قصة مقال هاجم فيه إحسان عبد القدوس عبد الحليم حافظ: يحتاج للتعلم ويكف عن هز رأسه
قصة مقال هاجم فيه إحسان عبد القدوس عبد الحليم حافظ: يحتاج للتعلم ويكف عن هز رأسه

قصة مقال هاجم فيه إحسان عبد القدوس عبد الحليم حافظ: يحتاج للتعلم ويكف عن هز رأسه حسبما قد ذكر الموجز ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر قصة مقال هاجم فيه إحسان عبد القدوس عبد الحليم حافظ: يحتاج للتعلم ويكف عن هز رأسه .

مانشيت - صدى البلد - محمد طاهر

ويوضح عبد القدوس: "كاد عبد الحليم يكون طبيعيا في أداء دوره لولا أنه في حاجة إلى دراسة بعض حركاته وفى حاجة إلى أن يكف عن هز رأسه في أثناء إلقاء الكلام والغناء.. فقد كان وهو يفصح بحبه لفاتن حمامة في المطار كالمقرئ الذي يقرأ الليثى، وإنى واثق أن عبد الحليم يستطيع أن يبذل في خلق شخصيته كممثل سينمائى نفس المجهود الذي يبذله للارتقاء بنفسه كمغنى".

ويضيف عبد القدوس: "كانت فاتن حمامة عظيمة كعادتها، وأعتقد أن هذا رابع فيلم أرى فيه فاتن حمامة في دور فتاة مريضة وتحاول أن تضحى بحبها في سبيل حبيبها.. وكان عماد حمدى راسى أمام الكاميرا، وبعد لا أدرى لماذا تصر الأفلام الغنائية على أن تظهر الْمُغَنٍّ في دور مطرب".

واستمر عبد القدوس: "أن الغناء ليس قاصرا على المطربين، أننا كلنا نغنى، نغنى في الحمام، نغنى مع الراديو أو مع الراوى، نغنى في مكاتبنا، نغنى لأنفسنا في أي مكان فليس من المحتم أن يقوم الْمُغَنٍّ في الفيلم الغنائى بدور مطرب، فقد يكون طبيبا أو محاميا أو طالبا ويغنى إنه فيلم فيه عماد حمدى، وفاتن حمامة وعبد الحليم حافظ فقط".

برجاء اذا اعجبك خبر قصة مقال هاجم فيه إحسان عبد القدوس عبد الحليم حافظ: يحتاج للتعلم ويكف عن هز رأسه قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الموجز