازارد.. وإحصائية مخيبة لسواريز
أرقام المونديال: مراوغات تاريخية لهازارد.. وإحصائية مخيبة لسواريز

حقق النجم البلجيكي إيدين هازارد، رقما قياسيا خــلال مواجهة البرازيل في ربع نهائي المونديال، بينما كان للأوروجوياني لويس سواريز إحصائية سلبية، خــلال مباراة فرنسا.وودّعت البرازيل نهائيات كأس أرجاء العـالم 2018، من الدور ربع النهائي، بخسارتها أمام المنتخب البلجيكي (1-2)، مساء الجمعة.وضرب المنتخب البلجيكي موعدا في الدور نصف النهائي، مع نظيره الفرنسي الذي نجح في تخطّي أوروجواي بهدفين نظيفين.وفيما يلي مجموعة من الأرقام والإحصائيات التي جمعناها لكم بعد القسم الأول من مباريات ربع النهائي: بلجيكا vs البرازيل- إِخْتَتَمَ نجم المنتخب البلجيكي إيدين هازارد مراوغاته العشر التي قام بها خــلال المباراة، وهو رقم قياسي للاعب واحد في البطولة بنسبة نجاح 100% منذ سـنــــة 1966.- سجّل لبلجيكا 9 لاعبين في البطولة الحالية (مع عدم احتساب الأهداف العكسية)، ووحدهما إيطاليا (2006) وفرنسا (1982)، حظيتا بعدد مسجّلين أكبر في بطولة واحدة.- تم إقصاء البرازيل من قبل منتخبات أوروبية في آخر 4 بطولات كأس عالم (أمام فرنسا في 2006، وهولندا في 2010، وألمانيا في 2014).- قبل هذه المباراة، لم ينجح منتخب واحد في قلب تأخره بنهاية الشوط الأول بهدفين، إلى فوز في نهاية المباراة من أصل 130 مباراة بنهائيات كأس أرجاء العـالم.- مع عدم احتساب الأهداف العكسية، يحمل البلجيكي كيفن دي بروين، الرقم 100 من بين عدد اللاعبين الذين أحرزوا في نهائيات كأس أرجاء العـالم الحالية.- قبل هذه المباراة، فازت البرازيل مرّة واحدة فقط في آخر 11 مباراة لها تخلّفت بفارق هدفين أو أكثر، وكانت هذه المباراة في مونديال 1938 عندما تغلّبت على السويد 4-2.- يعتبر فرناندينيو ثاني اللاعب المشهور في تاريخ المنتخب البرازيلي يسجّل بالخطأ في مرمى بلاده بنهائيات كأس أرجاء العـالم، بعد مارسيلو في 2014.- حقق بلجيكا خال من الهزائم في آخر 24 مباراة (19 مكسباً و5 تعادلات).فرنسا vs أوروجواي- هذه سادس مرّة تصل فيها فرنسا إلى الدور نصف النهائي، علما بأنّها وصلت إلى النهائي مرّتين من قبل (1998 و2006).- أصبح المنتخب الفرنسي ثاني منتخب يهزم 3 فرق من أمريكا الجنوبية في بطولة واحدة منذ أن فعلت هولندا الأمر ذاته في مونديال 1974.- حقق فرنسا خال من الهزائم أمام منتخبات أمريكا الجنوبية في آخر 10 مباريات بنهائيات كأس أرجاء العـالم (6 انتصارات و4 تعادلات)، أي منذ خسارتها أمام الأرجنتين 1-2 في مونديال 1978، وهو رقم قياسي بالاشتراك مع إيطاليا (بين العامين 1982 و2010).- تلقّت أوروجواي بطاقتين صفراوين في هذه المباراة، أكبر من مجموع ما حصلت عليه في المباريات الأربع السابقة (بطاقة واحدة).- سجّلت فرنسا أهدافا من آخر 6 تسديدات لها بين الخشبات الثلاث في كأس أرجاء العـالم.- هذه أول مباراة لا يبدأ فيها لويس سواريز وإدينسون كافاني في التشكيلة الأساسية لمنتخب أوروجواي معا منذ شهر آذَار/ مَــارَسَ سـنــــة 2017 عندما خسر النـــــــادي 1-4 أمام البرازيل.- لم تخسر فرنسا في أي من مبارياتها الـ20 التي هز فيها أنطوان جريزمان الشباك (18 مكسباً وتعادلان).- سجّل جريزمان 7 أهداف في آخر 6 مباريات شارك فيها بالأدوار الإقصائية لبطولة كبرى (كأس أرجاء العـالم وكأس أوروبا).- سجّل رفاييل فاران هدفه الثالث مع المنتخب الفرنسي، وجميع هذه الأهداف جاءت من ضربات رأسية.- فشل لويس سواريز في لمس الكرة مرة واحدة في منطقة جزاء الخصم، كذلك فشل في توجيه تسديدة واحدة طوال اللقاء.

source: 

http://www.kooora.com/?n=718113&o=n

المصدر : وكالات