محمد صلاح يقود ليفربول للفوز على روما بخماسية في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا
محمد صلاح يقود ليفربول للفوز على روما بخماسية في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا

قاد المصري محمد صلاح، ليفربول الإنجليزي للفوز على فريقه السابق روما الإيطالي، بخمسة أهداف مقابل هدفين، في مباراة ذهاب نصف نهائي البطــولة أوروبا التي أقيمت على ملعب انفيلد مساء الثلاثاء.

ويأمل ليفربول تحقيق إنجازه السابق في 2007 والوصول إلى المباراة النهائية، لكن سيتوجب عليه حسم مباراة العودة في روما لصالحه، الأسبوع المقبل.

وافتتح صلاح التسجيل بتسديدة صاروخية في الدقيقة 35 من المباراة، ثم نجح في إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 45، ورفض الاحتفال بالهدفين احتراما لناديه السابق.

  • روما: "ليفربول ليس محمد صلاح وحده"
  • مدرب ليفربول يطلب من المعجبيـن إظهار الاحترام للاعبي وجماهير روما الإيطالي
  • محمد صلاح أهم اللاعب المشهور في الــــدوري الإنجليزي

ورفع محمد صلاح رصيده من الأهداف هذا الموسم إلى 43 هدفا في كل البطولات هذا الموسم، منها 10 أهداف فى دورى أبطال أوروبا، ليصبح فى المركز الثانى بلائحة الهدافين، بعد كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الذى حقق 15 هدفاً.

كذلك تخطى الكاميرونى صامويل إيتو، وأصبح أكثر اللاعب المشهور أفريقي تسجيلا للأهداف فى موسم واحد من دورى الأبطال، بينما حقق إيتو 8 أهداف فى موسم 2010 مع إنتر ميلان.

وواصل صلاح أداءه الرائع هذا الموسم، وجاء تألقه في المباراة بعد يوم واحد من فوزه بجائزة أهم اللاعب المشهور في الــــدوري الإنجليزي 2018، من جانب رابطة اللاعبين المحترفين.

ولم يكتف صلاح بإحراز الهدفين بل صنع اثنين غيرهــم، الأول للسنغالي ساديو ماني، بتمريرة رائعة ليحرز الهدف الثالث في الدقيقة 55، كذلك صنع الهدف الرابع للبرازيلي روبرتو فيرمينو، ليضعه تماما في مواجهة الشباك الخالية في الدقيقة 61.

ثم جاء فيرمينو ليضيف هدفه الشخصي الثاني والخامس لفريقه، بضربة رأس من ركنية في الدقيقة 69، وقرر يورغن كلوب مدرب ليفربول استبدال محمد صلاح وإخراجه من الملعب.

وحاول الضيوف التماسك ونجحوا في تقليض الفارق بإحراز هدفين، الأول عن طريق إدين دجيكو، في الدقيقة 82، ثم زَاد دييجو بيروتي، هدف روما الثاني في الدقيقة 87، من ضربة جزاء.

وينتظر الجميع ما ستسفر عنه مباراة العودة، الأسبوع المقبل على ملعب ستاديو أولمبيكو، في روما، وسط توقعات بأن تكون المواجهة نارية لحجز بطاقة التأهل إلى المباراة النهائية.

ويأمل عشاق روما تكرار مفاجأة دور ربع النهائي، عندما نجحوا في إخراج برشلونة الأسباني بعد الربـــح عليه بثلاثة أهداف نظيفة، بعد أن خسر مباراة الذهاب بأربعة أهداف مقابل هدف.

صلاح صنع الفارق في ليفربول وأحزن روما؟

عندما انتقل صلاح إلى ليفرول، الصيف المــنصرم، مقابل 34 مليون جنيه إسترليني بعد موسمين جيدين في روما، لم يكن أحد يتوقع ما يمكن أن يفعله.

حقق الجناح المصري 43 هدفا في 48 مباراة لليفربول، بمعدل هدف واحد في كل 87 دقيقة، وهو هداف الــــدوري الإنجليزي وأحسن اللاعب المشهور بالدوري الإنجليزي أيضا.

لقد حقق صلاح في مبارياته السبع المــنصرمة، بما في ذلك أربعة أهداف ضد واتفورد ، وهدفين في مباراتي ربع نهائي البطــولة أوروبا ضد مانشستر سيتي.

ولم يستطع روما إيقاف لاعبه السابق، الذي صال وجال في الجهة اليسرى وأحرز هدفين رائعين وصنع اثنين غيرهــم وأرهق الدفاع كثيرا.

وعندما أيقن مدرب ليفربول أن المباراة تسير في صالحه قرر استبدال صلاح قبل نهاية المباراة بحوالي 15 دقيقة، لينزل مكانه داني إنغز، وهو ما استغله لاعبو روما وأحرزوا هدفين.

المصدر : بي بي سي BBC Arabic