تنظيم جديد يمنع الاحتكار في السوق ويشجع المنافسة العادلة
تنظيم جديد يمنع الاحتكار في السوق ويشجع المنافسة العادلة

تنظيم جديد يمنع الاحتكار في السوق ويشجع المنافسة العادلة حسبما قد ذكر جريدة المدينة ينقل لكم موقع مانشيت محتوي خبر تنظيم جديد يمنع الاحتكار في السوق ويشجع المنافسة العادلة .

مانشيت - شمل تنظيم الهيئة العامة للمنافسة (7) مهام بجانب المهام التي توكل إليها بموجب النظام، تضمنت: حماية وتشجيع المنافسة العادلة، ومكافحة الممارسات الاحتكارية المخلة بالمنافسة المشروعة، والمحافظة على البيئة التنافسية لقطاع الأعمال في مضمار من العدالة والشفافية للسوق المحلية، إصدار قواعد مراقبة السوق وتطبيقها، ومنع الاحتكار، ووضع ضوابط مخالفات النظام والتحقيق فيها، نشر ثقافة المنافسة.

وتتكون موارد الهيئة من الاعتمادات المالية التي تخصص لها في ميزانية الدولة، والمقابل المالي الذي تتقاضاه عن الخدمات والأعمال التي تقدمها وفقاً لأحكام النظام والتنظيم، وحصيلة الغرامات التي توقعها وفقاً للنظام، والعائد من استثماراتها، وما يقبله المجلس من التبرعات والهبات والأوقاف والوصايا والمنح والمساعدات، بالإضافة أي مورد آخر يقره المجلس.

وتتمتع الهيئة بالشخصية الاعتبارية المستقلة وبالاستقلال المالي والإداري، وتباشر المهمات والاختصاصات المنوطة بها بموجب التنظيم، وترتبط برئيس مجلس الوزراء، ويكون مقرها في مدينة الرياض، ويجوز لها إنشاء مكاتب في مناطق المملكة بحسب الحاجة، ويكون للهيئة مجلس إدارة يعين رئيسه بأمر ملكي، ويكون بمرتبة وزير. وألا تقل مراتب ممثلي الأجهزة الحكومية عن المرتبة (الرابعة عشرة) أو ما يعادلها، ويكون أربعة أعضاء من ذوي الكفاية العالية والخبرة في مجالات الأنظمة أو الأنشطة الاقتصادية، يُختارون لذواتهم، ويعينون بقرار من مجلس الوزراء بناءً على اقتراح الرئيس. وتحدد مكافآت حضور جلسات المجلس بقرار من مجلس الوزراء، بينما عدا الرئيس والمحافظ، تكون مدة العضوية في المجلس ثلاث سنوات قابلة للتجديد لمدة مماثلة.

يُعيِّن مجلس الهيئة من مراجع حسابات خارجياً (أو أكثر) من المُرخَّص لهم بالعمل في المملكة، ويُحدد أتعابه (أتعابهم)، وإذا تعدد مراجعو الحسابات فإنهم يكونون مسؤولين منفردين عن أعمالهم أمام الهيئة، ما لم يتم الاتفاق معهم بعقد واحد فإنهم يكونون مسؤولين بالتضامن عن أعمالهم أمام الهيئة. ويُزيادة تقرير مراجع الحسابات إلى المجلس، ويُزوَّد ديوان المراقبة العامة بنسخة منه.

وحدد التنظيم أن تصدر قرارات المجلس بأغلبية أصوات الحاضرين، وفي حالة تساوي الأصوات يرجح الجانب الذي صوت معه رئيس الاجتماع، يجوز للمجلس أن يصدر قرارات بعرضها على الأعضاء متفرقين، بشرط أن يوافق كل الأعضاء على القرارات كتابةً، وتنشر القرارات التي يرى المجلس ضرورة نشرها في الجريدة الرسمية وفي أي وسيلة إعلامية أخرى يرى المجلس مناسبتها، وتبلغ الهيئة هذه القرارات إلى الجهات المعنية بها مباشرة وبالطريقة المناسبة، ولا يجوز لعضو المجلس الامتناع عن التصويت أو تفويض عضو آخر بالتصويت عنه عند غيابه، ولعضو المجلس المعترض تسجيل اعتراضه وأسباب الاعتراض ضمن محضر الاجتماع.

وتكون للهيئة ميزانية سنوية مستقلة ضمن ميزانية الدولة، ويحوَّل الفائض من الموارد المالية التي تتقاضاها الهيئة إلى وزارة المالية بعد اقتطاع كل النفقات الجارية ونفقات رأس المال وغيرها من المصروفات التي تحتاج إليها الهيئة. وتحتفظ الهيئة باحتياطي سـنــــة يعادل ضعف إجمالي نفقاتها المبينة في ميزانيتها السنوية السابقة. بينما عدا المحافظ، يسري على كل منسوبي الهيئة نظام العمل ونظام التأمينات الاجتماعية. يكون للمحافظ نائب (أو أكثر) يعين بقرار من المجلس بناءً على ترشيح المحافظ.

والمجلس هو السلطة العليا للهيئة، ويشرف على إدارتها وتصريف أمورها ووضع الخطط العامة التي تسير عليها، ويتابع اجراء الأنظمة والتعليمات المتعلقة بالمنافسة والحد من الممارسات الاحتكارية، وله اعتماد ما يراه كفيلاً بتحقيق أهداف الهيئة وحماية المنافسة العادلة وتشجيعها. ويكون للهيئة محافظ بالمرتبة الممتازة، يُعين بناءً على ترشيح الرئيس، ويُعدّ هو المسؤول التنفيذي عن إدارة الهيئة وتسيير أمورها في حدود ما ينص عليه النظام والتنظيم وما يقرره المجلس من مهمات وصلاحيات.


برجاء اذا اعجبك خبر تنظيم جديد يمنع الاحتكار في السوق ويشجع المنافسة العادلة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : جريدة المدينة