محمود محجوب: «مصر حققت نتيجة تاريخية بمونديال الأثقال»
محمود محجوب: «مصر حققت نتيجة تاريخية بمونديال الأثقال»

محمود محجوب: «مصر حققت نتيجة تاريخية بمونديال الأثقال» مانشيت نقلا عن الاهرام سبورت ننشر لكم محمود محجوب: «مصر حققت نتيجة تاريخية بمونديال الأثقال» .

مانشيت - بعد عدة أسابيع من إنتخاب مجلس إدارة جديد للاتحاد المصري لرفع الأثقال برئاسة محمود محجوب، حقق المنتخب الوطني لرفع الأثقال إنجاز جديد للأثقال المصرية بالحصول على ٦ ميداليات (٤ ذهبيات و فضية و برونزية) ببطولة أرجاء العـالم التي أقيمت في الفترة من ٢٨ تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي إلى ٦ كَانُــونُ الْأَوَّلِ بكاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية.

و قد أجرت بوابة الأهرام الرياضية حوار مع رئيس الإتحاد المصري محمود محجوب عن تقييمه لهذا الإنجاز و رؤيته للمستقبل.

بوابة الأهرام الرياضية : ما تقييمك لنتيجة المنتخب الوطني ببطولة أرجاء العـالم لرفع الأثقال؟

محمود محجوب : حقق المنتخب الوطني لرفع الأثقال ٦ ميداليات (٤ ذهبيات و فضية و برونزية) ببطولة أرجاء العـالم لرفع الأثقال التي أقيمت في الفترة من ٢٨ تُشَرِّيَــنَّ الثَّانِي إلى ٦ كَانُــونُ الْأَوَّلِ الجاري بكاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية. حيث حصد محمد إيهاب ثلاث ميداليات ذهبية (خطف، و كلين و مجموع)  في منافسات وزن ٧٧ كجم؛ و توجت سارة سمير بذهبية الكلين في منافسات وزن ٦٩ كجم. كذلك حصدت شيماء خلف فضية الكلين و برونزية المجموع في منافسات وزن +٩٠ كجم. و قد احتل نادي الرجال المركز ال ٥ في جدول ترتيب الميداليات بالبطولة برصيد ثلاث ذهبيات لمحمد إيهاب، و المركز ال ١٣ في جدول ترتيب النقاط بثلاث ذهبيات لمحمد إيهاب، و المركز ال ٥ لرجب عبد الحي (٩٤ كجم)، و المركز ال ١١ لأحمد سعد (٦٢ كجم). كذلك احتل نادي السيدات المركز ال ٩ في جدول ترتيب الميداليات بذهبية سارة سمير و فضية و برونزية لشيماء خلف، و المركز ال ٢١ في جدول ترتيب النقاط.

و بالطبع هذه نتيجة تاريخية لرفع الأثقال المصرية.

-كيف ترى هذه النتيجة نظرًا لتاريخ مصر الكبير في رياضة زيادة الأثقال؟

-هذه النتيجة تعيد أمجاد زيادة الأثقال المصرية، فهذا الجيل أثبت أنه لا يقل عن الجيل الذهبي لهذه الرياضة التي حققت الكثير من الميداليات العالمية و الأولمبية في تاريخ الرياضة المصرية.

الجديد بالذكر أن قبل إنطلاق هذه النسخة من بطولة أرجاء العـالم كان رصيد مصر من الميداليات في بطولات أرجاء العـالم ٣٢ ميدالية بواقع ٩ ذهبيات و ١١ فضية و ١٢ برونزية.

-ما تقييمك لرباعي المنتخب المصري؟

-تعتبر ميدالية محمد إيهاب هي الذهبية الأولى لمصر في بطولات أرجاء العـالم منذ ١٩٥١ حين حصد سعيد خليفة ذهبية وزن٦٠ كجم و إبراهيم شمس ذهبية ٦٧،٥ كجم. بالإضافة إلى ذلك فإن محمد إيهاب أصبح أول رباع مصري و أفريقي يحصل على ثلاث ذهبيات في نسخة واحدة من بطولة أرجاء العـالم. و أول رباع مصري يحصد ميداليات خــلال ثلاث نسخ متتالية من بطولات أرجاء العـالم. و بهذه الميدالية ركــز محمد إيهاب صاحب برونزية أولمبياد ريو ٢٠١٦ أنه رباع من نوع خاص، رباع جاء ليحصد الذهب بإرادته الحديدية و إصراره و تصميمه.

كذلك أن ميدالية سارة سمير هي الذهبية الثانية في تاريخ الأثقال النسائية حيث حصدت نهلة رمضان ثلاث ميداليات ذهبية في وزن ٧٥ كجم سـنــــة ٢٠٠٣. و تعتبر ميدالية سارة، صاحبة برونزية أولمبياد ريو ٢٠١٦ تحدي كبير نظرًا لأنها استطاعت تحقيقها رغم إنقطاعها عن التدريبات لمدة سـنــــة كامل و العودة قبل إنطلاق البطولة ب ٤ أشهر فقط. كذلك أنها خــلال المنافسة تعرضت لضغط نفسي شديد حيث أنها فشلت في الثلاث محاولات في منافسات الخطف و خرجت منها منهارة و لكنها بفضل إيمانها و ارادتها الحديدية استطاعت العودة مرة آخرى للمباراة و إحراز الميدالية الذهبية في منافسات الكلين و هذا أمر غاية في الصعوبة و يحتاج إلى عزيمة قوية و ثقة كبيرة. فإذا استطاعت سارة تحقيق هذا الإنجاز بدون إعداد كافي فهذا يؤكد أن هذه الرباعة الشابة صاحبة ال ١٩ سـنــــة ينتظرها مستقبل رائع.

أما عن شيماء خلف فهي رباعة متميزة و لكن كان يلازمها سوء الحظ بينما مضى حيث أنها تتوتر خــلال البطولات الكبرى، و لكن هذه المرة استطاعت أن تحقق الإنجاز و تحصد ميدالية فضية و برونزية. و هذه الميداليات ستكون دفعة قوية لها خــلال الفترة المقبلة و ستستطيع تحقيق المزيد.

-و ماذا عن باقي الرباعين؟

-لقد شاركت مصر في البطولة بخمس رباعين حيث استطاع ثلاثة منهم تحقيق ميداليات بينما لم يوفق اثنان، و لكنهما ظهرا بشكل ممتاز خــلال البطولة. فرجب عبد الحي كان على وشك الحصول على ميدالية في الخطف و لكنه احتل المركز ال ٤ بفارق ٣ كجم فقط، كذلك أحتل المركز الخامس في المجموع و هي نتيجة ممتازة. أما أحمد سعد فقد لعب البطولة في ظل ظروف صعبة حيث أنه كان أول الرباعين المصريين في خوض البطولة و لم يحظى بالوقت الكافي للتكيف على فارق التوقيت الذي كان ١٠ ساعات، حيث أن المنتخب لم يستطع السفر قبل البطولة بوقت كافي.

-كيف كان الإعداد لبطولة أرجاء العـالم و هل كان كافي ؟

- للأسف الشديد الإعداد لم يكن كافي. فقد شهدت الفترة التي سبقت إنطلاق البطولة الكثير من المشكلات خاصةً قبل اجراء الانتخابات و هي فترة إعداد المنتخب حيث كان هناك انقسامات داخل الإتحاد و رفض من باقي أعضاء مجلس إدارة الإتحاد في عقد الاجتماعات و الموافقة على القرارات مما كان له تأثير سلبي على اعداد المنتخب. و قد بدأ المنتخب الوطني أول معسكر له بعد اسناد مهمة المدير الفني للفريق لمحمد موسى الديب في نهاية شهر ابريل المــنصرم و ذلك قبل خوض دورة العاب التضامن الاسلامي. و كان ذلك أول تجمع لمنتخب الوطني منذ دورة الألعاب الأولمبية ريو دي جانيرو بأغسطس ٢٠١٦. و حين بدأ النـــــــادي المعسكر لم يكن هناك امكانيات مادية لزيادة عدد اللاعبين أو للمكملات الغذائية أو للمعسكرات الخارجية. و قد خضنا خــلال فترة الإعداد دورة العاب التضامن الإسلامي و البطولة الأفريقية. و قد استطاع رباعو المنتخب المصري تحقيق نتيجة رائعة خــلال منافسات البطولتين.

-في ظل هذه الظروف الصعبة كيف استطعتم إعداد النـــــــادي و كيف استطعتم تحقيق هذه النتيجة التاريخية؟

-يجب أن أتوجه بالشكر، للمهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب و الرياضة، و للمهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصرية؛ لمساندتهما الدائمة لرفع الأثقال المصرية. فقد استطعنا تنظيم معسكر بالمركز الأولمبي بعد تخصيص غرف للاعبين من قبل المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب و الرياضة، و الذي أبدى كل التفهم للظروف التي كان يمر بها الإتحاد.

كذلك أتوجه بالشكر للجهاز الفني للمنتخب تخت قيادة المدير الفني محمد موسى الديب، و المدرب  المساعد محمد حسني، حيث أنهما استمرا في عملهما رغم الانتقادات الهائلة و الهجوم الكبير الذي تعرضا له خــلال فترة عملهما، هذا رغم أنهما كانا يعملا بدون الحصول على مستحقاتهما المادية.

و خــلال هذه الفترة استطعنا أن نعزل الرباعين المصريين تمامًا عن المشاكل حتى يستطيعو التركيز في تدريباتهم. و قد كنت اتابعهم بشكل اسبوعي.

الحقيقة أنه في ظل هذه الظروف الصعبة كانت بطولة أرجاء العـالم بمثابة تحدي كبير لنا كلًا و الحمد لله أثبتنا أننا على قدر المسؤولية.

-كيف يمكن استثمار هذه النتيجة التاريخية في المستقبل؟

-بعد تحقيق إنجاز جديد تزداد المسؤولية و يزداد العمل. الآن يجب علينا استثمار هذا النجاح لتحقيق المزيد من النجاحات. بعد تحقيق هذه الإنجازات يجب أن تكون هناك نظرة مختلفة لرياضة زيادة الأثقال خاصةً من قبل رجال الأعمال. مصر دولة غنية بالخامات المميزة و لديها الكثير من رباعي زيادة الأثقال الموهوبين الذين في حاجة إلى الإهتمام. يجب أن يكون لدينا صف ثاني من الرباعين و لكننا في حاجة إلى التمويل لتحقيق ذلك. بالإضافة إلى ذلك فإن نظام التأهيل للأولمبياد اختلف حيث اصبح فردي و يلزم اللاعب بالمشاركة في ٦ بطولات على الأقل خــلال ال ١٨ شهر من التأهيل الأولمبي. و هذا ايضًا يتطلب ميزانية.

-بعد العودة من المونديال ما الخطوات القادمة؟

-ستنظم مصر البطولة العربية لرفع الأثقال للكبار و الناشئين و الشباب خــلال الفترة من ١٨ إلى ٢٤ كَانُــونُ الْأَوَّلِ الجاري في استاد القاهرة الدولي. و تعتبر هذه البطولة تجربة ممتازة لرباعي مصر. حيث يستعد منتخب الشباب لخوض بطولة افريقيا المؤهلة لأولمبياد الشباب و المقرر اقامتها شهر شهر آذَار المقبل في مصر. كذلك أن مصر ستشارك العام الاتي بدورة العاب البحر المتوسط. و بالطبع سيبدأ العام المقبل التأهيل الأولمبي و الذي يستوجب وضع خطة للبطولات التي سيشارك فيها المنتخب من أجل التأهل لأولمبياد طوكيو ٢٠٢٠، حيث أن حسب قانون التأهيل الجديد كل دولة لها الحق في التأهل بحد أقصى ب ٤ رباعين و ٤ رباعات.

بوابة الأهرام الرياضية

بوابة الأهرام الرياضية

بوابة الأهرام الرياضية

برجاء اذا اعجبك خبر محمود محجوب: «مصر حققت نتيجة تاريخية بمونديال الأثقال» قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الاهرام سبورت