الحرب الباردة مستمرة بين الألتراس ومدافع سان جيرمان
الحرب الباردة مستمرة بين الألتراس ومدافع سان جيرمان

لا تزال الحرب الباردة بين رابطة ألتراس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، واللاعب البلجيكي، توماس مونييه ظهير أيمن النـــــــادي مستمرة.وكان اللاعب البلجيكي قد أبدى غضبه من التلميحات التي تضمنها بيان لألتراس بي إس جي ضده، قائلا إن جماهير الساحرة المستديرة في الفترة الأخيرة تفتقر إلى احترام الحياة الخاصة للاعبين، وآرائهم الشخصية.وأخـبر ميكا نائب رئيس الرابطة في حوار أجرته معه صحيفة (لو باريسيان): "الشكوى من تصرفات حديقة الأمراء غير مقبولة، فعندما ينضم اللاعب المشهور إلى صفوف بي إس جي، عليه أن يدرك جيدا تاريخ هذا الفــــــريق وتقاليده".وتـابع: "لم أر روفييه حارس مرمى سانت إيتيان يبدي إعجابه بلافتة جماهير أولمبيك ليون أو توفان معجب بلافتة جماهير باريس سان جيرمان، لأن الأمر سيتسبب لهما في عــقبات عديدة".واكـــــد: "رابطة الألتراس تحافظ على قيم وتقاليد باريس سان جيرمان"، مشيرا إلى أن الرابطة تترقب اعتذارا من توماس مونييه عن إبداء إعجابه بالتيفو الخاص بنادي أولمبيك مارسيليا في مباراته أمام سالزبورج النمساوي في ذهاب نصف نهائي الــــدوري الأوروبي. 

source: 

http://www.kooora.com/?n=698175&o=n

المصدر : وكالات