تعاون تجاري بين أرامكو و 14 شركة
تعاون تجاري بين أرامكو و 14 شركة

مكة - واشنطن

عقدت شركة أرامكو السعودية اتفاقيات تعاون تجاري تبلغ قيمتها أكثر من 10 مليارات دولار مع 14 شركة أمريكية في منتدى الرؤساء التنفيذيين السعودي- الأمريكي في نيويورك.

وشاركت أرامكو في المنتدى الذي أقيم في نيويورك لتعزيز الأعمال التجارية والتعاون الثنائي بين البلدين، وسط حضور أكثر من 200 شخصية من كبار الرؤساء التنفيذيين وقياديي الأعمال في الجانبين السعودي والأمريكي، بالإضافة إلى مجموعة من الوزراء والمسؤولين الحكوميين من الجانبين.

وتضمن برنامج المنتدى 5 جلسات نقاش، بالإضافة إلى 3 ورش عمل، تمحورت كل هذه الجلسات حول بحث واستعراض فرص التعاون والاستثمار التجاري والصناعي والتقني في مضمار برامج ومشاريع رؤية السعودية 2030.

وجاء المنتدى متزامنا مع الزيارة الرسمية لولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى الولايات المتحدة. وجرت خــلال المنتدى مناقشة عدد من ترتيبات التعاون والاتفاقيات التجارية المحتملة.

قطاع التقنيات الرقمية

وأخـبر رئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين الناصر: إن نمو أعمال أرامكو السعودية، وكذلك الدور الاستراتيجي لرؤية السعودية 2030 سيوفران فرصا عدة لتعزيز التعاون والشراكة بيننا، ولا يقتصر ذلك على قطاع النفط والغاز والتكرير والكيميائيات، بل يشمل أيضا قطاع التقنيات الرقمية وأمن المعلومات والتعاون في مجال المحافظة على البيئة ومواجهة التغير المناخي وتنمية بيئة الابتكار والإبداع عبر ترسيخ العلاقات مع مجموعة من المؤسسات الأمريكية الرائدة في المجالات الأكاديمية والبحثية والثقافية،

والتي تعتبر من بين الأفضل في أرجاء العـالم، زيادة على التعاون في قطاعات البنية التحتية والتصنيع والخدمات.

وبرهن أن ما تم بحثه من تعاون تجاري يعكس اطـار مصالح أرامكو وطموحها بما يعزز مكانة الشركة الرائدة عالميا في قطاعي الطاقة والكيميائيات في أرجاء العـالم، وبما يبرز دورها ليس فقط كشركة صناعية كبرى بل كرائدة من رواد فكر التنمية العالمي تتميز بتطبيق أهم الممارسات وتحرص على توطيد علاقات الصداقة التاريخية مع شركائها الكثيرين.

اجراء مشاريع الجيجا

وشارك الناصر في جلسة نقاش كان موضوعها «مشاريع الجيجا»، وهي الجيل الجديد من المشاريع العملاقة بالغة الضخامة، والتي يشكل كل منها عادة منظومة مشاريع مترابطة تغطي اطـار عمل واسع ومعقد، وتنطوي على تكاليف مالية بعشرات المليارات، وتستغرق فترة زمنية ممتدة لإنجازها، وتكون مشاريع صانعة للتحول في المناطق التي تجـري فيها، وتتيـح فرصا هائلة للعمل والشراكات والاستثمار.

وتحدث المهندس أمين الناصر عن تجربة أرامكو السعودية في إدارة وتنفيذ مشاريع الجيجا، بدءا من مشروع تطوير حقل الشيبة، الذي أصبح ينتج مليون برميل يوميا، ثم مشروع صدارة، ومشروع المجمع الصناعي بمنطقة جازان، ثم مشروع مجمع الملك سلمان العالمي للصناعات والخدمات البحرية، ومشروع مدينة الملك سلمان للطاقة.

الاتفاقيات الـ13:

1 شلمبرجير: اتفاقية شراء لمعدات وخدمات في مجال التنقيب والإنتاج ومعدات التحكم في سطح وفوهة البئر.

2 بيكر هيوز، شركة تابعة لجنرال الكتريك: اتفاقية شراء تجارية لمعدات وخدمات في مجال التنقيب والإنتاج.

3 هاليبرتون: اتفاقية شراء تجارية لمعدات وخدمات قاع البئر تشمل مساعدات الآبار وأجهزة الحفر.

4 أرامكو السعودية نابورس للحفر: اتفاقية حفر بري.

5 وذرفورد: اتفاقية شراء تجارية لمعدات في مجال التنقيب والإنتاج وخدمات اختبار الآبار.

6 ألفا روان للحفر البحري: اتفاقية مساعدات للحفر البحري.

7 إمرسون إلكتريك: اتفاقية شراء تجارية لأنظمة أتمتة العمليات والوحدات الطرفية للتحكم عن بعد وصمامات التحكم.

8 تكساس آيرن ووركس: اتفاقية شراء تجارية لخدمات معدات قاع البئر.

9 هونيويل إنترناشنال: مساعدات مقاول الأتمتة لتركيب نظام جديد للتحكم في العمليات (أو تطوير الأنظمة الحالية).

10 رايثون: اتفاقية تطوير مشترك لإعداد استراتيجيات لتقنيات شبكات الكمبيوتر وأمن المعلومات.

11 قوقل: مذكرة تفاهم للاشتراك في دراسة تحسينات الخدمات السحابية.

12 ناشونال جيوجرافيك: مذكرة تفاهم لبدء علاقة عمل جديدة تستهدف التعاون في تطوير المحتوى البيئي والثقافي.

13 معهد سميثسونيان: مذكرة تفاهم لتنفيذ مبادرات لإجراء الأبحاث المشتركة وتبادل المعرفة العلمية والبيئية.

14 مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية: اتفاقية لتطوير مشاريع الأبحاث المشتركة.


المصدر : مكه