المعهد المصرفي يطلق خدمة التعليم الإلكتروني E-learning
المعهد المصرفي يطلق خدمة التعليم الإلكتروني E-learning

اصدر المعهد المصرفي المصري الصباح مساعدة التعليم الإلكتروني ضمن استراتيجيته خــلال سـنــــة 2018. وجاء ذلك في مؤتمر عقده المعهد المصرفي المصري بحضور عبد العزيز نصير، المدير التنفيذي للمعهد المصرفي، والدكتور نزار سامي، نائب المدير التنفيذي للتدريب بالمعهد المصرفي، ومحمد البشبيشى، نائب المدير التنفيذي المسئول عن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالمعهد المصرفي المصري والدكتور زياد شاكر، رئيس إدارة الجودة الشاملة بالمعهد المصرفي والمسئول عن برنامج التعليم الإلكتروني بالمعهد، إلى جانب مجموعة من كبار مسؤولي التدريب والموارد البشرية بالبنوك والمؤسسات المالية والشركات.

وفي هذا السياق، أفصح عبد العزيز نصير، المدير التنفيذي للمعهد المصرفي المصري، أن إطلاق التعليم الإلكتروني هو أحد الأهداف الإستراتيجية للمعهد خــلال سـنــــة 2018 نظرا لما يمكن تحقيقه من زيادة كفاءة وفاعلية المتدرب.

وتـابع عبد العزيز أن المعهد يتوافر لديه نادي عمل شامل يتمتع بالمهارات الفنية اللازمة لبناء المحتوى التدريبي الإلكتروني القائم على التفاعل بين المتدرب والمادة العلمية.

ومن جانبه ركــز الدكتور نزار سامي، نائب المدير التنفيذي للتدريب للمعهد المصرفي المصري أنه في سبيل توفير هذه الخدمة بجودة تنافسية مرتفعة؛ فقد تم إنشاء ستوديو رقمي شامل للتصوير والتسجيل الخاص بالمحتوى التدريبي الإلكتروني. وجـديــر بالــذكر الى وجود المهارات البشرية والكوادر القادرة على تصميم وإنتاج المادة العلمية لهذا المحتوى بشكل متميز وفقاً لاحتياجات البنوك والشركات.

كذلك لمح محمد البشبيشى، نائب المدير التنفيذي المسئول عن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالمعهد المصرفي المصري ان ضرورة وصول مساعدات المعهد التدريبية الى المصرفيين في كافة ربوع مصر يحتم استخدام التقنيات الحديثة ممثلة في التعليم الإلكتروني. ولذلك تم استخدام مساعدات الحوسبة السحابية Cloud Computing لتوفير تلك الخدمة بطريقة مؤمنة من خــلال شبكة الشبكة العنكبوتية، مما يهيأ قدرات هائلة تستطيع ان تغطى كافة احتياجات القطاع المصرفي المصري من هذه الخدمات خــلال الفترة القادمة.

وفي عرضه لخدمة التعليم الإلكتروني، أَرْشَدَ الدكتور زياد شاكر، رئيس إدارة الجودة الشاملة والمسئول عن برنامج التعليم الإلكتروني بالمعهد المصرفي، أن المنتج المطروح يجمع في طبيعته بين النص المكتوب

والمنطوق، والمرئي الذي يسمح للمتدرب بالتفاعل مع التدريبات، كذلك تسمح بعض البرامج بربط المتدرب بمصادر خارجية عبر روابط موثوقة المصدر، حيث يتمكن من خلالها الاطلاع على المزيد من المعلومات والمعارف.

وجدير بالذكر أن ألقى التعليم الإلكتروني بالمعهد يأتي ليواكب التطور التكنولوجي الهائل في قطاع الخدمات البنكية والمالية بصفه عامه وقطاع الموارد البشرية بصفة خاصة.

المصدر : بوابة الشروق