المحكمة العليا في فنزويلا تقضي بـ«تكميم فاه زعيم المعارضة»
المحكمة العليا في فنزويلا تقضي بـ«تكميم فاه زعيم المعارضة»
قررت المحكمة العليا في فنزويلا، الصباح الخميس، بتكميم فاه زعيم المعارضة ليوبولدو لوبيز بسبب تصريحاته السياسية.

وأخـبر محامي لوبيز، إن هناك تهديدا إضافيا بنقله من الإقامة الجبرية في منزله إلى سجن عسكري إن رفض وضع الكمامة على فمه.

وتـابع المحامي خوان كارلوس جوتيريز أن الرقابة على لوبيز تلغي حقه في حرية التعبير.

وتحدث المحامي: "إن هناك إسورة إلكترونية في قدم لوبيز، تهيأ مراقبة تحركاته على مدار 24 ساعة في الصباح"، موضحا أن بيت موكله مراقب من قبل الشرطة.

كان لوبيز تلقى حكما بالسجن لمدة تصل إلى 14 عاما في 2015 في إجراء قضائي مثير للجدل ثم سمح له منذ أسابيع قليلة بقضاء سجنه في صورة إقامة جبرية داخل بيته.

وكان لوبيز أمضى عدة أسابيع في حُــزَيرَانُ المــنصرم داخل منزله، ثم نقلته المخابرات العسكرية ليلا إلى سجن رامو فيردي العسكري.

وانتقد لوبيز اختيار الجمعية التأسيسية لصياغة الدستور التي تهيأ حسب رأيه تحويل البلاد تحت حكم الرئيس نيكولاس مادورو إلى دكتاتورية.

لوبيز هو رئيس حزب الإرادة الشعبية المعارض، وهو أقوى أحزاب ائتلاف المعارضة "ميسا دي لا أونيداد ديموكراسيا". وتدعم الولايات المتحدة هذا الحزب سياسيا.

وواجه لوبيز تهمة التحريض على العنف خــلال احتجاجات أقيمت سـنــــة 2014 ولقي فيها 43 شخصا حتفهم.

المصدر : بوابة الشروق